الإعلامصحافة وإعلام

ما هي وظائف المقال الصحفي؟

اقرأ في هذا المقال
  • وظائف المقال الصحفي.
  • أقسام المقالات الصحفية.
  • موضوعات المقالة الصحفية.
  • أنواع المقالات الصحفية.

وظائف المقال الصحفي:

  1. الإعلام: وذلك من خلال تقديم المعلومات والأفكار عن الأحداث والوقائع الجارية، التي تحتلّ مكانة في الرأي العام.

  2. التفسير والشرح: وذلك من خلال التعليق على الأحداث والأخبار اليومية، بحيث تساهم في إظهار الأبعاد المختلفة.

  3. التسلية والإمتاع: وذلك بتضمينه في المقالات الترفيهية أو الضاحكة أو المسليَة.

  4. تكوين رأي عام حول القضايا المعروضة سواء بالسلب أو الإيجاب.

  5. تعبئة الجماهير: بحيث تساهم في تحقيق التمنية الوطنية، أو أن تساهم في خدمة الأنظمة السياسية أو الاجتماعية.

  6. الدعاية الإيدولوجية: ويكون ذلك من خلال نشر الفلسفات والمعارف والأفكار وضرورة الدفاع عنها.

  7. التثقيف: ويكون ذلك من خلال نشر المعارف الإنسانية المتنوعة.

  8. الدعاية السياسية: وذلك من خلال نشر السياسات الحكومية والأحزاب المؤيدة لها ومواقفها من القضايا المجتمعية.

أقسام المقالات الصحفية:

ذاتية:

  1. المقالات التي تهتم بإظهار جوانب شخصية الكاتب.

  2. المقالات التي تهتم في الأسلوب الأدبي أو الجمالي.

  3. المقلات التي تكون حرّة في أساليبها بحيث لا تحكمها ضوابط معينة.

  4. المقالات التي تكون ميول الكاتب حيّة فيها.

موضوعية:

  1. ضرورة تقديم الموضوعات التي تظهر الحقائق والخفايا من المواضيع، بحيث تكون واضحة بالنسبة للقارئ.

  2. تكون واضحة دون وجود نوع من الغموض.

  3. ضرورة استخراج النتائج وتقديم الأدلة ذات فائدة للمواضيع.

موضوعات المقالة الصحفية:

  • المقالات السياسية: وهي التي تتناول المضامين السياسية، مثل العلاقات بين الدول.

  • المقالات الاجتماعية: فهي المقالات التي تقوم على معالجة القضايا المجتمعية، مثل القضايا الأسرية.

  • المقالات الأدبية: فهي التي تكون ذات طابع نقدي وأدبي.

  • المقالات التأملية: فهي التي تعرض مشكلات الكون والنفس الإنسانية، بحيث يعتمد الكاتب على أفكاره وضرورة تأمله بالمشاكل حسب ما يراه مناسباً من وجهة نظره.

  • المقالات التاريخية: وهي المقالات التي تتكوّن من أخبار وأحداث التاريخ، مثل خروج المسلمين من الشام.

أنواع المقالات الصحفية:

  1. المقال الافتتاحي: وهو المقال الذي يُعبّر عن رأي الجريدة حيال موضوع مُعيّن يهم المجتمع، فيكون ضمن الصفحة الأولى أو في الصفحات الداخلية بحيث تعكس التوجّهات التحريرية للجريدة.

  2. المقال الافتتاحي الشارح: وهو الذي يفسّر الأحداث وذكر أبعادها، بحيث تلتزم بالموضوعية الكاملة بحيث لا يتم تبنّي الآراء المسبقة.

  3. المقال الافتتاحي النزالي: بحيث تكون منبثقة من الآراء المسبقة. وعليه يتم استخدام الأسلوب النزالي والذي يستنكر الآراء المخالفة.

  4. المقال الافتتاحي التكهّني: هي المقالات التي تتنبأ بالنتائج المتوقع حدوثها مستقبلاً، بحيث تنشرها الجريدة عندما تكون واثقة من معلوماتها مع أهمية قدرتها على فحص الأحداث.

المصدر
كتاب الكتابّة الإعلاميّة-المبادئ والأصول/نسيم الخوري.كتاب الصحافة الإلكترونية/ناصر الرحامنة.كتاب فن التحرير الصحفي/ اسماعيل ابراهيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى