التاريخعلم الاجتماع

متى حكم العثمانيون مدينة خوتين؟

اقرأ في هذا المقال
  • أين تقع مدينة خوتين؟
  • متى حكم العثمانيون مدينة خوتين؟

أين تقع مدينة خوتين؟

 

خوتين (زوتين) ومركز رايون في إقليم تشيرنيفتسي، أسَّسها الداقيون وسُميت على اسم أحد قادتهم (كوتيزون) أصبحت خوتين في القرن العاشر جزءًا من كييفان روس، من القرن الثاني عشر كانت تنتمي إلى إمارة غاليسيا فولينيا، في النصف الثاني من القرن الثالث عشر، شيد سكان جنوة حصنًا هناك، في عام (1373) أصبحت المدينة جزءًا من إمارة مولدافيا.

 

متى حكم العثمانيون مدينة خوتين؟

 

من مطلع القرن السادس عشر حتى عام (1812) ظلت على فترات متقطعة، تحت سيطرة الدولة العثمانيّة، لعب معقلها دورًا رئيسيًا في سيطرة الدولة العثمانيّة على مولدوفا، في القرنين السابع عشر والثامن عشر، كانت خوتين هدفًا للغزو في حروب القوزاق والبولندية والروسية مع تركيا، في معركة خوتين عام (1621)، هزمت جيوش القوزاق والبولنديين الأتراك، لكن معاهدة خوتين للسلام تركت القلعة في أيدي الأتراك.

 

استولت جيوش القوزاق بقيادة تيميش خملنيتسكي على خوتين في (1650 و 1652-1653)، بعد هزيمة الجيش التركي هناك في (11) نوفمبر (1673) بمساعدة القوات المولدافية والقوزاق، استولى الهتمان البولندي جان الثالث سوبيسكي على القلعة وألغى معاهدة بوكاش للسلام لعام (1672)، وفي عام (1711) أعيدت المدينة إلى تركيا، خلال الحروب الروسية التركية احتلتها القوات الروسية.

 

مع معاهدة بوخارست للسلام لعام (1812)، أصبحت مدينة خوتين تحت الحكم الروسي، تمّ تفكيك قلعتها في عام (1856)، وفي عام (1873) أصبحت مدينة خوتين مركزًا للمقاطعة في بيسارابيا جوبرنيا، في عام (1897) كان عدد سكانها (23800)، نظرًا لأنّ معظم سكان البلدة كانوا من اليهود أو الروس، كانت الحياة الثقافية الأوكرانيّة غير مهمة حتى أوائل القرن العشرين.

 

في أبريل (1918) أثناء الاحتلال النمساوي، عقد الأوكرانيون مسيرات في خوتين وأماكن أُخرى في المقاطعة للمطالبة بضم المنطقة إلى جمهورية أوكرانيا الوطنية، وأرسلت رادا الوسطى مفوضها، أدّى الاحتلال الروماني للمنطقة في نوفمبر إلى اندلاع انتفاضة خوتين في يناير (1919)، في يونيو (1940)، احتل الجيش السوفيتي المدينة، ولكن خلال الحرب الألمانيّة السوفيتيّة، في يوليو (1941)، أعادت رومانيا احتلالها، في أبريل (1944) تمّ دمجها في جمهورية أوكرانيا الاشتراكية السوفياتية، أحدثت الحرب والحكم السوفيتي تغييرات كبيرة في التكوين العرقي للمدينة.

 

المصدر
المصور في التاريخ، الجزء السادس تأليف: شفيق جحا، منير البعلبكي، بهيج عثمان، دار العلم للملايين. أ.د. محمد سهيل طقّوش: تاريخ العثمانيين من قيام الدولة إلى الانقلاب على الخلافة. تاريخ الدولة العليّة العثمانية، تأليف: الأستاذ محمد فريد بك المحامي، تحقيق: الدكتور إحسان حقي، دار النفائس، الطبعة العاشرة: 1427 هـ - 2006 م. كوبرولي، محمد فؤاد: قيام الدولة العثمانية.تاريخ الإمبراطورية العثمانية وتركيا الحديثة ، المجلد 1 ، بقلم ستانفورد جاي شو ، إيزيل كورال شو .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى