الجغرافيامتاحف حول العالم

متحف كيتش الروماني في رومانيا

يعد متحف كيتش الروماني أفضل طريقة لفهم الثقافة الرومانية (الفرعية)، حيث يتم تعريف كيتش على أنه فن أو أشياء أو تصميم يعتبر ذو ذوق سيئ بسبب الزينة المفرطة أو العاطفة، ولكن في بعض الأحيان يتم تقديره بطريقة ساخرة أو معرفة. كما يستضيف هذا المتحف أكثر من 200 معروضة تشكل دليلًا مقنعًا على وجود الفن الهابط الروماني.

 

متحف كيتش الروماني

 

يضم هذا المتحف مجموعة كبيرة من المقتنيات والتي تضم أكثر من 200 قطعة من الفن الهابط، كما يقع المتحف في مدينة بوخارست القديمة في مبنى تاريخي يمتد على طابقين.

 

يمتاز تصميم المتحف بشكله التعليمي والمضحك، وهو يستخدم الفن الهابط لشرح أكبر جوانب الثقافة الرومانية أهمةً بدءً من الكنيسة إلى الشيوعية إلى دراكولا، حيث إنه أيضًا تفاعلي ويمكن الاستمتاع كثيرًا أثناء زيارته، هذا وقد افتتح المتحف الروماني كيتش في شهر مايو لعام 2017 للميلاد، حيث كانت فكرة كريستيان ليكا، وهو روماني قرر أن مجموعته الفنية الهائلة ستشكل متحفًا مثاليًا في بوخارست.

 

ما لا تعرفه عن متحف كيتش الروماني

 

متحف كيتش هو متحف بوتيك ويحتوي على غرفة تستضيف المعرض الدائم، حيث يمكن للفنانين عرض أعمالهم في تلك المعارض، كما يتم تجميع معروضات المتحف في 6 فئات رئيسية: (Dracula kitsch)؛ وهي عبارة عن أشياء هزلية مرتبطة بأسطورة مصاص الدماء الشهير، الفن الهابط الديني، الفن الهابط من الحقبة الشيوعية، الفن الهابط للتصميم الداخلي، الغجر كيتش، الفن الهابط الحديث، وبالإضافة إلى ذلك فقد يقترح المتحف الجديد للزوار أن يصبحوا فنانين.

 

إلى جانب ذلك فإن بعض المعروضات الموجودة في المتحف تثير الجدل، خاصة في الفئات الشيوعية والغجرية والدينية، على سبيل المثال هناك عارضة أزياء لامرأة حامل من الغجر تقف بجوار طفل يلعب بالصورة النمطية لامرأة فقيرة من الغجر أو رجال دين أرثوذكس يقفون بجوار السيارات الفاخرة.

 

إلى جانب ذلك فإن هذا المتحف يجتذب حوالي 20 شخصًا يوميًا ومعظمهم من السياح، وهو أمر ممتع لأن العديد من السكان المحليين يعتقدون أن الإشارات الساخرة ستضيع على أي شخص ليس رومانيًا، في حين أن هذا صحيح إلى حد ما إلا أن معظم الأشياء تشرح نفسها بنفسها، حيث أصبح متحف كيتش الروماني أحد أشهر الوجهات في بوخارست.

 

 

 

المصدر
عبد الفتاح مصطفى غنيمة-كتاب المتاحف والمعارض والقصوركتاب "الموجز فى علم الأثار" للمؤلف الدكتور علي حسنكتاب تحف مختارة من المتاحف الأثرية للمؤلف للمؤلف أحمد عبد الرزاق وهبة يوسفكتاب"علم الآثار بين النظرية والتطبيق" للمؤلف عاصم محمد رز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى