اسلامالحديث النبوي

علم مختلف الحديث

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم مختلف الحديث
  • أهمية دراسة مختلف الحديث
  • مباحث علم مختلف الحديث

لقد كان للحديث النّبويّ الشريف دراسات ممنهجة تكشف قوّة الحديث وقبولة عند أمّة محمّد صلّى الله عليه وسلّم، وقد تميزت أمَّة سيدنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم من بين الأمم بثبوت مصادرها بالحجَّة والإثبات لمن ينقلون علومها، وقد بلغ الاهتمام بالحديث النّبويّ ذروته بعد وفاة رسول الله صلّى الله عليه وسلّم والصّحابة الذين هم حاملوا الحديث بعده، فدرس العلماء من أهل الحديث كلّ شي بالحديث للتأكد منه، فتتبعوا السَّند والمتن، ودرسوا أحوال رجال الحديث، حتى ظهر الاختلاف في الحديث والرواية فكان لا بدَّ من ضبط الرِّواية بما يتناسب مع أهمية الحديث وشرفه وأهميته، ظهرت في الحديث علوم لم تكن قبل، كعلم مختلف الحديث فما هو مختلف الحديث وماهي مباحثه؟.

مفهوم مختلف الحديث

إنّ مختلَف الحديث أو مختَلِف الحديث علم يقوم على دراسة الأحاديث التي حدث فيها اختلاف في ظاهرها، وهذا العلم يقوم على التأليف والتقريب بين ما اختلف فيه الرواة وطلبة العلم عند سماع حديثين مختلفين في ظاهرهما.

أهمية دراسة مختلف الحديث

إنَّ دراسة علم مختلف الحديث له أهمية عند علماء الحديث والفقه الإسلاميّ خاصّة وتتمثّل أهميته في إزالة الأشكال في فهم الحديث النّبويّ الشريف، فيفهم الراوي والمتلقي والسَّامع بفهم ما فيه، ويزيل التنازع بين الرواة، كما أنّه يبعد الشبهة التي يريدها أعداء الإسلام أن تكون مع الحديث ، ومن هنا أصبح من الضروري علينا أن نرجع ما نسمع من أحاديث مختلفة في ظاهرها إلى أهل الاختصاص للتقريب بينها، وقد كان على مرِّ العصور علماء متخصِّصون في هذا العلم، ويذكر أنّ ابن خزيمة الرَّاوي والمصنّف كان من أشهر من أختصوا وتكلموا في الحديث المختلف والتقريب بينها.

مباحث علم مختلف الحديث

إنّ علم مختلف الحديث يبحث في مواضيع كثيرة منها:

1ـ زيادة الثقات للحديث وهو ما كان من الثقة المقبول عند أهل الحديث بزيادة شيْ في السّند والمتن مبيناً أنّ هذه الزيادة تكون منه.

2ـ الشذوذ: فعلم مختلف الحديث يبحث أيضاّ في الشُّذوذ في السَّند والمتن، أي في سلسلة الرُّواة أو في ما نقله الرُّواة وهو المتن.

3ـ المنكر: وقد اختلف العلماء في تعريفه فمنهم من ذهب إلى من كان وحيداً في رواية حديث ومنهم من ذهب إلى أنّ المنكر من كان مخالفاً للثقة في الرواية.

4ـ الاضطراب: ما تساوى بالقوَّة من أحاديث مختلفة متساوية، لا مجال للجمع بينهما.

وغيرها من علوم الاختلاف كالمدرج والمقلوب وغيرها من مباحث هذا العلم.

المصدر
علوم الحديث لابن الصلاحمنهج النقد في علوم الحديث لنور الدين عترمباحث في علوم الحدجيث لمناع القطان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى