الإعلامالعلاقات العامة والإعلان

الفرق بين الدعاية والمفاهيم الإعلامية

اقرأ في هذا المقال
  • الدعاية والمفاهيم الإعلامية

هناك ملامح واضحة بين المفاهيم الإعلامية، ليس على المستوى الجماهير فحسب، إنَّما بين المتخصصين والباحثين في هذا المجال، حيث يخلط البعض بين الإعلان والدعاية والإعلام والدعاية. ونجد أن البعض الآخر يُدخل العلاقات بينهما. ويتم التوضيح المفاهيم المختلطة والمتشابهة بين المفاهيم الإعلامية.

الدعاية والمفاهيم الإعلامية:

الدعاية والعلاقات العامة:

هناك اختلاف بين الدعاية الإعلامية والعلاقات العامة، فَليس المقصود بالدعاية المعنى اللغوي للكلمة، إنَّما المعنى الذي ارتبط بها نتيجة سوء استعمالها وقت الحرب العالمية الثانية. وهو المعنى السلبي لترويج بعض الأفكار للسيطرة على الجماهير؛ من أجل تحقيق أهداف معينة. وتعتبر الدعاية متعلقة بالأفكار السلبية التي تهدف إلى تحقيق مصالح شخصية للجماهير والسيطرة عليها، من خلال تغير أفكار الجمهور بطرق غير مستوية؛ مثل الكذب وغيرها من الأساليب.


أمَّا العلاقات العامة تختلف عن الدعاية، في أنها تكون صادقة ودقيقة وحقيقية في نشر المعلومات والأفكار، كما تسعى للوصول إلى الأفراد من أجل توعيتهم، تثقيفهم، تنويرهم وتطوير عقولهم. وهي في الحقيقة دائماً تحمل المعلومات الصادقة والأكيدة ونشر الثقافة والوعي بين الناس.


وإذا كانت الدعاية تهدف إلى هدم المبادىء وتشكيك الجماهير بالقيم التي يتمسَّكون بها، بالمقابل العلاقات العامة تسعى إلى تثبيت القيم الأخلاقية، كما تسعى إلى الوصول إلى الأهداف طويلة الأجل. ومن جهة أخرى تكون الدعاية قصيرة الأجل.


والفرق بين الدعاية والعلاقات العامة في كيفية نقل المعلومات، فالدعاية تكون في اتجاه واحد والمهمة الأكبر للدعاية هو الوصول إلى أكبر عدد ممكن من الجماهير، أمّا في العلاقات العامة يكون الاتصال ذو الاتجاهين.

الدعاية والإعلان:

مع أن الكثير من الباحثين يدمج بينهما، فالدعاية تختلف عن الإعلان من حيث أن الإعلان يكون مدفوع الأجر، حيث يقوم على ترويج السلع والخدمات وويكون مصدرها معرف لدى الجمهور، بينما الدعاية غير مدفوعة الأجر وتروّج للأفكار فقط، كما أن الدعاية لا تكشف عن مصدرها وإخفاء نفسها عن الجمهور.

الدعاية والإعلام:

تعتبر أدوات الإعلام هي الأداة التي يستعين بها الداعية في القدوم للجمهور، حيث تتضمن الإذاعة والتلفزيون والصحف، كما تقوم بإعطاء الناس الأخبار والمعلومات والحقائق وتساعدهم على تجميع الرأي الدقيق. والغاية الوحيدة من الإعلام نشر الحقائق فقط، بينما الدعاية تحاول الكذب والخداع ونشر الشائعات.

المصدر
الإعلام والدعاية عبد اللطيف حمزةمبادىء في العلاقات العامة، حسن الخلجيالدعاية والاتصال، شاهيناز طلعت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى