الإتصالالإعلام

ما هي أقسام الإعلام الجديد؟

اقرأ في هذا المقال
  • أقسام الإعلام الجديد.
  • مكونات الإعلام الجديد.

أقسام الإعلام الجديد:

يقسم الإعلام الجديد إلى أقسام تعمل فيما بينها؛ لاستخراج مضامين ذات تأثير في نفوس المشاهدين أو المستمعين.

  1. الإعلام الجديد القائم على شبكة الإنترنت وتطبيقاته المختلفة، فهو إعلام جديد بصفات وميزات غير مسبوقة حيث ينمو بسرعة وينتج عنه تطبيقات لا حصر لها.

  2. الإعلام القائم على الأجهزة المحمولة بما فيها أجهزة قراءة الكتب والصحف، حيث ينمو بشكل لا يضاهى. وينشأ منه أنواع جديدة من التطبيقات على الأجهزة المحمولة والمساعدات الرقمية الشخصية.

  3. الإعلام القائم على الوسائل التقليدية من مثل الراديو والتلفزيون، التي أصبحت حديثاً وسائل تفاعلية ورقمية والاستجابة للطلب.

  4. الإعلام القائم على منصة الحاسب الإلكتروني، حيث تم تداول هذا النوع شبكياً أو بوسائل الحفظ المتنوعة، من مثل الاسطوانات الضوئية، العروض البصرية، الفيديو والكتب الإلكترونية.

مكونات الإعلام الجديد:

  • المادة الإعلامية: من حيث الإخراج، فهي المادة التي تحتوي على مضامين وقوالب إبداعية متطورة عن المادة الإعلامية التقليدية، حيث تشمل صور ثابتة ومتحركة أو كلمة مسموعة ومكتوبة، فالإعلام الجديد يهتم بالمادة المرئية؛ لأنها أكثر تعبيراً وملامسة.

  • التفاعلية: فالإعلام الجديد أخذ أشكال، منها: إعلام تواصلي شخصي والتي تكون بين فرد وفرد، إعلام وسيلة إعلامية والتي تكون بين فرد ومجموعة، إعلام الشكل المميز لها والتي تكون بين مجموعة ومجموعة.

  • التقنيّة: فإنَّ وسائل الاتصال ذات تقنية عالية، كالحاسب والهواتف الذكية والتي جميعها تلعب دوراً في دعم التواصل الإنساني الإعلامي، حيث تعرض المحتويات الإعلامية لتكون أكثر تأثيراً على المجتمع وأسرع تجاوباً مع أحداثه.

  • الإنترنت.

  • الرأي والنشر: حيث تشتمل على حرية التعبير، إنشاء المحتوى ونشره، تسويقه، استخدامه دون وجود قيود قانونية أو تعقيدات إدارية أو أنظمة مؤسساتية، حيث يختلف اتجاهها وفقاً لمحتواها من حرية الخبر، النقد والأفكار الإبداعية وضرورة تفاعل المجتمع معه أو تفعيل المجتمع تجاه أمر معين.

  • المستخدم: وهي عبارة عن اجتماع للتقنية والمساحة للتعبير والفرصة لإيصال الرأي، الذي ساهم في تعزيز المفهوم الجديد في عالم الإعلام المستخدم.

ورغم الوسائل المتعددة للإعلام الجديد، إلا أن مصادر المعلومات يكون مفتوح حتى في مواقع التسريبات، فالفرد لم يَعُد متلقياً عادياً وإنما له الحق في التعليق، التقييم والنقد، حيث لا يكون مجرد كاتب أو صاحب فكرة، بل هو ذلك الشخص الذي يؤثر رأيه في المجتمع ووحدة إنتاج في ذاته كل حسب ما يقدمه.

المصدر
كتاب الإعلام الجديد-د. علي القرني.كتاب الإعلام الجديد/أشكاليات التواصل الاجتماعي عبدالحكيم كامل.كتاب الإعلام الجديد/ الدولة الافتراضية الجديد- ياس البياتي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى