نبذة تعريفية عن جامعة ديوستو:

 

جامعة ديوستو: هي جامعة أسبانية خاصة، مملوكة لجمعية يسوع، ولها حرم جامعي في بلباو وسان سيباستيان، وفرع (Deusto Business School) في مدريد في إسبانيا. كما تعد جامعة (Deusto) أقدم جامعة خاصة في إسبانيا.

 

تاريخ جامعة ديوستو:

 

أصل جامعة ديوستو:

 

افتتحت جامعة ديوستو لأول مرة في عام 1886، بعد أن تأسست بسبب رغبة إقليم الباسك، في أن يكون لها جامعتها الخاصة. ورغبت جمعية يسوع في نقل مدرسة الدراسات العليا في لاغوارديا إلى مكان أكثر مركزية. ولهذا الغرض، تم تصميم مبنى ضخم من قبل المهندس المعماري فرانسيسكو كوباس، والذي كان أكبر مبنى في بلباو في ذلك الوقت. والآن هو المبنى الرئيسي لحرم بلباو، مقابل متحف غوغنهايم، في منطقة ديوستو، الذي أطلق اسمه على الجامعة. كما تأسست يونيفرسيداد كوميرشال (كلية الأعمال) عام 1916، وكانت أول كلية إدارة أعمال في إسبانيا، والوحيدة منذ ما يقرب من 50 عامًا.

 

إثر الحرب الأهلية على جامعة ديوستو:

 

أدى ظهور الجمهورية الإسبانية الثانية (1931)، إلى مقاطعة الحياة الجامعية في ديوستو وتغييرها. وفي 23 يناير 1932، قامت الحكومة الإسبانية بحل شركة يسوع بمرسوم، وأغلقت الجامعة التي يملكها اليسوعيون. حيث استمرت بعض المحاضرات في (Academia Vizcaína de Cultura)، ويمكن أن تستمر (Universidad Comercial) كلية الاقتصاد، في العمل كالمعتاد حتى بداية الحرب الأهلية الإسبانية. وخلال الحرب، أصبحت جامعة ديوستو قاعدة عسكرية، ولكن بعد سقوط بلباو عام 1937، تحولت إلى مستشفى ومركز إمداد غذائي ومعسكر اعتقال. حيث استأنفت الدراسة في أكتوبر 1940.

 

الاعتراف بجامعة ديوستو:

 

في عام 1962، كانت الجامعة مشهورة جدًا في جميع أنحاء بلاد الباسك وكل إسبانيا، وقد تفوق طلابها السابقون في عالم الأعمال والسياسة والثقافة. ومع ذلك، كان لديهم عيب، وهو لم يتم الاعتراف بدراساتهم رسميًا من قبل الدولة، وكان عليهم أداء امتحان في جامعة حكومية. ولم يأخذ المجتمع هذا الظرف في الاعتبار حقًا، ولكن تم اتخاذ إجراء حتى يتم منح الاعتراف الرسمي. وفي 5 أبريل 1962، تم توقيع اتفاقية بين الحكومة الإسبانية والكرسي الرسولي، حيث توفر أساسًا قانونيًا للجامعات الكاثوليكية أو الكنسية. وفي 10 أغسطس 1963، تلقت جامعة ديوستو الموافقة الكنسية من قبل الكرسي الرسولي.

 

وفي سبتمبر من ذلك العام، تم الاعتراف بها من قبل الدولة، بما في ذلك كليتي القانون والفلسفة والفنون، قسم فقه اللغة الحديث. ومنذ ذلك الحين، تزايد عدد الطلاب والمراكز بشكل سريع، أولاً من 500 إلى 1000 طالب، ثم إلى 2700 بعد خمس سنوات، وبعد عشر سنوات كان هناك 5000 طالب، كما بلغ في الوقت الحاضر 14000 طالب. وتم الاعتراف على التوالي ببقية الكليات بدءًا من كلية العلوم الاقتصادية والتجارية في عام 1973, وانتهاءً بكلية علوم الحوسبة في عام 1979، والتي أصبحت فيما بعد كلية الهندسة. كما تعد جامعة ديوستو جزءًا من مشروع (Aristos Campus Mundus) لعام 2015 أيضًا.

 

حرم سان سيباستيان في جامعة ديوستو:

 

كان أصلها (ESSA) في عام 1956. حيث كانت (ESSA) هي الهيئة الرئيسية، التي بدأت في تدريس هذه الدراسات وتولت ملكية (ESTE) المستقبلية. وفي البداية، تم تدريس المقررات التحضيرية لإدارة الأعمال والقانون والعلوم الاقتصادية والهندسة. حيث عُهد إلى جمعية يسوع بتسييرها وإدارتها. وفي عام 1960، تم تسمية هذه الهيئة بـ (EUG)، وفي عام 1963، تم وضع الحجر الأول لـ (EUTG)، حيث أن والدراسات الفنية في (Guipúzcoa).

 

وخلال عام 1979، أصبحت كلية الدراسات الاقتصادية والتجارية (ESTE) كلية تعتمد على (UD)، وفي عام 1990، تم الاتحاد القانوني والحقيقي لمركز سان سيباستيان كحرم جامعي ثانٍ لجامعة ديوستو. حيث اندمجت (ESTE) في سان سباستيان ولا كوميرشال في بلباو، في (Deusto Business School) في عام 2009. وفي الوقت الحاضر، توجد مدرسة (Deusto) للأعمال وكلية علم النفس والتعليم وكلية العلوم الاجتماعية والإنسانية في حرم سان سيباستيان.

 

الكليات والمدارس في جامعة ديوستو:

 

تتكون جامعة ديوستو من ست مدارس وكليات، وهي:

 

  • كلية حقوق.

 

  • كلية ديوستو للأعمال.

 

  • كلية اللاهوت.

 

  • كلية الهندسة.

 

  • كلية علم النفس والتربية.

 

  • كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية.

 

تتعاون جامعة ديوستو أيضًا مع (Bizkaia Talent) والمشروع التعاوني لحكومة (Foral of Biscay)، لتعزيز البحث والإبداع والابتكار والمعرفة في إقليم (Biscay) التاريخي. وبالإضافة إلى ذلك، معهد أوركسترا الباسك للتنافسية، هو مبادرة من جامعة ديوستو، من خلال مؤسسة ديوستو، لدراسة القدرة التنافسية والتنمية الإقليمية.

 

الترتيب العالمي لجامعة ديوستو:

 

وفقًا لتصنيف جامعة (Times) للتعليم العالي العالمي لعام 2019، تم تصنيف جامعة (Deusto) دوليًا بين 601-800، ومع تصنيف تأثير الجامعة لعام 2019 بين 101-200. وترتيب التدريس الأوروبي لعام 2019 بين 126-150. كما صنفت (QS World University Rankings) لعام 2019 كلية (Deusto) للقانون عالميًا بين 251-300.