قصب السكر نبات معمر، ينتمي إلى الفصيلة النجيلية، ويعتبر ساق نبات قصب السكر هو الجزء الاقتصادي من النبات، حيث تتكون الساق من مجموعة من العقل، تستخدم هذه العقل (تقاوي) لتكثير نبات قصب السكر، ويعتمد لون العقل في التمييز بين أصناف قصب السكر، وتعتبر العقل الموجودة في قاع النبات هي العقل القديمة، بينما الموجودة في أعلى النبات تكون جديدة، تصلح لعملية التكثير.

 

الأهمية الاقتصادية والغذائية لنبات قصب السكر:

 

يعد قصب السكر من أهم المحاصيل الاقتصادية عالمياً؛ حيث تبلغ نسبة سكر المائدة المنتجة في العالم من قصب السكر حوالي 60%، وتبلغ مساحة العالم المزروعة بقصب السكر ما يقارب 19,602,000 هكتار، ويتم الحصول أيضاً على عصير القصب من نباتات قصب السكر، ويعتبر نبات قصب السكر هو المصدر الوحيد للعسل الأسود، ويتم أيضاً الحصول على مادة شمعية من الطبقة الخارجية لساق نبات قصب السكر.

 

وتتعدد استعمالات مخلفات نباتات قصب السكر بعد استخراج السكر منها، فهي تدخل في تكوين أعلاف الحيوانات والسماد العضوي وتستخدم لصناعة مادة البلاستيك والورق والأخشاب. ويتميز قصب السكر باحتوائه على مجموعة من الأحماض الأمينية المهمة لصحة جسم الإنسان.

 

الإنتاج العالمي من قصب السكر:

 

ينتج العالم سنوياً من قصب السكر حوالي 18,892,688,080 طن، وتعتبر البرازيل من أكثر دول العالم المنتجة لقصب السكر، حيث يبلغ إنتاجها سنوياً ما يقارب 7,686,78,382 طن، وتحتل الهند المرتبة الثانية عالمياً، فهي تنتج سنوياً 344,848,000 طن تقريباً.

 

بينما تبلغ نسبة إنتاج البرازيل من قصب السكر حوالي 59% من الإنتاج العالمي، وتعد المملكة العربية السعودية من الدول الغير منتجة لقصب السكر، بينما تعتبر مصر من أكثر الدول العربية إنتاجاً لقصب السكر، وتعد السودان ثاني أكثر دولة عربية منتجة لقصب السكر.

 

إنتاج محصول قصب السكر:

 

يحتاج نبات قصب السكر إلى تربة خصبة، طينية، تحتوي على العناصر الغذائية اللازمة لنمو النبات ويحتاج نبات قصب السكر إلى درجة حموضة تتراوح من (6.5 – 7) درجات، ويزرع نبات قصب السكر في المناخ القاري، حيث يحتاج أثناء مراحل نموه إلى درجات حرارة تتراوح من (25 – 30) درجة مئوية.

 

ويؤدي انخفاض درجات الحرارة إلى تدهور نمو نبات قصب السكر، حيث تعتمد نسبة السكر في النبات على درجات الحرارة؛ وذلك لأن النبات يبدأ بتكوين السكر في ساقه مع بداية ارتفاع درجات الحرارة. ويتكون السكر في نبات قصب السكر بعد مرور فترة تتراوح بين (2 – 3) أشهر على موعد زراعة تقاوي قصب السكر (عقل قصب السكر)، وعند القيام بدراسة كمية السكر الناتجة من محصول قصب السكر في السودان، تبين أن الهكتار الواحد ينتج حوالي 10 طن من السكر.

 

حصاد محصول نبات قصب السكر:

 

يحصد محصول نبات قصب السكر للمرة الأولى بعد مرور فترة تتراوح من (10 – 12) شهر على موعد زراعة النبات، وتتم عملية الحصاد ميكانيكياً، وتجدد نباتات المحصول كل مرة بعد مرور حوالي خمسة سنوات على موعد الزراعة.

 

الأمراض والآفات التي تواجه محصول نبات قصب السكر:

 

البق الدقيقي، دودة القصب، مرض التفحم، مرض التقزم والقوارض (الفئران).