الديكور الريفي هو أسلوب بسيط ولكنه أنيق مصقول، وهو لا يبدو مرهقاً أو متجهماً أو صارخاً، ومن السمات الأكثر شهرة في الديكور الريفي استخدام المواد الطبيعية والألوان الترابية، وغالباً ما يكون الأثاث والتفاصيل المعمارية غير مكتملة ويبدو أنه تم إحضارها من الخارج مع القليل من التغيير.

 

ألوان الطلاء المثالية لتزيين الطراز الريفي

 

بحكم التعريف من كلمة الريف حضرياً تشمل أساليب التصميم الداخلي الريفية المزرعة ريفية ونزل للتزلج على الجبال ربما، أما عن الألوان الريفية فهي عميقة وطبيعية، تتأرجح لوحة الألوان بشكل كبير نحو الألوان الترابية المحايدة والغنية مثل الأخضر والبني والرمادي وهي خيارات ألوان شائعة، إلى جانب عناصر الغرفة المناسبة، فإن أجواء الغرفة دافئة ومريحة وترحيبية.

 

الأحمر الدافئ في التصميم الريفي

 

تعتبر الألوان الحمراء العميقة والدافئة حجر الزاوية للعديد من لوحات الألوان الريفية؛ نظرًا لتعدد استخداماتها مع الألوان الدافئة والباردة، حيث يتمتع اللون الأحمر الدافىء بحضور قوي ويمكنه مواجهة أجرأ التفاصيل المعمارية والعناصر الطبيعية، كما وتتناغم هذه النغمة الغنية جيداً مع الرمادي الخرساني والنحاسي والذهبي.

 

الذهبي المثالي في التصميم الريفي

 

جميعنا نسعى للحصول على درجة الذهب المثالي في الدهانات، مما يجعله محايدًا شائعًا يعمل مع مجموعة متنوعة من الأساليب في التصميم، كما ويُعَد لون الطلاء هذا هو جزء من مجموعة الدهانات والديكور التاريخية الكلاسيكية الخالدة التي تعمل فعلياً في أي مكان في المنزل.

 

البني الدافئ مع لمسة من اللون الرمادي في التصميم الريفي

 

حجر شيروين ويليامز الدافئ هو لون بني دافئ مع لمسة من اللون الرمادي. فاللون الرمادي الداكن أو الفاتح يعمل جيداً مع الحجر الطبيعي، ويبدو أن معظم الأحجار الطبيعية منسوجة بشكل طبيعي باللونين الرمادي والبني، لذلك يمكن أن يلتقط اللون الرمادي العميق تلك الألوان بسهولة، وعندما يقترن باللون الأبيض والكثير من الضوء الطبيعي، فإن هذه النغمة الأعمق تعمل على تدفئة الغرفة بدلاً من تعتيمها.

 

الأبيض الدافئ وكريمة البندق في التصميم الريفي

 

ليس كل لون في اللوحة الريفية يجب أن يكون عميقاً وغنياً، فاللون المحايد الباهت مثل كريم البندق يخلق مساحة للتنفس للوحة الألوان الخاصة بنا، فنقوم باختيار ألواناً محايدة باهتة مع مسحة دافئة للحفاظ على تنسيق الألوان معاً وبشكل جميل. ويعد كريمة البندق هو لون أبيض دافئ يبدو رائعًا مع أثاث ريفي وعوارض خشبية.

 

اللون الرمادي في التصميم الريفي

 

هو لون ليس رماديًا تمامًا وليس أخضراً تماماً، حيث يتميز بعد الظهيرة بما يكفي من اللون الأخضر لجعله يتطابق بشكل ممتاز مع الحجر الرمادي الطبيعي، والدفء الكافي للعمل مع الأخشاب الطبيعية، حيث ستكون الألوان المعقدة من هذا اللون مثيرة كجدار لواجهة معينة أو لباب أمامي.

 

لون اللاتيه

 

اللاتيه (Latte) هو لون بيج محايد ودافئ مثالي يضيف الراحة على الفور إلى أي غرفة، يذكرنا اللون بقهوة الصباح أو المساء مع الحليب الرغوي، وهذا اللون هو لون ناعم مع نغمات برتقالية وبنية، مما يعطي إحساسًا بقوام كريمي سميك وهو لون جريء، وهو لون يتعامل معه بحذر للغاية؛ لأنه يمكن أن يُقزّم الغرفة إذا لم يكن لدينا إضاءة كافية أو ارتفاع سقف، وقد تظهر الجدران المواجهة للجنوب باللون الأصفر والبيج أكثر، في حين قد تظهر الغرف المواجهة للشمال باللون البيج الغامق.

 

لون القرفة الموشحة

 

إذا كان لدينا غرفة بها الكثير من النوافذ أو الكثير من الإضاءة فقد يكون من الصعب أحيانًا تدفئة الغرفة، وهناك طريقة واحدة لإعطاء عمق للغرفة هي أن تصبح أغمق مع لون الطلاء.

 

والقرفة الموشحة هي بنية مريحة مع القليل من اللمسات الحمراء، وتنبثق الزخرفة البيضاء بهذا اللون في الغرفة، وبالنسبة للمنازل ذات الجدران الحجرية في غرف النوم أو غرف الطعام، أو إذا كان لديك مدفأة مؤطرة من الطوب في غرفة المعيشة فإن هذا اللون يناسب تمامًا.

 

وأخيراً نستنتج أن الألوان الريفية هي الألوان العميقة والطبيعية، حيث تعتبر الألوان الخضراء والبنية والرمادية وألوان الخريف ألوانًا ريفية، ويمكن العثور على معظم هذه الألوان بسهولة في الطبيعة، من الأخضر الداكن للأوراق والبرتقالي الدافئ لغروب الشمس، إلى البني الترابي للطين.

 

وغالباً ما تستخدم الألوان الريفية في ديكور المنزل لأنها تضفي إحساسًا دافئًا دافئًا على الداخل. فاللونين الأحمر والبني الريفي يمكن أن يؤمن مساحتنا ويوفر إحساسًا بالراحة، كما ويجب الابتعاد عن اختيار درجات الألوان الداكنة، حيث أن الكثير من النغمات العميقة يمكن أن تجعل المساحة تشعرنا بالثقل.