الآدابالأدباء العرب

أبو بكر بن السراج

اقرأ في هذا المقال
  • اسمه.
  • من هو؟
  • نشأته وولادته.
  • مؤلفاته.
  • وفاته.

اسمه:

محمد بن السري بن سهل، المُلقّب بأبو بكر ويُعرف بابن السراج.

من هو أبو بكر بن السراج؟

من أشهر الأئمة والرواة والأدباء في بغداد في عصر الدولة الأموية.

نشأته وولادته:

ولد في بغداد، لكن الفترة التي ولد فيها والزمن بالتحديد لم يذكره المؤرخين بتاتاً، حيث ترعرع ودرس التعليم الأوَّلي لديه في بغداد، كما تلقّى تعليمه على يَد العديد من الأئمة والأدباء العرب ومن أشهرهم المبرد. ودرس عنه العديد من علماء الأدب، من أشهرهم: أبو القاسم الزجاجي، أبو سعيد اليرافي وكذلك أبو الحسن الرماني. وألّف العديد من الكتب الأدبية ومن أبرز مؤلفاته التي كتبها هي: “الأصول في النحو”، حيث كان أوَّل كتاب يؤلف في الأدب وبالتحديد في أصول النحو العربي.

مؤلفاته:

كتب من المؤلفات العديدة والتي نسبت إليه، من أبرزها:

  • الخط والهجاء.

  • الشعر والشعراء.

  • المواصلات والمذكّرات “في الأخبار”.

  • الأصول في النحو.

  • شرح كتاب سيبويه.

  • الموجز في النحو.

  • الاشتقاق.

  • العروض.

  • احتجاج القراء في القراءة.

وفاته:

توفّي الإمام النحوي في الأدب العربي في بغداد الشاعر أبو بكر سنة ثلاثمائة وستة عشر للهجرة، الموافق لعام تسعمائة وتسعة وعشرين للميلاد في بغداد. وكان من أشهر الشعراء والأدباء العرب في عصر الدولة الأموية، الذين رفعوا بالأدب العربي ذلك الوقت إلى أعلى المراتب الأدبية.

المصدر
نشأة النحو وأشهر النحاة،أحمد الطنطاوي.الوسيط في تاريخ النحو العربي، عبد الكريم الأسعد.الأعلام، خير الدين الزركلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى