مقدمة حول تقييم مخاطر الضوضاء:

 

إذا كنت قد حددت أي أنشطة صاخبة قد تعرض العاملين لديك أو الأشخاص الآخرين في مكان عملك للضوضاء الخطرة؛ فما لم تتمكن من تقليل التعرض إلى ما دون المستوى على الفور؛ لذلك يجب عليك تقييم المخاطر من خلال إجراء تقييم للضوضاء.

 

بحيث سيساعدك تقييم الضوضاء على:

 

 

  • تحديد مصادر الضوضاء والعمليات التي تسبب هذا الخطر.

 

  • تحديد ما إذا كان يمكن تنفيذ إجراءات التحكم في الضوضاء ونوعها.

 

  • التحقق من فعالية تدابير الرقابة الحالية.

 

لذلك قد لا يحتاج تقييم المخاطر الخاص بالضوضاء دائماً إلى القياس، وعلى سبيل المثال، إذا كان هناك نشاط واحد فقط في مكان العمل استخدام آلة واحدة، بحيث يتضمن ضوضاء أعلى من 85 ديسيبل، فتكون قد قدمت الشركة المصنعة معلومات حول مستويات ضوضاء الجهاز عند تشغيلها بطرق معينة؛ فيمكن عندئذٍ إجراء تقييم كافٍ يتم بدون قياس.

 

كما قد تتطلب المواقف الأكثر تعقيداً قياساً لتحديد مدى تعرض العامل للضوضاء بدقة؛ وذلك مثل أماكن العمل ذات مستويات الضوضاء المتغيرة خلال نوبة العمل والوظائف التي يتحرك فيها العمال داخل وخارج المناطق الصاخبة.

 

من يمكنه إجراء تقييم الضوضاء؟

 

يجب إجراء تقييم للضوضاء من قبل شخص مختص وفقاً للإجراءات الواردة في (AS / NZS 1269.1)، حيث أن قياس وتقييم انبعاث الضوضاء والتعرض، بحيث كلما كان الموقف أكثر تعقيداً كلما كان الشخص أكثر دراية وخبرة.

 

كما أن الشخص المؤهل هو الشخص الذي قام بمعايرة أدوات قياس الضوضاء بدقة ومن خلال التدريب والخبرة:

 

  • يفهم ما هو مطلوب بموجب لوائح (WHS) للضوضاء.

 

  • يعرف كيفية التحقق من أداء الأدوات.

 

  • يعرف كيف يأخذ القياسات بشكل صحيح.

 

  • يمكن تفسير نتائج قياسات الضوضاء.

 

ما هي المعلومات التي يجب تضمينها في تقرير تقييم الضوضاء؟

 

يجب أن تظهر تقارير تقييم الضوضاء أن التقييم قد تم بشكل صحيح وأن جميع العوامل قد تم أخذها في الاعتبار، كما يجب أن يحتوي تقرير التقييم على جميع المعلومات التي يمكن أن تتوفر في ملحقات السلامة الخاصة بالجهاز السمعي، كما وينبغي استخدام تقارير تقييم الضوضاء لاختيار تدابير الرقابة المناسبة، بحيث يجب تضمين النتائج الرئيسية في التدريب لجميع العمال، وأخيراً يجب أن تكون التقارير متاحة للمديرين وممثلي الصحة والسلامة والمنظمين.