الإعلامصحافة وإعلام

الحديث الهاتفي

اقرأ في هذا المقال
  • سلبيات الحديث الصحفي.
  • متطلبات الحديث الهاتفي.
  • أشكال الحديث البريدي.
  • سلبيات الحديث البريدي.

سلبيات الحديث الهاتفي:

  1. عدم توافر صورة صحفية عن الشخصية المُتحدثة التي تضفي نوع من المصداقية في حال توافرها، ففي حال كانت الشخصية المُتحدثة معروفة من قِبل الآخرين ومشهورة يكون لديها إرشيف في الصحيفة.


    أمّا في حال عدم توافر الصورة للشخصية المتحدثة، فهي تُضفي نوع من عدم المصداقية وخاصة إن احتلّت الجزء الأكبر من الصحيفة وفي النصف الأعلى من الصفحة.

  2. إنَّ وسيلة الاتصال بالهاتف تُعتبر وسيلة عمياء؛ بحيث لا يشاهد المحرر الشخصية المُتحدثة فقد ينتحل دوره شخصاً آخر ويتحدث عنه.

  3. لا يعطي للصحفي الوقت الكامل لإجراء الحديث بالشكل الذي يريده؛ بسبب الوقت الذي تحدده الشخصية المتحدثة ويكون متفق عليه من قبل.

  4. يكون الهاتف معرّض للتشويش والظروف الخارجة عن الإرادة أثناء إجراء الاتصال، أو قد ينقطع لأسباب غير معروفة.

  5. إنَّ حركات الجسد والإيماءات التي تكون لدى الشخصية المتحدثة قد تُفهم بالشكل غير الصحيح؛ ممّا ينعكس بشكل سلبي عليه ولا يعرف الصحفي ردود فعله تجاه ما سُئِلَ عنه.

متطلبات الحديث الهاتفي:

  • ضرورة المعرفة الكاملة والجيدة بالشخصية المُتحدثة.

  • أن يكون هناك اتفاق بين الطرفين على وقت إجراء المكالمة الهاتفية، فيكون الوقت ضمن حدود المعقول.

  • أن يكون مُعِدّ لقائمة تحتوي على الأسئلة التي يرغب بتوجيهها للشخصية المتحدثة؛ بحيث تكون موضوعة أمام الصحفي فقد يقطع الصحفي حديث المُتحدث؛ بحجة انتهاء المكالمة أو أنَّ الخط قد انقطع.

  • ضرورة تقديم جميع الأسئلة للشخصية المتحدثة ببطء؛ ليتمكّن من فهمها واستيعابها.

  • ضرورة تقديم توضيح وتفسير لجميع الأسئلة والمصطلحات غير المفهومة من قِبل الصحفي، بالإضافة إلى ضرورة توضيح الأجوبة والمصطلحات من قبل الشخصية المتحدثة.

أشكال الحديث البريدي:

  1. وهو الشكل الذي تكون فيه الأسئلة التي يُعدّها الصحفي مكتوبة؛ بحيث يتم تسليمها باليد مباشرة واستلام الأجوبة أيضاً مكتوبة من قِبل الشخص المُتحدث. ويستخدم هذا النوع من الحديث في حال تعذّر إجراء اللقاء مباشرة مع الشخصية.

  2. أن تتم عملية الإرسال للأسئلة واستقبالها عن طريق البريد.

  3. أن تتم عملية إرسال الأسئلة واستلامها عن طريق الإنترنت.

سلبيات الحديث البريدي:

  • أن تكون ردود الأفعال التي تعكسها الشخصية المُتحدثة عن الأسئلة غير مرئية .

  • تكون هذه الوسيلة عُرضة للتحريف وتحوير الأجوبة.

  • يكون إرسال الأسئلة واستلام الأجوبة عُرضة للضياع أو التأخير، فقد تفقد أهميتها في نشرها خلال أوقات بعيدة.

المصدر
كتاب الصحافة الإلكترونية/ناصر الرحامنة.كتاب الكتابّة الإعلاميّة-المبادئ والأصول/نسيم الخوري.كتاب فن التحرير الصحفي/ اسماعيل ابراهيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى