التربية المهنيةتمديدات صحية

تصميم شبكات صرف الأمطار من أعلى أسطح المباني

اقرأ في هذا المقال
  • تصريف مياه الأمطار للأسطح الأفقية
  • الأمور التي يجب مراعاتها عند تصريف المياه للأسطح الأفقية

يرتبط حجم قنوات السطوح المائلة المخصصة بتجميع مياه الأمطار على الحد الأقصى المقدّر من حجم المياه التي يتم تصريفها من السطح، على أن توضع نتيجة التصريف أو المزاريب في نقطة تتجمع فيها نهايات الأسطح المراد صرف مياه الأمطار منها، يستعمل في ذلك قنوات بجوانب مائلة أو منحدرة على شكل مربعة أو مستطيلة أو دائرية، بحيث تكون ميول هذه القنوات عادة من 1 إلى 360؛ لأن هذا الميل البسيط يمنع تشكيل فجوة كبيرة بين حافة السطح وأقل نقطة في قنوات الصرف، مع ذلك فإن الانحدار يكفي ليساعد على الانحدار بسهولة وجريان المياه.


تكون أنابيب تصريف مياه الأمطار من نفس نوع المواد التي تصنع منها مزاريب الصرف، معروف عملياً أنه يتم استعمال أنابيب تصريف بحيث تكفي ليتم تصريف المياه، وذلك خلال وقت قصير من نزول المطر.

تصريف مياه الأمطار للأسطح الأفقية:

يكون تصريف مياه الأمطار للأسطح الأفقية من حيث الميل، يجب أن تنقسم هذه السطوح إلى أقسام حسب تصميم البناء، يصمم بها ميول، بحيث يتجّه الماء من قسم أو أكثر من هذه الأقسام حسب طبيعة المبنى إلى نقاط بجوار الجدار الخارجي.

الأمور التي يجب مراعاتها عند تصريف المياه للأسطح الأفقية:

  • يكون انحدار السطح المناسب لسرعة جريان الماء إلى نقطة التصريف بميل 100:1.

  • لا يجوز زيادة أطول مسافة أفقية يمكن تصريف المياه فيها عن 15 م.

المصدر
هندسة التركيبات الصحية/ د محمد صادق العدويثلاثية الابداع المعماري/ د علي رأفتوقائع التنفيذ/ م عماد بيطار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى