المكتبات الرقمية

تنظيم مجموعات المكتبة الرقميّة

اقرأ في هذا المقال
  • أهم الأمور الواجب إتباعها في تنظيم المكتبات الرقمية.
  • التصنيف
  • بيانات البيانات.
  • البحث والإسترجاع عبر محركات البحث.

إن أسباب ودواعي تنظيم المجموعات المكتبة التقليديّة ينطبق ويتأكد أكثر في حقِّ مجموعات المكتبة الرقميّة.

فإذا كانت مجموعات المكتبة التقليديّة توضع على الرفوف ويُمكن للمُستفيد أن يصل إليها إن لم تُنظّم

فإنَّ مجموعات المكتبة الرقميّة عبارة عن معلوات رقميّة متناثرة.

على واسطة التخزين الإلكتروني، في الحاسوب الآلي لا يراها المستخدم ولايستطيع الوصول إليها إلّا من خلال التنظيم.


أهم الأمور الواجب اتباعها في تنظيم المكتبات الرقمية:


أولًا- التصنيف:

تُصنّف مجموعات المكتبة الرقميّة ليُسهّل على المُستخدم من الإبحار خلالها، وهو أن يتحرك

المُستخدم في مجموعات ويتنقل من مجال موضوعي إلى آخر مُتفرّع عنه.

ومن العام إلى الخاص إلى الأخص حتى يجد ما يبحث عنه من معلومات وتُصنّف المجموعات بخطة تصنيف مثل:

تصنيف ديوي العشري، أو التصنيف العشري العالمي أو أي خُطة تصنيف أُخرى تُناسب المجموعات.

ويُمكن أن تُصنَّف المجموعات وفق خطَّة تصنيف خالية من الرمز يُسمّى ذلك تبويبًا كخطة تبويب دليل نسيج.

ويتم تصنيف المجموعات إمَّا يدويًا بالكامل أو نصف آلي أو آليًا بالكامل.

ثانيًا:بيانات البيانات:

يعني مُصطلح بيانات البيانات بأنَّه بيانات تصف بيانات أُخرى، وهذا المُصطلح وإن لم يُستخدم بهذا


المعنى إلَّا حديثًا في سياق الحديث عن تنظيم المكتبات الرقمية وموارد المعلومات الإلكترونية، إلَّا

أنَّه يُعرف منذ القدم لكن باسم الفهرس.

فالبيانات التي يتكون منها الفهرس مثل : أسماء المؤلفين، وعناوين الكُتب هي بيانات تصف

بيانات أُخرى.

والميتاداتا: عبارة عن بيانات تصف سمات وخصائص مصادر المعلومات، وتوضح علاقتها،

وتساعد في الحصول عليها أو اكتشافها، وإدارتها واستخدامها .

وتُستخدم الميتاديتا أو ما وراء البيانات أو البيانات الخلفية كما يُسميها بعض المُتخصصين لتنظيم

مصادر المعلومات في البئة الإلكترونية حتي يسهل استرجاعها والإفادة منها.

ثالثًا- البحث والاسترجاع عبر مُحركات البحث:

تُعد مُحركات البحث بمثابة كشَّافات شاملة للإنترنت، على الرَّغم من أنَّها تهدف إلى تكشيف كل كلمة

واردة في كل صفحة من صفحات الإنترنت إلَّا أنَّها لا تحقق هذا الهدف الذي يُعد مُستحيلًا ولكنَّها

تكشف ما يُقارب 60- 80% من المعلومات المُتوافرة على الإنترنت.

وتقومُ بذلكَ آليًا بعدَ تَجميع صفحات باستخدامِ برمجياتٍ مِنها الإنسان الآلي والعناكبِ وزواحفِ الويب

والديدان وتُعتبر مُحركات البحث من الأدوات التي تساعد الباحث في إيجاد كل ما يرغب في الحصول

عليه من الإنترنت عن طريق البحث في أعماق المعلومات الهائلة الموجودة في الإنترنت ووضع

مُحتوياتها بين يديه، موفّرة بذلك الوقت والجهد للوصول إلى المعلومة المُناسبة ومُجنبة إياه الوقوع في متاهات البحث.

المصدر
مهارات استخدام قواعد المعلومات الإلكترونية في المكتبات، شادي محمود القاسم .- إربد : المؤلف، 2009.المعلومات وتكنولوجيا المعلومات على أعتاب قرن جديد .- القاهرة: مكتبة الدار العربية للكتاب، 2000 .- ص 181.حوسبة المكتبات، عامر قنديلجي، إيمان السامرائي .- عمان: دار المسيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى