الآدابالمكتبات الرقمية

ماهيّة الرقمنة

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الرقمنة.
  • كيف تتمّ الرقمنة.

مفهوم الرقمنة:



هي عمليّة تحويل المعلومات إلى تنسيق رقمي. وفي هذا التنسيق، يتم تنظيم المعلومات في وحدات مُنفصلة من البيانات (تسمَّى بت s) والتي يمكن معالجتها بشكل منفصل (عادة في مجموعات متعدِّدة بت تسمَّى البايتات).

وأيضًا يمكن أنّ تكون الرقمنة: هي عمليّة تحويل الإشارات التمثيليّة أو المعلومات بأي شكل إلى تنسيق رقمي يُمكن فهمه بواسطة أنظمة الكمبيوتر أو الأجهزة الإلكترونيّة.

يتمّ استخدام المصطلح عند تحويل المعلومات، مثل النص أو الصور والأصوات، إلى رمز ثُنائي والمعلومات الرقميّة أسهل في التخزين والوصول والإرسال، وتستخدم الرقمنة بواسطة عدد من الأجهزة الإلكترونيّة الاستهلاكيّة.

و هذه هي البيانات الثنائيّة التي يُمكن لأجهزة الكمبيوتر والعديد من الأجهزة ذات سعة الحوسبة (مثل الكاميرا الرقميّة وأجهزة السمع الرقميّة) مُعالجتها ومن المُمكن رقّمنة الصور والنصوص بالمثل: يقوم الماسح بالتقاط صورة (والتي قد تكون صورة للنص) وتحويلها إلى ملف صورة، مثل الصورة النقطيّة.

كيف تتمّ الرقمنة:



إنَّ برنامج التعرّف الضوئي يحلل الأحرف (OCR) إلى صورة نصيّة تختص بالمناطق المُضيئة وكذلك المُظلمة منها وذلك من أجل تحديد كل الأحرف الأبجديَّة أو الأرقام الرقميّة، ويقوم كذلك بتحويل كل حرف منها إلى رمز (ASCII).

تُستخدم رقمنة الصوت والفيديو واحدة من العديد من عمليات التحويل من التناظريّة إلى الرقميّة التي يتم فيها تغيير إشارة (تمثيليّة) مُتغيّرة باستمرار، دون تغيير محتواها الأساسي، إلى إشارة مُتعدّدة المستويات (رقميّة).

تُقاس عمليّة أخذ العينات سعة (قوة الإشارة) لشكل موجي تمثيلي في علامات زمنيّة مُتباعدة بشكل متساوٍ وتُمثل العينات كقيم رقميّة لإدخال البيانات الرقميّة.

تعمل رقمنة المعلومات على تسهيل الحفاظ عليها والوصول إليها ومُشاركتها.

على سبيل المثال، قد يكون الوصول إلى المُستند التاريخي الأصلي مُتاحًا فقط للأشخاص الذين يزورون موقعه الفعلي ، ولكن إذا كان محتوى المستند رقميًّا، فُيمكن إتاحته للناس في جميع أنحاء العالم.

هناك إقبال على رقمنة البيانات التاريخيّة والثقافيّة الهامة وفقًا لمقال نشرته صحيفة The Guardian في مارس 2007 ، إذا تمّ ترقيم جميع اللغات المحكيّة منذ فجر الوقت، فسوف تستهلك مساحة تخزينيّة كبيرة تبلغ خمسة إكسابايت.

إجمالي المعلومات الرقميّة، في عام 2006 قدرت 161 مليار إكسابايت.

البريد الإلكتروني وحده يتكون من ستَّة إكسابايت من هذا الرَّقم.

المصدر
الرقمنة وتقنياتها في المكتبات العربية، نجلاء أحمد يس. العربي للنشر والتوزيع، 2013.الرقمنة والحفظ الرقمي، بسمة شباني، أكسفورد للدراسات والنشرعهد رقمي جديد، يوسف العساف، المؤسسة العربية للدراسات والنشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى