الإذاعة والتلفزيونالإعلام

الإعداد النهائي للأخبار الإذاعية

اقرأ في هذا المقال
  • صياغة الخبر بالشكل النهائي.
  • المبادئ التي تأخذها معظم الإذاعات كي تحكم النشاط الإخباري

إنَّ الاختلاف في تحرير الخبر بين الصحافة المكتوبة وبرامج الصحافة الإذاعيّة من نشرات، مواجز وعروض إخباريّة تخضع لعاملين رئيسين هُما الوقت والتناسق. وعليه يجب أن يكون الخبر مختصراً وفي حدود الوقت المطلوب، حيث يتم صياغته بأسلوب أقرب إلى أسلوب المحادثة والمخاطبة.

صياغة الخبر بالشكل النهائي:

  1. يكتب الخبر على وجه واحد من الصفحة، بحيث يتم ترك فراغ مناسب بين الأسطر، كما يترك جانب هامش على جوانب الصفحة الأربعة على أن يكون الورق أبيض وغير سميك.

  2. يكتب الخبر في صورة فقرات كل منها يتناول جزئية معينة، بواقع أربع فقرات في الصفحة الواحدة بحيث تبدأ كل فقرة بسطر جديد، كما يجب أن تكون سطور الفقرة خمسة أسطر.

  3. ضع موضوعاً واحداً في الصفحة الواحدة فقط.

  4. تسمية الخبر، بحيث يكون للخبر اسم يُعرَف به. ويؤخذ عادة من المضمون الذي يدور حوله الخبر، مثل عاصفة، حريق أو إضراب وغيرها. وعليه يكتب الاسم عادة إلى اليمين من أعلى الصفحة، فإذا كان الخبر أكثر من صفحة يكتب الاسم على كل منها.

  5. استخدام صيغة الفعل المضارع؛ لكي يوحي للمستمع بالحالية أو الحداثة.

  6. كتابة الأرقام من 1 إلى 9 بالحروف ومن 10 الى 999 بالأرقام، أمّا ما دون ذلك يكتب بالحروف وبين قوسين، فعند ذكر أسماء الشخصيات يكفي بذكر الاسم الأول واللقب فقط.

  7. يكتب اسم المحرر التاريخ ووقت إذاعة النشرة في أعلى الصفحة.

  8. يجب ترتيب أرقام صفحات النشرة أو الموجز ترتيباً سليماً. ومن ثمَّ المراجعة النهائية للمادة الإخبارية صحفياً ولغوياً بشكل شامل.

  9. قراءة المادة الإخبارية مرتين قبل تقديمه على الهواء؛ للتأكد من سلامتها من حيث التحرير والتدرّب على إلقائها بشكل سليم.

  10. يبدأ المذيع التقديم، حيث يجلس مقدّم المادة الإخبارية في وضع مريح ومناسب أمام المايكروفون. ويجب أن تكون المسافة مناسبة يحددها مهندس الصوت الموجود في الأستديو.

  11. الإلقاء الجيّد؛ وذلك للتغلب على شعور الخوف ورفض التردد والارتباك. ويتحدث المذيع إلى المستمع من خلال الميكروفون بأسلوب المحادثة؛ كي يشعر أن مقدّم الأخبار يتحدث إليه مباشرة بطريقة تتخللها الصداقة والهدف والثقة.

المبادئ التي تأخذها معظم الإذاعات كي تحكم النشاط الإخباري:

  • تحاشي إذاعة أخبار الجرائم والجنس، إلا في حالة الضرورة وتكون لها أهمية قومية خاصة.

  • لا تذاع أخبار الفضائِح.

  • يجب أن لا تقدّم الأخبار الخيالية بطريقة الأخبار الواقعية.

  • يجب ألا يقوم المذيع بأية حركة متعمدة في صوته بصورة تؤدي إلى تغيير معنى الخبر.

  • يجب أن لا تذاع أنباء حوادِث الانتحار، إلّا إذا كانت متعلّقة بشخصية معروفة.

  • يجب ألّا تُذاع الأخبار بطريقة تقود إلى إحداث الذعر أو الفوضى.

المصدر
كتاب الإذاعة والبرامج الجماهيرية_ للدكتور عيسى محمود.كتاب فنون ومهارات في الإذاعة والتلفزيون_ علي عبدالرحمن.كتاب مدخل في الإذاعة والتلفزيون_ الدكتور أشرف الزعبي، تحسين شرادقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى