مفهوم التهاب الشعب الهوائية المزمن:

التهاب الشعب الهوائية المزمن وبالإنجليزية (chronic-bronchitis): هو عبارة عن حالة التهابية خطرة تتطور بمرور الوقت بدلاً من الضرب المفاجئ. يتميز بنوبات متكررة من التهاب الشعب الهوائية تستمر لعدة أشهر أو سنوات. يؤدي الالتهاب المستمر في بطانة أنابيب الشعب الهوائية إلى تراكم كميات مفرطة من المخاط الّلزج في الشعب الهوائية.


التهاب الشعب الهوائية هو التهاب في بطانة الشعب الهوائية. هذه هي الأنابيب التي تحمل الهواء من وإلى الرئتين. في الغالب يعاني المرضى المصابون بالتهاب الشعب الهوائية من سعال مستمر ينتج عنه مخاطًا سميكاً متغير اللون. قد يعانون أيضاً من الصفير وألم في الصدر وضيق في التنفس.


قد يكون التهاب الشعب الهوائية حاداً أو مزمناً. يتطور التهاب الشعب الهوائية الحاد من البرد أو عدوى تنفسية أخرى، وغالبًا ما يتحسن في غضون أيام قليلة دون آثار دائمة. هذا يحد من كمية تدفق الهواء داخل وخارج الرئتين. يزداد انسداد تدفق الهواء بمرور الوقت، مما يؤدي إلى صعوبات في التنفس وزيادة إنتاج المخاط في الرئتين.


يصاب العديد من الأشخاص المصابين بالتهاب الشعب الهوائية المزمن بانتفاخ الرئة، وهو نوع من أمراض الرئة. يُشار إلى الشرطين معاً بمرض الانسداد الرئوي المزمن أو داء الانسداد الرئوي المزمن. وفقاً لجمعية الرئة الأمريكية، أكثر من 11 مليون شخص في الولايات المتحدة يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن. ومع ذلك، هناك العديد من الأشخاص الذين لا يعرفون حتى أن لديهم.


تستغرق غالبية أعراض مرض الانسداد الرئوي المزمن بعض الوقت للتطور، لذلك غالباً ما يعتقد الناس عن طريق الخطأ أن الحالة ليست مهددة للحياة وتتجاهل الأعراض حتى تتقدم الحالة إلى مرحلة أكثر تقدماً على الرغم من أنه لا يمكن الشفاء من الحالة، يمكن إدارة الأعراض بالعلاج بمجرد إجراء التشخيص.

ما هي أعراض التهاب الشعب الهوائية المزمن؟

بعد فترة طويلة من الالتهاب والتهيج في أنابيب الشعب الهوائية، يمكن أن يؤدي التهاب الشعب الهوائية المزمن إلى العديد من الأعراض المميزة، بما في ذلك السعال المستمر والثقيل الذي يجلب المخاط من الرئتين. قد يكون المخاط أصفر أو أخضر أو ​​أبيض.


مع مرور الوقت، تزداد كمية المخاط تدريجياً بسبب زيادة إنتاج المخاط في الرئتين. يتراكم المخاط في النهاية في الأنابيب الهوائية ويحد من تدفق الهواء، مما يتسبب في صعوبة التنفس بشكل متزايد. قد يصاحب ضيق التنفس هذا صفير يزداد سوءاً خلال أي نوع من النشاط البدني.

قد تشمل الأعراض الأخرى لالتهاب الشعب الهوائية المزمن ما يلي:

  • إعياء.

  • حمى.

  • قشعريرة.

  • عدم الراحة في الصدر.

  • احتقان الجيوب الانفية.

  • رائحة الفم الكريهة.

في المراحل المتأخرة من التهاب الشعب الهوائية المزمن، قد يصاب الجلد والشفاه بلون مزرق بسبب نقص الأكسجين في مجرى الدم. يمكن أن يؤدي انخفاض مستويات الأكسجين في الدم أيضاً إلى وذمة محيطية، أو تورم في الساقين والكاحلين.

مع تقدم التهاب الشعب الهوائية المزمن، يمكن أن تختلف الأعراض أيضاً في شدتها وتكرارها. على سبيل المثال، قد يختفي السعال مؤقتاً، ولكن يعقبه فترة من السعال الشديد. قد تُحدث نوبات أكثر شدة بسبب عوامل مختلفة، بما في ذلك:

  • التهابات الجهاز التنفسي، مثل البرد أو الأنفلونزا.

  • الالتهابات في أماكن أخرى من الجسم.

  • التعرض لمهيّجات بيئية، مثل تلوث الهواء أو الغبار.

  • أمراض القلب.

ما الذي يسبب التهاب الشعب الهوائية المزمن؟

يحدث التهاب الشعب الهوائية المزمن عندما تصبح بطانة أنابيب القصبات متوترة. يمكن أن يؤدي التهيج المستمر والتورم إلى إلحاق الضرر بالمجاري الهوائية والتسبب في تراكم المخاط اللزج، مما يجعل من الصعب على الهواء التحرك عبر الرئتين. هذا يؤدي إلى صعوبات في التنفس تزداد سوءاً تدريجياً.


يمكن أن يتسبب الالتهاب أيضاً في تلف الأهداب، وهي الهياكل الشبيهة بالشعر التي تساعد على إبقاء الممرات الهوائية خالية من الجراثيم والمهيجات الأخرى. عندما لا تعمل الأهداب بشكل صحيح، غالباً ما تصبح المسالك الهوائية أرضاً خصبة للالتهابات البكتيرية والفيروسية.


عادةً ما تؤدي العدوى إلى التهيج والتورم الأوليين اللذين يؤديان إلى التهاب الشعب الهوائية الحاد. ومع ذلك يحدث التهاب الشعب الهوائية المزمن في الغالب بسبب تدخين السجائر. في الواقع أكثر من 90 في المائة من المصابين بهذا المرض لديهم تاريخ من التدخين. يؤدي استنشاق دخان السجائر إلى شل الأهداب مؤقتاً، لذا فإن التدخين المتكرر على مدى فترة طويلة قد يؤدي إلى تلف الأهداب بشدة. قد يتطور التهاب الشعب الهوائية المزمن بمرور الوقت بسبب هذا الضرر.


يمكن أن يساهم التدخين السلبي أيضاً في تطور التهاب الشعب الهوائية المزمن. تشمل الأسباب المحتملة الأخرى التعرض الطويل لتلوث الهواء، والأبخرة الصناعية أو الكيميائية، والغازات السامة. قد تتسبب عدوى الرئة المتكررة أيضاً في حدوث المزيد من الضرر للرئتين وتجعل أعراض التهاب الشعب الهوائية المزمن أسوأ.

متى تجب زيارة الطبيب؟

كثير من الناس يرفضون أعراض التهاب الشعب الهوائية المزمن، معتقدين أنهم ببساطة يعانون من سعال المدخن. ومع ذلك، من المهم الاتصال بالطبيب على الفور إذا كان لدى الشخص أدنى شك في احتمال إصابته بالتهاب الشعب الهوائية. يؤدي عدم تلقي العلاج في الوقت المناسب لالتهاب الشعب الهوائية المزمن إلى زيادة خطر الإصابة بأضرار شديدة في الرئة، مما قد يؤدي إلى مشاكل في الجهاز التنفسي أو قصور في القلب.

اتصل بالطبيب على الفور إذا كان السعال لديك يسبب ما يلي:

  • يستمر أكثر من ثلاثة أسابيع.

  • يمنعك من النوم.

  • يصاحبه حمى فوق 100.4 درجة فهرنهايت.

  • ينتج مخاطاً أو دماً متغير اللون.

  • يسبب صفير أو ضيق في التنفس.