الجغرافياعواصم العالممدن سياحية

عاصمة الأردن- عمّان

اقرأ في هذا المقال
  • التعريف بمدينة عمّان.
  • أشهر الأماكن السياحيّة فيها.
  • أشهر الأكلات في الأردن.
  • عادات شعب الأردن.

التعريف بمدينة عمّان:

تقع مدينة عمّان في الأردن، وتُعتبر عاصمة للبلاد والمركز السياسي والاقتصادي والثقافي لها، ومن أكثر المُدن ازدحاماً بالسكّان، وكانت قديماً مركزاً للتّجارة والزِراعة، وأيضاً ساحة للقِتال في مختلف الحروب الّتي وقعت على أرض المملكة.

تقع المدينة شمال المملكة الأردنيّة الهاشميّة، وتنقسم إلى قسمين: عمّان الشرقيّة، حيث تضمّ العديد من الأماكن الأثريّة الّتي تُقام فيها النّشاطات الثقافيّة، كَمعرض الكتب، أمّا عمّان الغربيّة فتتميّز بالحداثة والرُّقي، وتُعتبر المركز الحيوّي والاقتصادّي للعاصمة.

ويوجد في المدينة العديد من المعالم التاريخيّة الّتي يُمكنك زيارتها، كَقلعة عمّان، والمدرّج الروماني، ومعبد هرقل، بالإضافة إلى وجود العديد من المتاحف فيها، كًالمتحف الأردني ومتحف السّيارات، وأيضاً العديد من الأسواق الّتي يُباع فيها المنسوجات والسّلع والتّوابل، وأشهرها “سوق البلد، وسوق البخاريّة”.

ويُمكنك زيارة شارع الرينبو في العاصمة الأردنيّة، حيث اكتسب شعبيّة واسعة من قِبل السيّاح والسكّان المحليّين، ويُمكنك ممارسة رياضة المشي فيه والتسوّق منه، حيث يوجد فيه العديد من المحلّات التجاريّة، والمحلّات التراثيّة، بالإضافة إلى العديد من المقاهي والمطاعم، الّتي تُقدّم أشهى المأكولات الأردنيّة.

وإذا كنت من محبّي السّيارات، فيُمكنك القيام بجولة في متحف السّيارات الملكي، حيث يضمّ العديد من الدّراجات الناريّة، والسيّارات الكلاسيكيّة العائدة للملك حسين الأوّل، ويوجد في المتحف العديد من اللَّوحات التعريفيّة عند كلّ سيّارة، ويُمكنك أيضاً رؤية الطائرة الموجود خارج المتحف، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

ومن أشهر الأنشطة الثقافيّة في عمّان “مهرجان صيف عمّان”، حيث يُقام المهرجان في بداية شهر تمّوز، ويعرض المهرجان الثّقافة الشعبيّة للبلاد من خلال العروض الموسيقيّة، ويُقدّم هذه العروض العديد من الفنانين الشعبيّين والعالميّين.

وأيضاً من الأنشطة الثقافيّة “معرض عمّان الدولي للكتاب”، حيث يُقام كلّ عام في شهر أيلول، ويعرض حوالي مليون كتاب، لأكثر من 220 دار للنّشر، من بين 17 دولة عالميّة، ويُقام المعرض لمدة 10 أيام، ويعرض العديد من الفعاليّات وحلقات العمل والأنشطة الثقافيّة.

أشهر الأماكن السياحيّة فيها:

المتنزّهات والحدائق في عمّان:

  • حدائق الملك حسين:
    تُعتبر من أهمّ الأماكن السياحيّة البارزة في عمّان، حيث تحتوي على العديد من المرافق، كمسجد الحسين، والقرية الثقافيّة، ومتحف السيّارات الملكي، والبوّابات المزخرفة، ومتحف الأطفال، وتمّ إنشاء حدائق الملك حسين؛ لعرض ثقافة وتُراث البلاد وتاريخه العريق.

    ويُمكنك القيام بجولة أنت وأطفالك وسط الطبيعة الخلّابة، وممارسة رياضة الجري والرّكض، وزيارة مرافق الحديقة المختلفة، والذّهاب إلى المقهى الموجود فيها، وتذوّق أشهى المأكولات الأردنيّة، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.
  • حديقة زهران:
    تُعتبر من أهمّ الأماكن السياحيّة في المدينة، وتتميّز بموقعها الاستراتيجي؛ نظراً لوقوعها في جبل عمّان، وإذا كنت من محبّي الهدوء والاسترخاء، فتُعتبر حديقة زهران المكان الأمثل، ويُمكنك ركوب الدّراجات الهوائيّة والتنزّه فيها وسط الطبيعة الخلّابة.
  • حديقة مركز هيا الثقافي:
    تقع الحديقة في مركز هيا الثقافي، وتُعتبر من أشهر الحدائق في عمّان، حيث يُقام فيها العديد الفعاليّات والأنشطة، كَالرّسم على الوجه، والرّقص، كما تضمّ العديد من الملاعب الرياضيّة، لممارسة لعبة كرة القدم والسّلة، ويُمكنك أيضاً زيارة المتحف والقبّة الفلكيّة والمكتبة، ويُمكنك التقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

معبد هرقل:

يقع المعبد في قلعة عمّان، ويُعدّ من أهم المباني الرومانيّة الّتي تعود إلى القرن 2 ميلادي، ويحتوي المعبد على العديد من الأعمدة، وتمثال يبلغ طوله 12 متر، حيث تمّ تسميته “تمثال هرقل”، ويُمكنك التجوّل سيراً على الأقدام، والاستمتاع بالمناظر الأثريّة، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

متحف الأردن:

يُعتبر من أكثر الأماكن السياحيّة زيارة في عمّان، حيث يعرض المتحف تُراث وثقافة وتاريخ الأردن، ويُعدّ المركز الوطني للمعرفة والثّقافة، ويعكس مراحل تطوّر البلاد بماضيها ومستقبلها وحاضرها، ويضمّ المتحف تماثيل من الجبص، وعظام الحيوانات الّتي ترجع إلى حوالي 1.5 مليون عام.

ويُمكنك التجوّل خارج المتحف، ومشاهدة تصميمه المُذهل، وأحواض الورود وأشجار الزّينة، بالإضافة إلى الألواح الزجاجيّة الّتي أعطت لهُ جماليّة خاصّة، وعند الدّخول إلى المتحف ستجد العديد من المقتنيات، الّتي ترجع إلى ما قبل التّاريخ، بالإضافة إلى المنحوتات والتّماثيل الحجريّة.

بوليفارد العبدلي:

يُعتبر من أشهر وأهم الأماكن السياحيّة في مدينة عمّان، حيث تستقطب العديد من السيّاح والسكّان المحليّين، يوجد فيه العديد من المحلّات التجاريّة وأماكن التسوّق والماركات العالميّة، بالإضافة إلى الفنادق الفخمة، والعديد من المقاهي والمطاعم، الّتي تُقدّم أشهى المأكولات المحليّة والعالميّة.

ويُمكنك التجوّل في بوليفارد العبدلي، وزيارة أماكن التسوّق وشراء الملابس، والاكسسوارات، والأحذية، ويُمكنك حضور الفعاليّات الّتي تُقام فيه، وخاصّة في المناسبات والأعياد الرسميّة.

المدرّج الرومانّي:

يُعتبر من أهم المعالم السياحيّة في جبل القلعة، تمّ بناؤه في عهد حاكم فيلاديفيا “أنطونيس”، ويُستخدم المدرّج لإقامة العديد من المهرجانات والحفلات الوطنيّة، ويُقسم المدرّج إلى 3 أقسام: مداخل جانبيّة إلى المسرح، والجوقة، والغرف الداخليّة.

ويُمكنك زيارة المدرّج، والتمتّع بمشاهدة الآثار القديمة، كَالقصر الأموي، ومعبد هرقل، والعديد من المتاحف الّتي تضمّ مقتنيات الفلكور الأردني، كَالزّي التقليدي الأردني، ويُمكنك التقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

متحف الآثار الأردنّي:

يقع المتحف في جبل القلعة خلف القصر الأموي، ويُعدّ من أشهر الأماكن السياحيّة في العاصمة الأردنيّة، وبُنِيَ المتحف عام 1951 للميلاد؛ لعرض الآثار الّتي تمّ اكتشافها في البلاد، كَحجر الصّوان حيث كان يُستخدم لإشعال النّار قديماً، وأيضاً الأواني الزجاجيّة والفخاريّة والمعدنيّة، والعديد من التماثيل والمجوهرات.

ويُمكنك التجوّل في المتحف، ومشاهدة الاكتشافات الأثريّة الموجودة في المتحف، والمخطوطات المكتشفة في منطقة البحر الميّت، وتُعتبر من أقدم المخطوطات في التّاريخ، ويُمكنك أيضاً مشاهدة آلهة الرفاهيّة والخصوبة “عطارغاتس”، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

متحف الأطفال:

يُعدّ من أهم المعالم السياحيّة في المدينة، افتُتحَ عام 2007 للميلاد، ويضمّ العديد من المعارض التفاعليّة، ومكتبة، واستيديو فنّي، ومسرحاً، ومطعماً، ومتجراً لبيع الهداياء التذكاريّة، ويُقام بالمتحف العديد من الاحتفالات والأنشطة والمناسبات الدينيّة.

ويُمكن لأطفالك التجوّل في المتحف، وزيارة ملعب الخيال، ويُمكن للأطفال بناء القصور والمصانع والمُدن الوهميّة فيه، ويعتمد الملعب على إبداعات الأطفال وخيالهم، وأيضاً يُمكن لأطفالك زيارة قاعة جسد الإنسان، وتعلّم الكثير عن أجسادهم.

جبل القلعة:

يُعتبر من أشهر الأماكن السياحيّة في عمّان، ويبلغ ارتفاعها حوالي 850 متر، ويضمّ العديد من الآثار القديمة الّتي ترجع إلى العصر البرونزي، كَالقصر الأموي ومعبد هرقل والمدرّج الروماني، ويُمكنك زيارة جبل القلعة ومشاهدة الآثار والأواني الخزفيّة في متحف القلعة، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة في الممرّات الأثريّة، والأعمدة الضّخمة، والبوّابات المنحوتة.

أشهر الأكلات في الأردن:

  • المنسف:
    يُعتبر من أشهر الأكلات في الأردن وأكثرها شعبيّة، ويُعدّ من الوجبات البدويّة التقليديّة الّذي يُقدَّم في المناسبات الخاصّة، ويتمّ إعداد هذا الطبق من لحم الخروف والجميد والأرز الأبيض والصّنوبر.
  • الرّشوف:
    يُعتبر من أكثر الأكلات الشّهيرة في الأردن، وتتكوّن من العدس، البرغل، لبن المخيض، السّمنة البلديّة، الحمّص، التّوابل، والملح.
  • المجللة:
    من أشهر الأطباق البدويّة في الأردن، تتكوّن من اللَّبن المريس، والخبز، والسّمن البلدي، وتُسمّى المجللة؛ لأنَّ الخبز المُستخدم فيها يتمّ وضعه على نار الجل.
  • المكمورة:
    ومن أشهر الأكلات في الأردن، وتُقدّم في المناسبات الخاصّة وخاصّة في فصل الشتاء، وتتكوّن من طحين القمح، الدّجاج، البصل، زيت الزّيتون، الفلفل، السّماق، الملح.
  • الزرب:
    تُعتبر من أكثر الأكلات شُهرة في الأردن، تتكوّن من فخذ الغنم المحشوّة بالفريكة والبصل والفلفل والبطاطا والتوابل المختلفة، والأرز، والثّوم، ويتمّ وضعها في شبك الشواء، في حفرة بداخل الأرض لمدة 3 ساعات.
  • المقلوبة:
    من أشهر الأطباق الأردنيّة، تتكوّن من الدّجاج، الأرز، الخضار المختلفة كَالباذنجان والزّهرة والفول والبطاطا، بالإضافة إلى التّوابل المختلفة والملح.
  • الحمّص:
    يُعتبر من أشهر أنواع المُقبّلات الشعبيّة في الأردن، يرجع أصله إلى مصر، ويتكوّن من الحمّص والليمون والثّوم وزيت الزّيتون والشّطة الحارّة.
  • الفلافل:
    تُعتبر من أشهر الأطعمة التقليديّة في الأردن، وترجع في أصلها إلى مصر، تتكوّن من الفول والحمّص، ويُضاف إليها التّوابل المختلفة والثّوم والملح.
  • الفول:
    من أكثر الأطباق الشعبيّة شُهرة في البلاد، تتكوّن من الفول، الفلفل الأخضر، زيت الزّيتون، الملح، والثّوم.

عادات شعب الأردن:

عادة شُرب القهوة العربيّة:

ضرب الفنجان بالدّلة من قِبل المضيف:

تُعتبر من العادات المُنتشرة عند الشّعب الأردني، حيث يتمّ ضرب الفنجان بالدّلة قبل تقديمه للضّيف، ويرجع تاريخ هذه العادة إلى القرن العاشر، حيث كان العرب الجاهليّون يضربون الفناجين بهذه الطريقة عند تقديمها لضيوفهم.

هزّ الفنجان من قِبل الضّيف:

تُعتبر من أقدم العادات في المجتمع الأردنّي، حيث بدأت عادة هزّ الفنجان قديماً عند العرب، عندما كانوا يجلسون في مجالسهم الخاصّة ويعيّنون شاباً أطرشاً وأخرساً لتقديم القهوة؛ حتى لا يستمع لأحاديثهم، ومن أجل أن يعرف “القهوجي” أنّ الضّيف انتهى من قهوته، يقوم بهز الفنجان؛ ليُلفت الانتباه إليه.

عادات الأعراس:

  • الجاهة:

تُعتبر الجاهة من العادات القديمة لدى الشّعب الأردني، خاصّة في الزّواج، ويحضر الجاهة كبار شيوخ العشائر، بما يتّصف بالذّكاء والفطنة، وتُعتبر الجاهة بداية لطقوس الزّواج التقليديّة، ويُكلّف أحد وجهاء الجاهة بالتكلّم لطلب العروس وقراءة الفاتحة، وكلّما زادت عدد الجاهة زاد التّفاخر لدى أهل العريس.

  • الزّفاف يوم الجمعة:
    يُعتبر يوم الجمعة هو اليوم الّذي يُفضّله الأردنيّين لإقامة حفلات الزّفاف فيه، ويرتبط هذا اليوم بالعديد من الطقوس، كًحمّام العريس، والفاردة.
  • الدحيّة:
    من أشهر الرقصات الشعبيّة الأردنيّة، حيث يتمّ ممارستها في الأعراس، وتجمع الدحيّة بين الرّقص وفن الشّعر والأهاريج.

المصدر
صفحة مدينة عمّان في خريطة الشارع المفتوحة.صفحة مدينة عمّان في ميوزك برينز.صفحة مدينة عمّان في Geo Names Id.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى