أغانيفنون وتسلية

كلمات أغنية قصيدة حب

عديدة هي المهرجانات التي شارك فيها نجم الأغنية السعودية الفنان والمطرب خالد عبد الرحمن، حيث وصل مجموع المهرجانات التي شارك فيها أكثر من خمسين مهرجانا ومثليها من الجلسات الطربية، ومن بين المهرجانات التي شارك فيها مهرجان الربيع الذي أقيم في سوق واقف الذي يقام سنويا في دولة قطر وتحديدا في عام ألفين وسبعة عشر، حيث شاركه إحياء هذا المهرجان كل من الفنان عبد الله رويشد والفنان رابح صقر والفنان عبد الكريم عبد القادر وغيره من نجوم الأغنية الخليجية، ومن بين الأغاني التي غناها ملك الفن في هذا المهرجان أغنية “قصيدة حب” التي كانت من كلمات الشاعر السعودي عبد الإله المطرب وألحان خالد عبد الرحمن، وأما كلمات هذه الأغنية فتقول:

 

كلمات أغنية قصيدة حب


كلمات:
 عبدالاله المطرف

ألحان: خالد عبدالرحمن

 

يحول أقسى من الحــــرمان لا مني تمنيتك … ترى بعد المدى يقصر ولا ياصـــلك ما قلته.

عن دروب الغرام أغضيت وعن وقت به أغليتك … تحس بلوعة المجروح وفالك وانت هملته.

كتبت آخر قصيدة حب بها الخداع سمــيتك … وأنا العطـــشان واغراني سرابٍ لاح ماطلته.

رخيت العزم لأجل أنســــى زمانٍ فيه حبيتك … وأنا الولهان واشغــــلني عذابٍ ما تحملته.

رمزت بحرف حرمــــاني على صدر الألم ليتك … تحس بلوعة المجــــروح يوم انك تجاهلته.

يحول أقسى من الحــــرمان لا مني تمنيتك … ترى بعد المدى يقصر ولا ياصـــلك ما قلته.

عن دروب الغرام أغضيت وعن وقت به أغليتك … تحس بلوعة المجروح وفالك وانت هملته.

كتبت آخر قصيدة حب بها الخداع سمــيتك … وأنا العطـــشان واغراني سرابٍ لاح ماطلته.

رخيت العزم لأجل أنســــى زمانٍ فيه حبيتك … وأنا الولهان واشغــــلني عذابٍ ما تحملته.

رمزت بحرف حرمــــاني على صدر الألم ليتك … تحس بلوعة المجــــروح يوم انك تجاهلته.

عن دروب الغرام أغضيت وعن وقت به أغليتك … تحس بلوعة المجروح وفالك وانت هملته.

كتبت آخر قصيدة حب بها الخداع سمــيتك … وأنا العطـــشان واغراني سرابٍ لاح ماطلته.

رخيت العزم لأجل أنســــى زمانٍ فيه حبيتك … وأنا الولهان واشغــــلني عذابٍ ما تحملته.

رمزت بحرف حرمــــاني على صدر الألم ليتك … تحس بلوعة المجــــروح يوم انك تجاهلته.

رخيت العزم لأجل أنســــى زمانٍ فيه حبيتك … وأنا الولهان واشغــــلني عذابٍ ما تحملته.

رمزت بحرف حرمــــاني على صدر الألم ليتك … تحس بلوعة المجــــروح يوم انك تجاهلته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى