الإعلامالعلاقات العامة والإعلان

ما هي المبادئ التي ترتكز عليها فلسفة العلاقات العامة؟

اقرأ في هذا المقال
  • المبادئ التي ترتكز عليها فلسفة العلاقات العامة

المبادئ التي ترتكز عليها فلسفة العلاقات العامة:

 

إن فلسفة العلاقات العامة ترتكز على أساس علمي مغزاها أن الإنسان فرد اجتماعي بصفته، لا يمكن أن يعيش الفرد بشكل منفصل عن الآخرين، وقد أكدت الكثير من الدراسات العلمية أن الإنسان غير قادر على إشباع كافة حاجاته البيولوجية والنفسية بنفسه، أما الاحتياجات الاجتماعية فلا تمم أساساً بدون تواجد الفرد مع آخرين من البشر، وهكذا تنشأ علاقات متعددة مع غيره من الناس، هو في أكثر الحاجة إليها لتلبية احتياجاته لمتجددة.

 

وتعتمد العلاقات العامة على وجود الجانب الإنساني، فيتم تقييم برنامج العلاقات العامة وخطة الإعلام بناءً على الجمهور، سواء كان عضو في جماعة أو مواطن في المجتمع ككل، فمن غير المعقول أن تقوم المؤسسة أو المنشأة بتطيب علاقاتها مع الجمهور الخارجي، وارتباطه مع جمهورها الداخلي على غير ذلك، فمن المهم تهيئة روح الجماعة بين أفراد المؤسسة، على تغيير درجات الإدارية.

 

وتقوم العلاقات العامة على أسس اجتماعية، ولذلك يجب أن تصيغ كل هيئة أهدافها، بحيث تتناسب مع احتياجات المجتمع وأهدافه العامة وتقبّل رأي الجماهير، وتقوم العلاقات العامة بتهيئة أفراد المؤسسات على تحمل المسؤولية الاجتماعية، وذلك من خلال تبصيرهم بإمكانيات المؤسسات ومجهودها والمعيقات التي تواجهها، وإمكانيتهم في تحمل مسؤولية السياسة العامة للمؤسسة.

 

وكما يظهر دور الجانب السياسي للعلاقات العامة في الحكومة، في سعي العلاقات العامة إلى إحاطة اهتمام المواطنين بشؤون المجتمع من خلال توضيح الاتجاهات الشاملة للدولة واستراتيجياتها التنموية، ومن ناحية أخرى ويكون هدف الوسيلة الإخبارية في العلاقات العامة إلى طرح الحقائق والبيانات عن العمل الحكومي أمام الجمهور.

 

وتسعى إلى تعزيز وزيادة إيمان الجمهور برسالة المؤسسة، حيث تكون غايتها في زيادة الثقة والاحترام، إذ كثير ما يقع أخصائي العلاقات العامة غير المدرب في أخطاء كبيرة، يتم من خلالها إحساس العملاء أن مؤسستهم لا تعطيهم العناية الكاملة، ولا يوجد إمكانية تهيئ لهم سبل احترام الذات، وهذا ما يُدمر برامج العلاقات العامة ويعمل على انعدام الثقة اللازمة لإنجاز هذا البرنامج، ومن أجل هذا يجب أن تتصف أنشطة المؤسسة بالوضوح سواء من ناحية الشكل أو الجوهر، ونقصد بالوضوح من جانب الشكل وأن تكون الدعائم الموجودة لوسائل الاتصال الفردي والجماهيري من الشكل الذي يدعو بنوعه إلى الثقة.

المصدر
العلاقات العامة،سمير حسين،2008العلاقات العامة،علي عجوة،2008العلاقات العامة،شيماء زغييب،2008فن العلاقات العامة،علي عجوة،2008

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى