الإذاعة والتلفزيونالإعلام

‏ما هي ‏سمات ومهام المخرج في البرامج نوعية؟

يلعب المخرج دور كبير في التأثير على البرامج الإذاعية ، حيث يعتبر من العناصر المحكمة في تقييم البرامج الإذاعية و إخراجها بشكل مميز على أن تحقق مجموعة من الأهداف والوظائف حيال الجماهير الإذاعية النوعية.

 

‏سمات المخرج النوعي

 

  • ‏يتسم المخرج النوعي في قدرته على امتلاك المهارات والمؤهلات في إخراج البرامج الإذاعية النوعية بكافة مجالاتها ‏السياسية، الاقتصادية، الاجتماعية، الثقافية، الفنية، الرياضية وغيرها.

 

  • ‏يتسم المخرج الإذاعي في قدرته على ‏الاطلاع على كافة المجالات الواسعة والتي ترتبط بمجال عمله الإخراجي.

 

  • ‏يتسم المخرج الإذاعي في قدرته على نقل المواهب، ‏الدراسات النظرية والتدريبات الواقعية والعملية، بحيث يتم ذلك من خلال شعب الإذاعة النوعية المتخصصة أو داخل المعهد العالي للسينما أو المعهد العالي للفنون المسرحية وغيرها.

 

  • ‏يتسم المخرج الإذاعي في قدرته على توظيف الدراسات النظرية والمهارات أثناء إخراجه للفنون الإذاعية النوعية المختلفة.

 

  • يتسم المخرج في الإذاعة النوعية في قدرته على اكتشاف المواهب الفنية، بالإضافة إلى امتلاكه لمهارة الإبداع، التخيل، الابتكار على أن يتم توظيف الموسيقى والكلمات المكتوبة بشكل واقعي يجسد المشهد الإذاعي المقدم.

 

  • ‏يتسم المخرج في الإذاعة النوعية في قدرته على التعايش مع كافة المشكلات الظاهرة في البيئة المجتمعية على أن يتم تقديم الحلول العلاجية لهذه المشكلات ومشاركتها مع باقي الأقسام العاملة داخل المحطة الإذاعية.

 

  • ‏يتسم المخرج الإذاعي في قدرته على إيجاد مجموعة من الحجج والأدلة الإقناعية؛ من أجل إثبات قضيته.

 

  • ‏يجب أن يكون المخرج الإذاعي يقظاً ذكياً ومتواضعاً.

 

  • يجب أن يمتلك المخرج المهارة ‏في مواجهة الأزمات وإدارتها، كما يجب أن يلتزم بآداب الحوار أثناء إطلاق التعليمات للأقسام العاملة على إخراج البرنامج الإذاعية النوعية بمهنية ومصداقية عالية.

 

  • ‏يجب أن يمتلك المخرج الإذاعي النوعي القدرة على اجتياز التدريبات الحاصلة على التقنيات الإعلامية والتكنولوجيا الحديثة المتطورة والعالمية وبالأخص في عالم التصوير وهندسة الصوت.

 

‏مهام المخرج في الإذاعة النوعية

 

  • ‏يقوم المخرج في الإذاعة النوعية في القراءة الجيدة لكافة الأنشطة والأعمال التي تعرض عليه من قبل الأقسام وكتّاب السيناريو، بحيث يتم من خلال هذه القراءة إبداء الآراء والملاحظات ضمن خبرته العملية والعلمية.

 

  • ‏يقوم المخرج الإذاعي النوعي في الاختيار المناسب لفريق العمل مع أهمية قدرته على توزيع الأدوار بشكل يناسب التخصصات والمجالات.

 

  • يقوم المخرج الإذاعي النوعي ‏في عمل جلسات مكثفة لكافة الأفرقة المشاركة في العمل الإذاعي على أن يتم تدريبهم بشكل مكثف؛ من أجل إخراج برنامج إذاعي مميز سواء كان ذلك مرتبط بمهندس الإضاءة، الديكور، مدير الإنتاج، الموزع وواضع الموسيقى.

 

  • ‏يقوم المخرج ‏الإذاعي النوعي في تفريغ السيناريو للمستمع سواء كان العمل الفني داخلي أو حتى خارجي.

 

  • ‏يقوم المخرج الإذاعي النوعي في تحديد كافة الأيام التسجيلية الفعلية للبرنامج أو الفنون الإذاعية المختلفة، على أن يتم من خلالها تحديد الميزانية التقديرية لهذه الأيام، بحيث يكون ذلك من خلال التعاون والاشتراك مع شركات الإنتاج سواء كانت المتخصصة في المحطة الإذاعية ذاتها أو التي تم التعاقد معها من خارج المحطة.

 

  • يقوم ‏المخرج الإذاعي النوعي في إجراء بعض التدخلات على أداء الممثلين والإداريين وخاصة الذين لا يمتلكون الخبرة الكافية في التعامل مع الفنون الإذاعية المختلفة.

 

  • يقوم المخرج ‏الإذاعي النوعي في إعداد المواد والمضامين التي سيتم وضعها داخل الأرشيف الإذاعي في المحطة، مع أهمية التنسيق مع الشخصيات المسؤولة لإحضارها عند الحاجة لها.

 

  • ‏يقوم المخرج الإذاعي باختيار الموسيقى والمؤثرات المناسبة، وذلك من خلال التعاون مع المنتج الإذاعي.

 

  • ‏يقوم المخرج الإذاعي بإجراء بعض التنبيهات للأعمال والأنشطة الاجتماعية سواء كان بشكل فني أو عملي، مع ‏أهمية ترتيب الجمل الحوارية؛ وذلك من أجل تقديمها وعرضها لأكبر قدر ممكن من المستمعين.

 

  • ‏يقوم المخرج الإذاعي بمتابعة كافة الأنشطة التي تقدمها المؤسسات الإذاعية الأخرى سواء كان ذلك إما بالتعاقد بشكل رسمي مع المحطة أو مع المخرجين على أن يتم تحقيق المنافسة القوية بين هذه المحطات أو المؤسسات الإذاعية، كما يكون من الممكن التعرف على المشاكل التي عانت منها المؤسسات الإذاعية الأخرى؛ وذلك من أجل تفاديها.

 

  • ‏يقوم المخرج الإذاعي في المشاركة بالعديد من المهرجانات، المؤتمرات ‏والندوات الإعلامية ‏وذلك في مجال الإخراج.

 

  • ‏يقوم المخرج الإذاعي بمتابعة كافة المقالات الإذاعية والعمل على تقييم الأداء الإذاعي بموضوعية وحيادية تامة، على أن لا يتم التدخل في أعماله من قبل العاملين في المحطة.

 

المصدر
كتاب الأسس والقواعد الدولية لمنهجية الإعلام/ د. نوال إسماعيل.كتاب الإعلام الجديد وعصر التدفق الإخباري/ د. عبد المحسن عقيله.كتاب مدخل في فن التحرير الصحفي/ د. عبداللطيف حمزة.كتاب الاتصال ووسائله الحديثة/ أسامة عبد الرحمن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى