فنونفنون وتسلية

المسرحية وعناصرها

اقرأ في هذا المقال
  • المسرحية
  • عناصر المسرحية

المسرحية:

المسرحية في اللغة هي كلمة مُشتقّة من المسرح، فهي الخشبة التي يتم من خلالها تقديم النص السردي للجمهور، أمّا في الاصطلاح فهي نوع من أنواع الفن الأدبي الذي تقوم الأفراد من خلالها بتقديم حادثة إنسانية، بالإضافة إلى الحوارات التي تكون فيما بينهم. وأحياناً ما تكون أحداثها متحققة، أو البعض منها. ومن الممكن أن يكون جزءاً منها من نسج الخيال. والمسرحية لها غايات عديدة قد يكون البعض منها بهدف الانتقاد، أو التثقيف، أو المتعة الفنية، أو ربما بهدف العِظة.

عناصر المسرحية:

  • الفكرة:

    الفكرة وهي التي تُبنى عليها المسرحية، فمن عناصر المسرحية الرئيسية هو وجود فكرة أساسية واحدة. ولا يجوز تداخل أفكار أخرى بها؛ وذلك لمنع لتشتيت الانتباه لدى الجمهور. ويعتمد الكاتب في هذه الفكرة من وحي الواقع أو من التاريخ أو من نسج الخيال.

  • الشخصيات:

    الشخصيات تضمّ من خلالها مجموعة من الأشخاص الذي تقوم عليهم أحداث المسرحية. ويجب أن يصوّرهم الكاتب بشكل دقيق، من خلال ذكر صفاتهم الشكلية كالطول، السُّمنة، القصر وأيضاً جميع صفاتهم النفسية كالمزاج، بالإضافة إلى صفاتهم الوظيفية والاجتماعية، مع وصف جميع حركاتهم وأزيائهم المميزة.

  • الصراع

    الصراع هو العنصر الرئيسي في المسرحية، فهو الصورة المعروفة في المسرحية كونه صراع ما بين الخير والشر، حيث أنه يقوم بين جانبين متناقضين، باعتبار أنه العقدة في المسرحية، حيث يتمثل كل منهما في شخصية معينة. ويبدأ بصورة بسيطة، لينمو ويقوى بعدها حتى يبلغ ذروته، ليأتي حله في نهاية المسرحية.

  • الحركة:

    وتتمثَّل في حركة الشخصيات عند سيرها وطريقة خروجها ودخولها، بحيث تتصرّف تبعاً للقوانين والأحداث التي تقتضيها المسرحية، فكلَّما اقتربت الحركة من حركات الطبيعية ومتوافقة مع الواقع، كلَّما ازداد نجاح المسرحية.

  • الحوار:

    هو أحد أهم عناصر المسرحية. ويتمثّل في الكلام الذي تتفوَّه به الشخصيات خلال المسرحية، فمن خلاله تكشف الشخصيات المسرحية عن مكنوناتها وطبائعها. وبالتالي تتضح الأحداث للجمهور ويؤدي إلى وضوح الفكرة الأساسية من المسرحية.

  • البناء:

    المسرحية عبارة عن فن وعمل منظم يتطلب العناية الفائقة من المؤلف. ويجب أن يتم تقسيمها إلى عدة فصول وكل فصل يتم تقسيمه إلى عدد من المشاهد، فقد كانت القواعد القديمة تحتم على الكاتب تقسيم مسرحيته إلى أربعة من الفصول. ويتضمّن بنائها ثلاثة من الوحدات وهي: وحدة المكان، وحدة الموضوع ووحدة الزمان.

المصدر
فجر المسرح/إدوار الخراطالمسرح في المرايا/حسن يوسفيفن التمثيل /حذيفه احمد عكاش

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى