الأوراق الماليةمال وأعمال

ما هي قيمة البيانات المالية في وضع خطة مالية؟

اقرأ في هذا المقال
  • قيمة البيانات المالية في وضع خطة مالية

يستخدم النشاط التجاري بيانات مالية أولية أو متوقعة عند تطوير خطة مالية، حيثُ يستخدم البيان المالي المبدئي نفس تنسيق الميزانية العمومية الحالية أو بيان الدخل أو بيان التدفق النقدي، ولكنّهُ يعرض عدة سنوات من البيانات السابقة والمستقبلية معاً في بيان واحد.

 

قيمة البيانات المالية في وضع خطة مالية:

 

تُظهِر البيانات المالية الأولية المبيعات والأرباح المتوقعة وجميع أرقام البيانات المالية الأُخرى، حيثُ أنّهُ من المُمكِن أن تستخدم الشركة هذه المعلومات؛ وذلك لتحديد ما إذا كانت ستحقق أهداف الربح المتوقعة، ومقدار الأموال التي يجب أن تضعها في الميزانية لنفقات مُعيّنة ومقدار النقد الذي قد يكون في متناول اليد.

 

على سبيل المثال، قد تُظهِر البيانات المالية المبدئية للشركات الصغيرة أنّها ستحقق هدف الربح السنوي البالغ (100000) دولار أمريكي، وأنّهُ يجب تخصيص (50000) دولار سنوياً للموظفين.

 

وإذا توقعت شركة ما زيادة كبيرة في المبيعات في بياناتها المالية المبدئية، فقد تحتاج إلى جمع أموال إضافية لشراء المزيد من الأصول، مثل المزيد من المخزون والمعدات، حيثُ تُخبِر البيانات المالية الأولية للشركات مقدار الأموال التي يجب أن يتم جمعها، ومن المُمكِن أن تُساعدها في تحديد المصادر التي سيتم جمعه، مثل القرض أو المستثمرين.

 

على سبيل المثال قد تُظهر البيانات المالية المبدئية لشركة مُعيّنة أنّنا بحاجة إلى (40) ألف دولار من رأس المال الإضافي، والذي قد تحصل عليه من قرض جديد.

 

بالإضافة إلى ذلك تُقارِن النسب المالية، مثل نسبة الدين إلى حقوق الملكية، الأرقام الفردية المختلفة في البيانات المالية، حيثُ أنّهُ إذا أظهرت نسبة مالية مُعيّنة الكثير من المخاطر، فإنّهُ يُمكِن للشركة تعديل خطتها المالية.

 

ومن المُمكِن للشركات إنشاء إصدارات مختلفة من بياناتها المالية المبدئية بناءً على سيناريوهات التشغيل المختلفة، حيثُ أنّهُ يُساعِد نطاق البيانات من هذه السيناريوهات المختلفة الشركة على تطبيق المرونة في خطتها المالية.

 

على سبيل المثال، قد يُنشئ العمل الصغير ثلاث مجموعات مختلفة من البيانات المالية المبدئية بناءً على مستويات مبيعات مختلفة ينتج عنها أرباح تتراوح من (60) ألف دولار إلى (150) ألف دولار سنوياً، وأنّهُ من المُمكِن دمج هذا في الخطة المالية لتحديد المبالغ المختلفة التي قد تكون مُتاحة لدينا لإعادة الاستثمار في العمل.

المصدر
 كتاب دليل التعامل في سوق الأسهم، مايكل سنسر، 2005كتاب تداول الأسهم في السوق المالية: دراسة تأصيلية مقارنة، عبدالله بن سليمان الجريش، 2018 كتاب تداول الأسهم والقيود القانونية الواردة عليه: دراسة مقارنة، خالد عبد العزيز بغدادي، 2012 كتاب بيع الأسهم، وهبة الزحيلي، 2016 كتاب كيف تتجاوز مخاطر الاستثمار في الأسهم الدولية، عبد العزيزالصعيدي، 2005

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى