دواء ريسيدرونات الذي يعرف تحت الاسم التجاري اتيلفيا (Atelvia) أو أكتونيل (Actonel)، بعض الحالات قد يستخدم أخصائيو الرعاية الصحية الاسم التجاري اتيلفيا (Atelvia) أو أكتونيل (Actonel) عند الإشارة إلى اسم الدواء العام دواء ريسيدرونات.

 

ما هو دواء ريسيدرونات – Risedronate

 

  • دواء ريسيدرونات ينتمي إلى فئة من الأدوية تسمى البايفوسفونيت، وهو يعمل عن طريق منع انهيار العظام وزيادة كثافة العظام (سمكها).

 

ما هي استعمالات دواء ريسيدرونات – Risedronate

 

  • تستعمل أقراص دواء ريسيدرونات والأقراص المتأخرة (أقراص طويلة المفعول) لمنع وعلاج هشاشة العظام (حالة تصبح فيها العظام ضعيفة وضعيفة وتنكسر بسهولة) عند النساء اللائي تعرضن لانقطاع الطمث (النهاية من فترات الحيض).

 

  • تستعمل أقراص دواء ريسيدرونات أيضاً لمعالجة هشاشة العظام عند الرجال وفي الرجال والنساء الذين يتناولون الجلوكوكورتيكويد (نوع من أدوية الكورتيكوستيرويد التي قد تسبب هشاشة العظام).

 

  • يستعمل أقراص دواء ريسيدرونات أيضاً لعلاج مرض باجيت الذي يصيب العظام (حالة تكون فيها العظام ضعيفة وضعيفة وقد تكون مشوهة أو مؤلمة أو سهلة الانكسار).

 

ما هي الآثار الجانبية دواء ريسيدرونات – Risedronate

 

من الممكن أن يسبب دواء ريسيدرونات آثاراً جانبية، لذلك يجب أن يتم إبلاغ الطبيب إذا كانت أي من هذه الأعراض شديدة أو لا تختفي:

 

  • شقي.

 

  • التجشؤ.

 

  • فم جاف.

 

  • آلام في المعدة.

 

  • إسهال.

 

  • إمساك.

 

  • غاز.

 

  • صداع الرأس.

 

  • دوخة.

 

  • ضعف.

 

  • تشنجات الساق.

 

  • ألم في الظهر.

 

  • الحاجة المتكررة أو العاجلة للتبول.

 

  • تبول مؤلم.

 

بعض الآثار الجانبية يمكن أن تكون خطيرة. إذا واجهت أيًا من الآثار الجانبية التالية، فيجب الاتصال بالطبيب على الفور قبل أن يأخذ الشخص المزيد من دواء ريسيدرونات:

 

  • صعوبة في البلع أو ألم عند البلع.

 

  • حرقة جديدة أو مؤذية.

 

  • ألم صدر.

 

 

  • بثور على الجلد.

 

  • تورم في الوجه أو الحلق أو اللسان أو الشفتين أو العينين أو اليدين أو القدمين أو الكاحلين أو أسفل الساقين.

 

  • صعوبة في التنفس.

 

  • بحة في الصوت.

 

  • تشنجات عضلية أو ارتعاش أو تقلصات عضلية.

 

  • خدر أو وخز حول الفم أو في اليدين أو القدمين.

 

  • عيون منتفخة أو حمراء أو مؤلمة.

 

  • حساسية للضوء.

 

  • لثة مؤلمة أو منتفخة.

 

  • ارتخاء الأسنان.

 

  • خدر أو شعور بثقل في الفك.

 

  • ضعف التئام الفك.

 

  • ألم خفيف مؤلم في الوركين أو الفخذ أو الفخذين.

 

تنويه: يجب أن يكون الطبيب أو مقدم الرعاية الصحية على علم وبشكل سريع في حال حدوث أي آثار أو أعراض جانبية أخرى، حيث أن هذه الآثار الجانبية أو الأعراض هي ليست جميع الآثار أو الأعراض التي من الممكن أن يتعرض لها المريض.

 

تفاعلات دواء ريسيدرونات – Risedronate

 

  • مثبطات تكون الأوعية الدموية مثل: دواء بيفاسيزوماب (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أفاستين) أو دواء إيفروليموس (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أفينيتور أو دواء زورتريس) أو دواء بازوبانيب (الذي يعرف أيضاً باسم دواء فوترينت) أو دواء سورافينيب (الذي يعرف أيضاً باسم دواء نيكسافار) أو دواء سونيتينيب (الذي يعرف أيضاً باسم دواء سوتنت).

 

  • الأسبرين وغيره من العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية) مثل: دواء إيبوبروفين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أدفيل أو دواء إيبو تاب أو دواء موترين وغيرها) ودواء نابروكسين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أليف أو دواء نابريلان أو دواء نابروسين وغيرها).

 

  • العلاج الكيميائي للسرطان أو الستيرويدات الفموية مثل: دواء ديكساميثازون وميثيل بريدنيزولون (الذي يعرف أيضاً باسم دواء ميدرول) وبريدنيزون (الذي يعرف أيضاً باسم دواء رايوس).

 

  • إذا كان المريض يتناول الأقراص المتأخرة المفعول يجب عليه أيضاً إخبار الطبيب إذا كان يتناول حاصرات H2 مثل: دواء سيميتيدين أو دواء فاموتيدين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بيبسيد) أو دواء نيزاتيدين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أكسيد) أو دواء رانيتيدين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء زانتاك).

 

  • مثبط لمضخة البروتون مثل: دواء إيزوميبرازول أو دواء لانسوبرازول (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بريفاسيد) أو دواء أوميبرازول (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بريلوسيك أو دواء زيجيريد) أو دواء بانتوبرازول (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بروتونيكس) أو دواء رابيبرازول (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أسيفيكس).

 

تنويه: من الممكن أن يحدث تفاعل من العديد من الأدوية الأخرى مع دواء ريسيدرونات، لذا يجب إبلاغ الطبيب عن جميع الأدوية التي يتناولها المريض، حتى تلك التي لا تظهر في هذه القائمة، حيث أنه قد يحتاج الطبيب إلى تغيير جرعات الأدوية الخاصة بالمريض أو مراقبته بعناية بحثاً عن الآثار الجانبية.