خصائص التربة:

حيث يتم تقسيم التربة إلى نوعين رئيسيين هُما:

الخصائص الفيزيائية:

هناك ثلاثة خصائص فيزيائية للتُربة هي:

  • اللون: يُعتبر لون التُربة أوضح خصائصها الفيزيائية، حيث يمكن تجميع الألوان التي تتمثل في قطاعات التُربة في ثلاثة مجموعات:

    • الألوان الداكنة ويدخل ضمنها الألوان السمراء والسوداء ويغلب وجودها في إقليم الحشائش.

    • الألوان الساطعة ويدخل ضمنها الألوان الصفراء والحمراء. وتوجد في إقليم الغابات المدارية وشبه المدارية.

    • الألوان الفاتحة ويدخل ضمنها اللونين الرمادي والأبيض وتوجد في الأقاليم الصحراوية.

  • نسيج التُربة: يعني التكوين الميكانيكي لمكونات التربة المعدنية دون الاعتبار لتكوينها الكيماوي. ويعرف النسيج بأنه عبارة عن جُسيمات التُربة بأحجام مُختلفة، حيث تشمل الرمل، الصلصال، الغرين. ويُصنَّف نسيج التُربة إلى اثني عشر صنفاُ، حيث يمكن التَعرّف على نسيج التُربة بدقة بعد فحص عينات التُربة ميكانيكياً.

  • بناء التُربة: يُقصد ببناء التُربة الشكل أو النمط الذي توجد فيه ذرات التُربة متلاحمة. وهناك سبعة أنماط بنائية للتُربة، حيث تشير كل صفة إلى الشكل الذي تُشبه تجمعاتها ومنها تندرج أنماط ثانوية. أمّا الأنماط الرئيسية التي تقوم ببناء التُربة هي: العقدي، الحبيبي، الأنبوبي، الفُتاتي، المنشوري، الكتلي، الصفحي.


    والبناء الجيد للتُربة هو الذي يُوفر لها مقادير كافية من المسامة الشعرية وغير الشعرية، حيث توفر أفضل الأحوال المائية والهوائية لها. وفي الأحوال العادية يوجد بناء جيد في تُرب الأراضي التي تكون جيدة التصريف، حيث توجد في الإقليم الصحراوي وبنائها يكون سيئاً.

الخصائص الكيميائية للتُربة:

تختلف الخصائص الكيميائية للتُربة اختلافاً واضحاً على سطح المرة الأرضية، فالتُربة تختلف من مكان لاَخر في الحقل الواحد. حيث تختلف الخُصوبة والنفاذية، البناء والمواد العضوية. وهكذا فإن التُربة تختلف في خصائصها الكيميائية والفيزيائية من مكان لاَخر. واختلاف تأثير العوامل المُسيطرة على تكوينها كالمواد الاَولية، العضوية، التضاريس، الزمن، الإنسان. ومن الخصائص الكيميائية هي:

  • خصوبة التُربة: يُقصد بخصوبة التُربة قُدرة التُربة على تجهيز ما تحتاج إليه النباتات من المواد الغذائية، بكمية كافية لنموها نمواً جيداً؛ أي يُعبَّر عن خصُوبة التُربة بمقدار ما تحتويه من المواد الغذائية، التي يكون مصدرها عنصار معدنية مُشتقة من صُخور القشرة الأرضية. أمّا المعادن والعناصر الضرورية التي تحتاجها النباتات بكميات كبيرة، الموجودة في التربة هي: كاليسيوم، بوتاسيوم، فوسفات، صوديوم، أكسجين، نيتروجين، كربون، هيدروجين، الحديد، المغنيسيوم.


    والعناصر الأقل أهمية هي: الزنك، النحاس، اليود، المنغيز، البورن. وتحصل النباتات على هذه العناصر من التُربة، مع أن هذه المواد توجد بكميات قليلة لكنها ضرورية، كما أنه لو زادت نسبتها في التُربة تصبح سامة.

  • المُلوحة والقلوية: يُطلق على التُربة اسم قلوية أو ملحية، إذا ارتفعت فيها نسبة تركيز الأملاح القابلة للذوبان في الماء مثل بيكربونات، كلوريدات، كبريتات كل من الصُوديوم، المغنيسيوم، الكالسيوم، البوتاسيوم.


    ويمكن تصنيف التُربة إلى ثلاثة أقسام على أساس تركيز أيونات الهدروجين في محلولها المائي. ويُعبّر عنه بالرمز (pH) وهي:

    • تُربة حامضية.

    • تُربة قاعدية.

    • تُربة حيادية.