الحمل والولادةمراحل الحمل

الحمل والرضاعة الطبيعية

اقرأ في هذا المقال
  • أسباب عدم الحمل أثناء الرضاعة
  • هل يحدث حمل مع الرضاعة الطبيعية
  • أعراض الحمل مع الرضاعة

تعتقد أغلب النساء أن الرضاعة الطبيعية وسيلة كافية لمنع الحمل، بحيث أن الدورة الشهرية تنقطع خلال هذه الفترة، وهذا الشي ما يمنحهن الشعور بالاطمئنان بعدم حدوث حمل، فربما يمتنعن عن استخدام أي وسيلة مساعدة أخرى. ولكن حدوث الحمل أثناء الرضاعة الطبيعية أمر وارد.

أسباب عدم الحمل أثناء الرضاعة:

قبل معرفتك لأعراض الحمل أثناء الحمل، يجب معرفتك عن أسباب عدم حدوث الحمل خلال فترة الرضاعة.

ينتج الجسم خلال الرضاعة الطبيعية مستويات كبيرة من هرمون البرولاكتين، بحيث أن هذا الهرمون هو المسؤول عن إنتاج حليب الثدي، ايضاً هذا الهرمون يؤثّر على عمل هرمون الإستروجين فيعمل على تقليل الخصوبة لدى الأم، بحيث هذا ما يؤدي إلى انقطاع الدورة الشهرية، عادة ما تقل نسبة البرولاكتين بعد ستة أشهر، من ثم تعود حركة التبويض لطبيعتها مرة أخرى.

هل يحدث حمل مع الرضاعة الطبيعية:

يحدث الحمل إذا كنتِ تمارسين العلاقة الزوجية بشكل منتظم، على الرغم من أن الرضاعة الطبيعية تقلل خصوبة المرأة، ولكنها لا تمنع الحمل بشكل كامل.

أعراض الحمل مع الرضاعة:

عادةّ ما تكون علامات الحمل المبكّرة خلال الرضاعة هي نفسها التي تظهر في الحمل العادي ومنها:

  • الشعور بالإرهاق والتعب.

  • التبوّل أكثر من المعتاد.

  • الشعور بالغثيان في الصباح.

  • ألم واحتقان وثقل في الثديين.

  • الجوع الشديد.

  • الشعور بالعطش الشديد.

  • انخفاض إنتاج الحليب.

  • تغيّر طعم حليب الثدي: ويتّضح هذا عندما يرفض طفلك الرضاعة، وقد يبدأ بعض الأطفال أيضاً في الفطام من حليب الأم.

  • ظهور كتل في الثديين.

المصدر
Pregnancy, Childbirth and postpartum care/د. تومريس تورمنكتاب الحمل/الدكتور نورمان سميثMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan PincombeObstructed Labor/د. نوران صادق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى