الإعلامالصحافة

التغطية الإعلامية العسكرية

اقرأ في هذا المقال
  • المداخل الأساسية في الأخبار العسكرية.
  • مرتكزات التغطية الإعلامية العسكرية.
  • ميّزات التغطية الإعلامية العسكرية.
  • مشكلات الصحافة العسكرية.

المداخل الأساسية في الأخبار العسكرية:

  1. عدم اللجوء لذكر الأرقام والإحصائيات، إنَّما الاكتفاء بذكر البيانات والمعلومات التي تقوم على تحديد الجهة أو المناطق التي تشمل على عبارات، التي تقف دون إفادة الخصم؛ ممّا يقدّم في التقارير العسكرية الجاهزة للنشر.

  2. ضرورة خلق المصداقية؛ وذلك من خلال الإعلانات التي تشمل على القوّات الصديقة والتقليل من شأنها؛ وهو ما تسعى إليه الصحافة العسكرية، مع أهمية الإشارة إلى امتلاك أنظمة دفاع قوية أو حتى معلومات دقيقة عن القوات.

  3. التأكيد على البيانات العسكرية والتي تكون صادرة عن الإعلام الوطني؛ كونها مادة رئيسية في التعبير عن حقيقة ما يجري في الميادين الحربية العسكرية.

  4. الاعتماد على التحقيقات والأحاديث وذلك لتقديم معلومات تخدم وحدة الانسجام العام، مع أهمية التركيز على تصرفات العدو في حال كان هناك محدودية في البيانات المتوافرة.

  5. ضرورة استعاب وفهم الآراء العامة وضرورة استمرارية العمليات العسكرية، مع أهمية إضفاء الصفات الشرعية على الحروب العسكرية من جانب الجهة التي ترعى الصحيفة.

مرتكزات التغطية الإعلامية العسكرية:

  1. التركيز على إبراز الآراء المؤيدة أو المعارضة، مع أهمية التركيز على كثافة المواد الإعلامية حول الإيجابيات أو السلبيات المعروضة في وسائل الإعلام، خلال مراحل تطوّر الحروب ومجرياتها.

  2. ضرورة أن تشتمل التغطية الإعلامية العسكرية على التوافق والتناقض، بين ما يتناقله جميع العسكريين من إشارات النصر أو الإحباط.

  3. ضرورة التأكيد على كافة العناصر المؤثرة، التي تساهم في تحريك المشاعر الجماهيرية في المواد والمضامين المقدمة في أخبار ووقائع المواد المصوَّرة.

ميزات التغطية الإعلامية العسكرية:

  1. الاعتماد على الأخبار والأحداث العسكرية الجارية.

  2. الحصول على أنباء دقيقة تُعزز النتائج للأخبار التي تم نشرها.

  3. المعرفة الدقيقة بأماكن التغطية، مع أهمية التركيز على أقول شهود العيان والتصريحات المسؤولة عن مناطق الحدث.

  4. الاشتراك في الجهود السياسية، الدبلوماسية والعسكرية لتحقيق مكاسب إعلامية.

مشكلات الصحافة العسكرية:

  • إنَّ ما يحيط بالمؤسسات العسكرية له طوابع أمنية؛ وذلك بسبب محدودية المصادر المعلوماتية، فإنَّ تسريب أية معلومات عن الأنشطة يُعرّض المؤسسة العسكرية لمخاطر أمنية.

  • استحالة الوصول لمصادر المعلومات والتي تكون محصورة في الرتب العسكرية العليا.

  • صعوبة تنظيم عملية نشر المعلومات العسكرية؛ بسبب تطوّرها بشكل مفاجئ. ولذلك تم إنشاء مكاتب خاصة تعمل ضمن إشراف المسؤولين العسكريين؛ بحيث تضم عدة أقسام سياسية وحربية وأقسام للدعاية.

المصدر
كتاب التخطيط والتخطيط الإعلامي / عماد الهلالي.كتاب التخطيط الإعلامي والسياسة الإعلامية/ حميد الدليمي.دراسات في العمل التلفزيوني العربي/ سعد لبيبكتاب إدارة المؤسسات الإعلامية/ بطرس حلاق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى