الإعلامصحافة وإعلام

ما هي أنواع الاستهلال المشوّق؟

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الاستهلال المشوّق.
  • أنواع الاستهلال المشوّق.
  • مفهوم قالب الدورق.

مفهوم الاستهلال المشوّق:

إنَّ جميع الاستهلالات لا بُدّ أن تكون وظيفتها تشويق القارئ وجذابة، ففي هذا النوع من الاستهلال يجب صياغة المقدمة والأفكار بطريقة تعمتد بشكل أساسي على عنصر التشويق.

أنواع الاستهلال المشوّق:

  1. الاستهلال الظرفي: وهي المقدمة التي تقوم على عرض الظروف التي حصلت لحادثة أو واقعة مُعيّنة، مع وضعها في قالب وتسلسل جذّاب ويكون ملائم والأخبار ذات الطابع الإنساني.

  2. الاستهلال الوصفي: وهي التي تعمل على وصف المشاهد وأبطال الحدث بالطابع المشوّق؛ لتساهم في تحريك شهيَّة القارى المُتلقّي.

  3. الاستهلال الأعمى: حيث يجب أن تحتوي الفقرات الأولى على تحديد للمعلومات، أمّا الفقرة التالية تكون عبارة عن جسر بين متن الخبر وتفاصيله، حيث يكون مفيد للأخبار التي تكون فيها الأحداث أهم من صاحبه وغير معروفة للقرّاء.

  4. استهلال الإثارة: حيث تحتوي المقدمة على تضخّم للأحداث وتلوينها بنوع من التحريض. ويجب على المحرر الصحفي أن يقوم بصياغة المواضيع بنوع من المبالغة والإثارة، حيث تكون مُكثَّفة في جسم الخبر. وضرورة أن تكون الفقرات اللاحقة لتصحيح الانطباعات، بحيث يكتفي القرّاء بقراءة الفقرات الأولى من الخبر فقط.

  5. الاستهلال السردي: ويقصد به الأسلوب الذي يعتمد على التركيز على جانب مُعيّن من الموضوع، من ثم يتم سرد التفاصيل رويداً رويداً وبأسلوب مشوّق. ويستخدم في الموضوعات القصيرة.

  6. الاستهلال الحكائي: وهي المقدمة التي تستحوذ على خيال القارئ (المُتلقّي). ويكون ذا استخدام مُكثّف من قبل المجلّات مع أهمية أن تكون خفيفة وليست مُعقّدة الفهم.

  7. الاستهلال الساخر: ويقصد بها المقدمة التي تكون كتابتها بنوع من السخرية والفكاهة، حيث تعمل على توجيه النقد بالأساليب الهزلية والفكاهية المشوّقة، فمثلاً المقالات السياسية تبدأ بمقدمة تُقدّم نقد لاذع لكن ضمن أسلوب ساخر؛ ليكون بمثابة مدخل طريف وجاد بنفس الوقت.

مفهوم قالب الدورق:

فهو يعتبر قالب من قوالب الكتابة الصحفية والتي يكون فرع من قالب الهرم المعكوس. وعليه يتم وضع معلومات الموضوع أو بيانات الحدث معكوسة على قمَّة القوالب السردية أو التسجيلية. وبالتالي يصبح بشكل دورق الشراب.


ويتم وضع الأهمية من الموضوع في البداية، من ثم توضّح التفصيلات بالأسلوب القصصي التقليدي من البداية وحتى النهاية، فإنَّ هذا النوع من القوالب يتطلَّب على المحرر الصحفي أن يمتلك قدرة لغوية عالية، بالإضافة إلى حاجة التفاصيل إلى عملية نسج دقيقة من قِبل الكاتب.

المصدر
كتاب الصحافة الإلكترونية/ناصر الرحامنة.كتاب فن التحرير الصحفي/ اسماعيل ابراهيم.كتاب الكتابّة الإعلاميّة-المبادئ والأصول/نسيم الخوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى