الآدابالمحسنات البديعية

أنواع الاستعارة في اللغة العربية

اقرأ في هذا المقال
  • تعريف الاستعارة
  • تعريف الاستعارة التمثيلية
  • تعريف البلاغيين للاستعارة
  • مكانة الاستعارة
  • أركان الاستعارة
  • أقسام الاستعارة
  • أمثلة على الاستعارة

تعريف الاستعارة:

 

يقصد به حذف أحد طرفي التشبيه وهما (المشبه والمشبه به)، كما هي المبالغة في التشبيه.

 

تعريف الاستعارة التمثيلية:

يقصد بالاستعارة التمثيلية وهي حذف المشبه وحذف أداة التشبيه، وهي في الشعر والنثر.

 

تعريفات البلاغيين للاستعارة:

 

 

  • تعريف السكاكي للاستعارة: ” هي تشبيه حذف منه المشبه به أو المشبه، ولا بد أن تكون العلاقة بينهما المشابهة دائمًا، كما لا بد من وجود قرينة لفظية أو حاليةً مانعة من إرادة المعنى الأصلي للمشبه أو المشبه”.

 

  • تعريف الجرجاني للاستعارة: ” أعلم أن الاستعارة في الجملة يكون لفظ الأصل في الوضع اللغوي معروفًا تدل الشواهد على أنه اختص به حين وضع، ثم يستعمله الشاعر أو غير الشاعر في غير ذلك الأصل، وينقله إليه نقلًا غير لازم”.

 

مكانة الاستعارة:

 

الاستعارة لها مكانة وهي:

 

  • مكانة الاستعارة عند أرسطو: ” أعظم الأساليب حقًا هو أسلوب الاستعارة، وهو آية الموهبة”.

 

  • مكانة الاستعارة عند جان كوهين :” تشكل الخاصة الأساسية للغة الشعرية”.

 

  • مكانة الاستعارة عند الناقد الإسباني: ” أن الشعر هو اليوم الجسر العالي للاستعارات”.

 

  • مكانة الاستعارة عند الآخرين جعلها سلطان المجاز.

 

أركان الاستعارة:

 

  • المستعار منه ( المشبه به).

 

  • المستعار له ( المشبه).

 

  • الجامع ( وجه الشبه).

 

  • المستعار.

 

أقسام الاستعارة:

 

قسم البلاغيون المحدثون الاستعارة إلى أقسام منها:

 

  • باعتبار المستعار منه.

 

  • باعتبار الجامع.

 

  • باعتبار ما يقترن بطرفيها.

 

أقسام الاستعارة باعتبار المستعار منه:

 

 

  • الاستعارة المكنية.

 

  • الاستعارة التصريحية.

 

  • صور مشتركة بين المكنية والتصريحية.

 

أقسام الاستعارة باعتبار الجامع:

 

  • الاستعارة الأصلية.

 

  • الاستعارة تبعية يكون اللفظ استعارة فيها ( اسمًا مشتقًا، فعلًا، اسم فعل، اسم مبهما، حرفًا).

 

أقسام الاستعارة باعتبار ما يقترن بطرفيها:

 

  • الاستعارة المرشحة.

 

  • الاستعارة المجردة.

 

  • الاستعارة المطلقة.

 

أمثلة على الاستعارة:

 

  • قال الحجَّاجُ في إحْدى خُطَبه :
    “إني لأرَى رُؤُوساً قد أينَعَتْ وحانَ قِطافُها وإِنّي لَصَاحِبُهَا”
    الاستعارة مكنية ( شبه رؤوس مخاطبيه بالثمار اليانعة، ذكر المشبه وحذف المشبه به).

 

  • قال المتنبي :
    المَجْدُ عُوفيَ إذْ عُوفيتَ ****وَالكَرَمُ وَزَالَ عَنكَ إلى أعدائِكَ الألَمُ
    الاستعارة مكنية ( شبه المجد والكرم بالشخص الذي يعافى، ذكر المشبه وحذف المشبه به).

 

  • قال الشاعر:
    فَمَا قَاتَلَتْ عَنْهُ المَنَايَا جُنُودُهُ*** وَلاَ دَافَعَتْ أمْلاَكُهُ وَذَخَائِرُهْ
    الاستعارة مكنية ( شبه المنايا بالأعداء التي تحارب وتقاتل، كما شبه الأملاك بالجنود، ذكر المشبه وحذف المشبه به).

 

  • قال المتنبي:
    ألا أيّها السيف الذي ليس مغمدا***ولا فيه مرتاب ولا منه عاصم
    الاستعارة تصريحية ( شبه سيف الدولة أثناء مدحه بالسيف الذي يخيف ويقطع، ذكر المشبه به وحذف المشبه).

 

  • قال المتنبي:
    يا بدر يا بحر يا غمامة يا ليـــــــــ****يث الشّرى يا حمام يا رجل
    الاستعارة تصريحية ( شبه الشاعر الممدوح بالبدر كما شبهه بالبحر، ذكر المشبه به وحذف المشبه).

 

 

المصدر
علم البديع/ عبد العزيز عتيق/ دار النهضة العربيةعلم البديع/ ثامر محمد سعدي/ جامعة دمشقمدخل إلى علم الدلالة/ فتح اللله سليمان/ مكتبة الآداب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى