العلوم الحياتيةتصنيف الكائنات الحية

الطفيليات البولية Trichomonas vaginalis

المشعرات المهبلية (Trichomonas vaginalis) هو طفيل أولي يمتلك الأسواط ليتمكن من الحركة وهو من أكثر الطفيليات شيوعاً المسببة للأمراض في البلدان الصناعية.

أماكن انتشار وطرق الانتقال والوقاية من الطفيليات البولية

 

  • تنتشر المشعرات المهبلية (Trichomonas vaginalis) في جميع أنحاء العالم وخصوصاً البلدان الصناعية.

 

  • تنتقل المشعرات المهبلية (Trichomonas vaginalis) من شخص مصاب ذكر أو أنثى إلى شخص غير مصاب ذكر أو أنثى عن طريق الاتصال الجنسي أو عن طريق المراحيض وتكون النساء أكثر عرضة له من الرجال.

 

  • تعتبر الواقيات الذكرية فعالة في الحد من انتقال العدوى، ولكن ليس منعها بالكامل وإن اتباع تدابير النظافة في المراحيض يقي من انتقال العدوى.

 

دورة حياة الطفيليات البولية

 

إن دورة حياة طفيل (Trichomonas vaginalis) قصيرة جداً وتبدأ عندما يكون هذا الطفيل في الجزء السفلي من الجهاز التناسلي الأنثوي أو الجهاز التناسلي الذكري في الإنسان، حيث يبدأ الطفيل بالتكاثر عن طريق الانشطار الثنائي (Binary fission) ليصل لمرحلة التروفوزويت (trophozoites) سريعاً ويبقى يتكاثر في داخل الجهاز التناسلي فهو لا يستطيع العيش في البيئة الخارجية لذلك جسم الإنسان هو المضيف والعائل في نفس الوقت وينتقل من شخص لآخر عن طريق المراحيض أو الاتصال الجنسي.

 

داء المشعرات وأعراض الإصابة بالطفيليات البولية

 

تسبب المشعرات المهبلية (Trichomonas vaginalis) داء المشعرات (Trichomoniasis) وهو مرض يصيب الجهاز التناسلي الأنثوي أو الذكري في الإنسان وهو من الطفليات المنقولة جنسياً (STD) وحوالي 70% من المصابين لا تظهر عليهم علامات أو أعراض وعادة ما تبدأ الأعراض بالظهور من 5-28 يوماً بعد الإصابة ومن أعراضه:

 

  •  في النساء: حكة أو تهيج أو احمرار أو ألم أسفل الحوض وفي الأعضاء التناسلية أو إفرازات مهبلية مخضرة كريهة الرائحة وإذا كانت المرأة حامل قد يؤدي هذا الطفيل إلى الإجهاض أو الولادة المبكرة.

 

  • في الرجال: حكة أو تهيج أو ظهور إفرازات غير طبيعية في العضو التناسلي أو حرقة أثناء عملية التبول وقد لا يكون هناك أعراض.

 

  • يعتمد ظهور الأعراض على العمر والصحة العامة للجسم ويمكن للأشخاص المصابين دون وجود أعراض نقل العدوى للآخرين.

 

  • قد تستمر عدوى طفيل (Trichomonas vaginalis) من أشهر وحتى سنوات.

 

تشخيص طفيل الترايكوموناس

 

يتم فحص (Trichomonas vaginalis) مخبرياً:

 

 

  • فحص العينات مجهرياً وتكون هذه العينات إما عينة بول (urine Sample)  أو مسحة من المهبل (vaginal swab) ورؤية الطور المعدي (trophozoites) للمشعرات المهبلية (Trichomonas vaginalis) وتشبه التروفوزويت (trophozoites) الكمثرى ويبلغ طولها من 7-30 ميكروميتر ولديها خمسة أسواط أربعة من الأمام وواحد من الخلف وفي داخلها نواة كبيرة ويمكن رؤية كل ذلك في العينات تحت المجهر وصبغها بصبغة غيمسا (Giemsa-stained).

 

 

  • الفحوصات المناعية من خلال الأجسام المضادة في عينات الدم وهناك نوعين من الفحوصات (RDT) وهو عبارة عن فحص سريع على شكل اختبار مثل اختبار فحص الدم و(NAAT) وهو فحص يتم فيه استخدام جهاز PCR.

 

طرق العلاج عند الإصابة بالطفيليات البولية

 

  • يتم علاج عدوى باستخدام الميترونيدازول (Metronidazole) أو تينيدازول (Tinidazole).

 

  • العلاج الأول يكون عبارة عن جرعة تبلغ 2 جرام من ميترونيدازول أو تينيدازول لمرة واحدة فقط.

 

  • العلاج البديل هو 500 ملليجرام من ميترونيدازول مرتين يوميًا لمدة سبعة أيام.

 

  • يجب وصف الأدوية للشريك أو الزوج أيضاً لأنه قد يكون حاملا للعدوى.

 

  • يجب الفحص مرة أخرى عن طفيل (Trichomonas vaginalis) بعد انتهاء فترة العلاج للتأكد من القضاء عليه.

 

المصدر
"Book"Diagnostic Medical Parasitology"Author"Lynne Shore Garci"/8aBook"Medical Parasitology"author"Markell and Voge's"/9sالكتاب"علم الطفيليات الطبي"المؤلف"علي إبراهيم الطيار"الكتاب"علم الطفيليات الطبية"المؤلف"والتر بيك"

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى