الإذاعة والتلفزيونالإعلام

ما هي سمات التلفزيون؟

اقرأ في هذا المقال
  • سمات التلفزيون.

يقصد بالنظام التلفزيوني الرؤية عن بعد؛ وذلك من خلال إرسال الصور المرئية المتحركة واستقبالها مع الصوت الملازم لها، عبر الموجات الكهرومغناطيسية، حيث كان ارتباط ظهور التلفزيون بالعالِم البريطاني (بيرد) الذي جعل الحلم والخيال واقعاً وحقيقي.

سمات التلفزيون:

  1. يتميّز بالتفوق في نقل الأحداث والمناسبات الهامة على الهواء مباشرة، الذي يساهم في جعل المشاهد يرغب بمشاهدتها.

  2. إمكانية تصوير المشاهد التي يصعب مشاهدتها في الطبيعة أو التوجه إليها.

  3. يستطيع التلفزيون أن ينقل للمشاهد صوراً لشخصيات عالمية، حيث يصعب على الإنسان العادي أن يلتقي بها في الحياة العادية، من مثل الرؤساء والملوك والشخصيات المؤثرة في حياة البشر.

  4. يتيح للمشاهد رؤية مجموعة من الوسائل الاتصالية في آن واحد، فهو يجمع بين الصوت في الراديو، الصورة واللون في السينما والحركة في المسرح حيث دمجها في وسيلة واحدة.

  5. إنَّ المشاهد لا يشعر بالوقت كما هو الحال في تلقيه للرسالة الإذاعية؛ وذلك لأن الرسالة التلفزيونية تجمع ما بين حاستي السمع والبصر.

  6. تتطلب من المشاهد أن يركز عند تلقيه للرسالة الإعلامية؛ ممّا يساعده على متابعتها وفهمها وتذكرها؛ وذلك لأنَّ التلفزيون يسعى إلى جذب انتباه الجمهور لأطول فترة زمنية ممكنة.

  7. كان لظهور التفلزيون منافسة كبيرة للسينما، الذي دفع القائمين بالعمل عليها على ابتكار أنماط جديدة تعمل على جذب انتباه المشاهد. وعليه يشاهد ما يراه مناسباً في بيته، دون الحاجة إلى التوجه إلى صالات العرض.

  8. تنوّع برامجه؛ ممّا ساعد على بث الثقافة الجماهيرية إلى فئات الناس بمختلف ثقافاتهم، كما هو الحال في الراديو إلا أن مشكلة الأمية لا تشكل عقبة أمام التلفزيون؛ لأن الأمي والمتعلّم يستطيعون متابعة ومشاهدة البرامج بكل سهولة، ليس كما هو الحال في الجريدة، الذي يتطلب معرفة القراءة والكتابة حتى يتمكَّن من المتابعة.

  9. في بدايات التلفزيون كان إرساله محلياً يقتصر فقط على البرامج المحلية التي تذيعها الدولة، لكن ساهم التطور التكنولوجي في زيادة الإرسال ووصوله إلى كافة الدول المجاورة منها أو البعيدة عنها.

  10. إنَّ النشرة الإخبارية أصبحت تنقل العالم بأحداثه أمام المشاهد من مختلف أنحاء العالم، فمن أهمها (C.B.S) والتي تقدم أخباراً متنوعة.

  11. اعتماده على الحديث، حيث أنَّ الأصل في العمل الإذاعي اعتماده على النصوص المكتوبة؛ بسبب اعتماده على الصورة كعنصر أساسي. ولذا أصبح يعتمد على الشخص المتكلم بنفسه وليس القارئ من النص. وعليه فإن محطات التلفزيون تقيّم علاقة اتصالية بين المشاهد وتقديم البرامج؛ ليتخيل القائم بالاتصال أنه يتحدث إليه شخصياً.

  12. سهولة تحريك الكاميرا، تعددها وتنوعها لذا يمتلك التلفزيون إمكانية تقديم لقطات مختلفة للصورة الواحدة. ومن خلال زوايا مختلفة؛ وذلك لإعطاء المشاهد فرص لمشاهدة الحدث بصورة أفضل من أن يشاهده بنفسها، من مثل مباريات كرة القدم.

المصدر
كتاب للكتابة للتلفزيون والإذاعة ووسائل الإعلام الحديثة-مؤيد فوزي.كتاب عالم التلفزيون بين الجمال والعنف- وجيه سمعان.كتاب التلفزيون والمستقبل- عبدالرزاق الدليمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى