يقوم متحف ميكيلي للفنون بدراسة وتوثيق وعرض فن جنوب سافونيا، حيث يركز المتحف على المعارض ويعرض الفنون الجميلة ويهتم بالمجموعات الفنية ويزيدها.

 

متحف ميكيلي للفنون

 

تم افتتاح متحف ميكيلي للفنون في فنلندا في عام 1970 للميلاد، وفي ذلك الوقت كان المتحف يسمى متحف يوهانس هاباسالو، حيث تم تغيير الاسم إلى متحف ميكيلي للفنون في عام 1976 للميلاد، عندما تم التبرع بالمجموعة الفنية (Martti Airio) للمتحف، حيث يقع المتحف حتى عام 2018 للميلاد في مبنى يعود تاريخه إلى عام 1912 للميلاد، وقد صممه المهندس المعماري أرماس رانككا. وفي شهر يونيو لعام 2019 للميلاد، أصبح متحف ميكيلي للفنون يقع في مركز التسوق أكسيلي.

 

إلى جانب ذلك فقد يقع متحف الفن في وسط المدينة مقابل الكاتدرائية، حيث تم تصميم المبنى المعروف باسم “Granite House”، من قبل المهندس المعماري (Armas Rankka) ويعود تاريخه إلى عام 1912. هذا وقد تم تسمية متحف الفن باسم متحف جنوب سافو الإقليمي للفنون في عام 1981 للميلاد، وفي بداية عام 2020 أصبح متحف ميكيلي للفنون مسؤولاً عن مهمة متحف الفن الإقليمي في منطقة جنوب سافو.

 

أهمية متحف ميكيلي للفنون

 

  • يقدم متحف ميكيلي للفنون مجموعة واسعة من الخدمات المرتبطة بالفنون البصرية في جنوب سافو.، حيث إنه يقوم بالبحث والتوثيق وعرض الأعمال الفنية من المنطقة. هذا وقد يحتوي المتح على مجموعة من المقتنيات والمعدات الأثرية والسياحية والتي كان لها دور في تقدم وازدهار المتحف؛ الأمر الذي جعل الدور الرئيسي للمتحف هو نشر والحفاظ على تطور وتاريخ المدينة.

 

  • ينظم المتحف من 5 إلى 6 معارض متغيرة كل عام، بالإضافة إلى تنظيم المعارض، حيث يعتني المتحف الفني أيضًا بالمجموعات الفنية التي بحوزته ويضيف إليها، كما أن أحد الأهداف المهمة هو جمع وعرض فن الرسم التوضيحي الفنلندي.

 

  • يوفر متحف الفن أيضًا بيئة تعليمية تفاعلية وتجريبية لمختلف ورش العمل ومشاريع التعليم الفني.

 

وفي نهاية ذلك ونظراً لأن هذا المتحف يُعد من أهم وأشهر المتاحف الفنلندية، فهو يفتتح أبوابه للزوار جميع أيام الأسبوع ما عدا يوم الإثنين، حيث تبدأ ساعات العمل في المتحف في الساعة العاشرة صباحاً وتستمر حتى الساعة الخامسة مساء.