رقم السيتان هو عبارة عن وحدات تستخدم لمعرفة جودة ونوع الاشتعال في وقود الديزل، يعادل رقم السيتان رقم الأوكتان لوقود البنزين، في هذا المقال سنتعرف على رقم السيتان لوقود الديزل.

رقم السيتان لوقود الديزل:

يشير رقم السيتان لوقود الديزل على نسبة السيتان المئوية التي توجد في وقود آخر، يتكون الوقود الآخر من خليط من وقود السيتان ومركب آخر من مركبات الهيدوكربون هو (Alpha – Methyl -Naphthalene) (له أطول فترة عطلة إشعال)، حيث تخلط بقدر يتساوى هذا الخليط مع الوقود الأول في خاصية نوع الاشتعال، يبدأ تدرج رقم السيتان عادة من الصفر الذي يمثل خاصية نوع الاشتعال لقود ألفا ميثيل نفتالين إلى المئة الذي يمثل خاصية نوع الاشتعال لوقود السيتان فقط.


في حال كان رقم السيتان الخاص بوقود ديزل 45، فهذا يعني أن الوقود ذو خصائص نوع اشتعال يتساوى بها مع خليط وقود يتكون من 45 % وقود سيتان و55 % Alpha – Methyl -Naphthalene، كلما كان رقم السيتان مرتفعاً كلما كانت خاصية نوع الاشتعال للوقود أفضل (أي فترة عطلة إشعال قصيرة)، في الغالب يتم قياس رقم السيتان لوقود ما باختباره في محرك خاص ذي اسطوانة واحدة، يمكن تغيير نسبة الانضغاط بها ويعرف هذا المحرك بمحرك ريكاردو.

الدورة الرباعية لمحرك الديزل:

يعمل محرك الديزل بدورة ثنائية ودورة رباعية، حيث تنتشر محركات الديزل ذو الدورة الرباعية بشكل أكبر؛ لانتشار المحركات التي تعمل بها وخاصة في سيارات الركوب، يعمل محرك الديزل ذو الدورة الرباعية بأربعة أشواط كالتالي:

  • شوط السحب: في هذا الشوط يسحب الهواء فقط بكمية ترتكز على العديد من الأمور منها، تصميم مجاري السحب وأبعاد الاسطوانة.

  • شوط الضغط: في هذا الشوط يتم ضغط الهواء الذي يوجد داخل الاسطوانة، حيث تكون نسبة انضغاط المحرك الذي يحتوي على شاحن تربيني تقريباً 1:20 ونسبة الانضغاط في محرك الديزل العادي 1:18، كل هذا يساعد على اشتعال الوقود ذاتياً عند حقنه.

  • شوط القدرة: في هذا الشوط يتم الاستفادة من الشغل الذي ينتج من عملية الاحتراق وهو (الشوط الموجب).

  • شوط العادم: يتم في شوط العادم التخلص من الغازات التي تنتج من عملية الاحتراق.