ألعاب إلكترونيةالتقنية

لعبة Monument Valley 1 and 2

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي لعبة Monument Valley؟
  • كيفية لعب لعبة Monument Valley
  • نصائح لعب لعبة Monument Valley

تُعتبر لعبة “Monument Valley” استكشافاً سريالياً “surreal” من خلال الهندسة المعمارية الخيالية والهندسة المستحيلة، حيث يقوم اللاعب بتوجيه الأميرة الصامتة إيدا من خلال الآثار الغامضة، للكشف عن المسارات الخفية وكشف الأوهام البصرية والتغلب على الغموض الغامض.

 

ما هي لعبة Monument Valley؟

 

لعبة مانيومينت فالي “Monument Valley”: هي لعبة على نظام “iOS” المتوفرة بأجهزة الآيفون والآيباد، وتعتبر لعبة الغاز و مغامرات ولاقت الكثير من الإعجاب لما تقدمه من أفكار وطريقة لعب مميزة، كما تدور شخصية اللعبة على الأميرة إيدا التي تعبُر من خلال متاهات بصرية.

 

جاءت قصة لعبة “Monument Valley 2” لأم وطفلها وهما يشرعان في رحلة اكتشاف، حيث تسمح اللعبة للاعب بمساعدة “Ro” وهي تعلم طفلها أسرار الوادي، واستكشاف البيئات المذهلة والتلاعب بالهندسة المعمارية لإرشادهم في طريقهم، كما استوحت الإلهام من مجموعة متنوعة من المصادر، بما في ذلك الرسوم التوضيحية في منتصف القرن والمسرح وتصميم الألعاب وحتى صناعة الحلويات، والنتيجة النهائية هي لعبة يكون فيها كل فصل فريداً، وكل صوت مثير للاهتمام وكل لحظة جميلة.

 

كيفية لعب لعبة Monument Valley:

 

يمكنك السيطرة على “Ida” الأميرة الصامتة التي يجب أن تسافر عبر الآثار المهجورة من أجل وضع شخصية هندسية في قمة كل منها، وعلى طول الطريق تلتقي بمسلة ودية تسمى “Totem”، وظهور غامض والغراب المزعج ـي مخلوقات الطيور التي لا تطير والتي يمكن أن تسد طريقك.

 

تم تصميم اللعبة حول الأوهام البصرية المنظورية، وسيتعين عليك تحريف الهندسة المعمارية ببعض الحيل “Escher-esque” لتوجيه “Ida” حول العقبات، وأحياناً من خلال المشي على السقف والوصول إلى هدفها، ولا تهدف المستويات الستة للعبة إلى الترفيه فحسب، بل تهدف أيضاً إلى منح المستخدمين فكرة عن كيفية عمل “Motion Sense” و”Quick Gestures”، وللقيام بذلك تقدم اللعبة للاعبين كل إيماءة بلطف وتجعلهم يتقنونها قبل المضي قدماً.

 

نصائح لعب لعبة Monument Valley:

 

أولاً: الإدراك هو كل شيء:

 

يُعد “Monument Valley” عالماً مليئاً فقط بأوهام بصرية، كما لا يتعلق الأمر بما تنظر إليه وأكثر من طريقة نظرتك إليه، ومع ذلك إذا وجدت نفسك عالقاً في عقبة فتأكد من أنّك تنظر إليها من جميع الزوايا، وفي بعض الأحيان يتم إنشاء درج أو وصلة بزاوية تختفي تماماً من الرؤية في زاوية أخرى.

 

ثانياً: بدأ كل مستوى من خلال استكشاف المناظر الطبيعية:

 

من أول الأشياء التي يجب عليك فعلها قبل تحريك “Ida” كثيراً هو استكشاف من حولك، حيث إذا كانت هناك أشياء يمكنك تدويرها ونقلها، فتحقق منها قبل تحديد أفضل مسار لتوجيه “Ida” إليه، وبعد ذلك قم بتدوين أي مفاتيح أيضاً، كما لا يمكنك التفاعل مع هؤلاء ولكن إيدا تستطيع ذلك، حيث عادةً ما تكون فكرة جيدة أن تجعل هذا هدفك الأول، وهو الحصول على “Ida” لأي كائنات فقط يمكنها التفاعل معها.

 

ثالثاً: استخدام البكرات والمفاتيح لصالحك:

 

هناك بعض الفصول التي سيحاول فيها “Crow people” التراجع عن المفاتيح التي ضغطت عليها في المرة الثانية التي تبتعد فيها عنها، وفي هذه الأنواع من السيناريوهات عليك أن تجد طريقة لإيقافها، حيث عادةً ما يأتي ذلك على شكل بكرة أو حاجز يمكنك حمله لفترة كافية لتحويلهما، ثم يصبح التوقيت هو المفتاح.

 

رابعاً: وضع مساراً أمام “Ida” إذا استدار أحد المستويات:

 

إنّ أهم شيء يجب تذكره حول تدوير العوائق هو أنّها تعتمد بشكل أكبر على كيفية إدراكك لها، وقم بتدوين السلالم المتصلة، حيث تقوم بتدوير المستوى، وبعد ذلك اكتشف أفضل طريقة للحصول على “Ida” من النقطة “A” إلى النقطة “B”.

 

خامساً: لا بد من رؤية إيدا لن تنجح هذه الخطوة:

 

من القواعد الأساسية التي يجب تذكرها أنّه إذا كانت “Ida” خارج نطاق الرؤية، فمن المحتمل ألّا تتمكن من التحرك في هذا المنظور، وعلى الأقل ليس حتى تقوم بتحريك “Ida” قليلاً، وأفضل قاعدة يجب اتباعها هي أنّه إذا كنت تحاول وضع “Ida” بالقرب من زاوية ضيقة أو تخطط لحركة أخرى، فتأكد من رؤيتها دائماً وهذا يعني أنّ كل ما تخطط له سيعمل.

 

سادساً: الغربان هي كل شيء عن التوقيت والخداع:

 

الغربان إنّهم يعيقون الطريق كثيراً، حيث في بعض الأحيان يستغرق الأمر القليل من الخداع والتوقيت للالتفاف عليهم، أمّا بالنسبة للجزء الأكبر يمكن القيام بذلك عن طريق توقيت الصنابير لتحريك “Ida” من حولهم، حيث إذا كان هناك شخص غراب مثابر، فقد تضطر إلى محاولة إيجاد طريقة لمنعه قبل إدخال “Ida” في وسط الأمور، كما في معظم الأوقات يوجد قسم من النصب التذكاري يمكن رفعه لعرقلة مساراتهم.

 

سابعاً: تعلم الكرنكات وأجهزة الدوران في بداية المستوى:

 

إذا رأيت أذرعاً أو آليات أخرى تتيح لك التحكم في المناظر الطبيعية، فتعرف عليها في بداية المستوى حيث سيوفر لك هذا الكثير من الوقت في تحريك “Ida” ذهاباً وإياباً، في بعض الأحيان تكون بعض السواعد غير قابلة للاستخدام إذا خرجت من مناطق معينة أو إلى مناطق أخرى، كما يمكن أن يساعدك تعلم هؤلاء مبكراً في معرفة أفضل طريقة للتنقل حولهم والاستفادة منها لصالحك.

 

ثامناً: ابحث عن الأنماط والسلوكيات:

 

تأكد من أنّك تراقب الأنماط، سواء كان ذلك هو المسار الذي يسلكه شخص الغراب أو كيف يستجيب الساعد والرافعة لدفعك، حيث في بعض الحالات يجب أن يكون لديك وزن أو شيء آخر لموازنة التوازن ومعرفة هذا في وقت مبكر يمكن أن يوفر عليك مرة أخرى بعض التحركات، حيث في المستويات التي تحتوي على أعمدة الطوطم “Totem”، تأكد دائماً من تقييم ما يمكن أن يساعدك عمود الطوطم في الوصول إليه قبل التحرك كثيراً.

 

تاسعاً: جرب الانتقال حتى لو لم تكن متأكداً منه:

 

إذا لم تكن متأكداً من إمكانية الوصول إلى مكان ما على الإطلاق، فحاول النقر على الشاشة، حيث إذا تمكنت من الانتقال إلى هناك، فسيكون للنقطة توهج أبيض حولها، وأمّا إذا لم تستطع فلا توجد حلقة بيضاء متوهجة، كما يُعد اختبار نظريتك أولاً طريقة جيدة؛ لمنع إضاعة الوقت في محاولة الوصول إلى مكان لا يمكنك الذهاب إليه في المقام الأول.

 

عاشراً: لا يمكنك أن تتعثر أبداً:

 

يُعد أهم جزء في “Monument Valley” هو أنّه لا يمكنك أبداً وضع نفسك في موقف لا تستطيع الابتعاد عنه وهذه هي بالتحديد أسلوب تصميم اللعبة، حيث إذا وصلت إلى طريق مسدود استدر وحاول مرة أخرى كما لا داعي لإعادة تشغيل المستويات أو القلق بشأن ما إذا كانت الحركة ستدمر مدى تقدمك بالفعل، حيث ما عليك سوى تتبع خطواتك إلى حيث تعثرت وحاول مرة أخرى.

المصدر
To play Monument Valley is to marvel at how it worksMonument Valley FAQMonument ValleyMonument Valley

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى