إعلاميون حول العالمالإعلام

يعقوب الشاروني

اقرأ في هذا المقال
  • نبذة عن يعقوب الشاروني.

نبذة عن يعقوب الشاروني:

ولد الإعلامي يعقوب الشاروني في عام 1931 في الجمهورية العربية المصرية، ودرس بكالوريوس في تخصص القانون، ومن ثم حصل على ليسانس في الحقوق في مايو عام 1952، وبعدها حصل على دبلوم في الدراسات العليا في تخصص الاقتصاد السياسي، حيث حصل عليها من جامعة القاهرة من كلية الحقوق.


وبدأ الإعلامي يعقوب الشاروني مشواره الإعلامي في عام 1981 حيث عمل في البداية في صحيفة الأهرام، حيث تولّى منصب مشرف على صفحة الأطفال التي يتم إصدارها بشكل يومي، ومن ثمَّ تم تعيينه مستشار لتقديم البرامج المتخصصة بالأطفال في قناة (ART).


كما تولَّى الإعلامي يعقوب الشاروني منذ عام 1953 العديد من المناصب، حيث تولى منصب مندوب الهيئة القضائية المتخصصة بالقضايا الدولية في مصر، ومن ثمَّ تم تعيينه منصب نائب الهيئة في القضايا الدولية، حيث كان ذلك في عام 1959، أما في عام 1969 انتقل الإعلامي يعقوب الشاروني إلى فرنسا، حيث تم منحه فرصة تقديم كورس في العمل الثقافي ونشرها ما بين الجماهير وخاصة فئة الأطفال، ومن ثمَّ تم اختياره كمستشار في الشؤون المتعلقة بالأطفال، حيث تم منحها إياها من قبل وزير الثقافة في فرنسا.


ومن ثمَّ تم اختيار الإعلامي يعقوب الشاروني رئيس ومدير عام للشؤون المتخصصة بثقافة الطفل، حيث كان ذلك عام 1980، ومن ثم أصبح رئيس للمركز القومي المتعلق بثقافة الطفل، بالإضافة إلى ذلك فلقد حصل الإعلامي يعقوب على العديد من الجوائز أهمها: جائزة أحسن كاتب للأطفال، حيث تعتبر من أهم الجوائز التي حصل عليها في عام 1981، من قبل الجمعية المصرية لنشر الثقافة العالمية.


كما حصل على جائزة بعنوان أجمل الحكايات الشعبية؛ فهي عبارة عن جائزة تم تخصيصها من قبل لجنة التحكيم الخاصة بمسابقة سوزان مبارك المتعلقة بأدب الأطفال، كما حصل على جائزة الآفاق الجديدة؛ فهي عبارة عن جائزة تصدر من إيطاليا من المعرض البولوني الدولي المتخصص بكتب الأطفال، بالإضافة إلى أنَّها تمنح فقط لكاتب واحد يتم اختياره على مستوى القارات وعلى مستوى العالم الغربي فهي تمنح مرة في السنة، ففي عام 1997 قام بكتابة برنامج بعنوان مجلة الجيل الجديد؛ فهو عبارة عن برنامج تلفزيوني يتم بثه أسبوعياً، بالإضافة إلى أنَّه موجهة لفئة الأطفال،

المصدر
صحيفة الأهرام.قناة (ART).مجلة الجيل الجديد.تلفزيون مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى