الجغرافيامدن أثرية

مدينة سراييفو في البوسنة

اقرأ في هذا المقال
  • مدينة سراييفو
  • أين تقع مدينة سراييفو؟
  • إطلاق الرصاصة الأولى للحرب العالمية الأولى
  • أهم الأماكن التاريخية والأثرية في سراييفو

مدينة سراييفو:

 

مدينة سراييفو التي تعد من أقدم المدن في البوسنة، حيث أنها شهدت الكثير من الأحداث التاريخية الهامة على مر الزمن، حيث يعود تاريخها إلى القرن الخامس عشر، ومنذ ذلك الحين تنصهر فيها مختلف الثقافات والأديان، فهذا المزيج ينعكس على المعالم المقدسة في المدينة، فهي تحتوي على أساليب معمارية عثمانية ونمساوية واشتراكية وغيرها، وقد تم اختيارها لتكون عاصمة البوسنة الحالية، وتعرف بالنسبة للكثير من الأشخاص باسم أورشليم أوروبا وتتعدد فيها الثقافات لكونها ملاذ للكثير من الأشخاص من ديانات مختلفة.

 

مدينة سراييفو التاريخية التي تحاكي الحاضر والماضي في المعالم الموجودة في المدينة وفي الطرقات وبين الناس، وعلى الرغم من أن المدينة صغيرة في الحجم إلا أنها غنية بالمعالم الأثرية ويعود ذلك إلى تاريخها الكبير والمتنوع ثقافياً ودينياً وطبيعتها المذهلة الملونة والديناميكية، حيث وأنت تمشي فيها ستصادف في شارع واحد فقط مسجداً وكنيسة أرثوذكسية وكنيسة كاثوليكية، كما أنها تقع في ملتقى الطريق بين الإمبراطوريتين الرومانية الغربية والشرقية.

 

أين تقع مدينة سراييفو؟

 

مدينة سراييفو التي تمتاز بالتاريخ الغني والتنوع الديني حيث يعود تاريخها إلى عام 1461، تقع في البوسنة والهرسك وهي عاصمتها الرئيسية التي تعد مركزاً بين الشرق والغرب، كما أنها توجد في شرق نهر ميلتسكا وإلى الشرق من جبال الألب الدينارية وإلى الشمال من الجبل الأسود.

 

إطلاق الرصاصة الأولى للحرب العالمية الأولى:

 

مدينة سراييفو التاريخية كانت بداية في إشعال الحرب العالمية الأولى، وذلك عندما أطلق الرصاص على ولي عهد النمسا وزوجته من قبل الشاب الصربي البوسني في عام 1914، حيث كانت الحرب في البداية أوروبية وانتهت عالمية التي تعتبر من أعنف صراعات التاريخ، واستمرت أكثر من أربع سنوات، وبلغت خسائرها البشرية نحو تسعة ملايين قتيل، ومهدت لتغييرات سياسية كبيرة، وكانت وراء ثورات في دول عديدة، حيث تعرضت سراييفو خلال حرب البوسنة لحصار شديد من طرف الجيش اليوغسلافي الذي سيطر على مطار المدينة واستمر الحصار 1460 يوماً، وكان أطول حصار على المدينة.

 

بالإضافة إلى مدينة سراييفو تعرضت لوحشية كبيرة أدت إلى خسائر عظيمة، حيث ارتكبت المثير من المجازر في المدينة ونتيجة لتلك الوحشية، انخفض عدد سكان سراييفو من 520 ألف نسمة قبل الحرب إلى 349 ألفا، حيث انتهى الحصار على سراييفو 1996 بعيد توقيع اتفاقية دايتون للسلام، حيث خلفت الحرب تأثيرات كارثية في اقتصاد المدينة، حيث دمرت معظم الصناعات بشكل نهائي، كما دمرت البنية التحتية الأساسية، ولكن تم إعمار المدينة بشكل كامل بعد الحرب.

 

أهم الأماكن التاريخية والأثرية في سراييفو:

1- حي بشارشيا:

 

حي بشارشيا الذي يوجد في مدينة سراييفو حيث يعود تاريخه إلى القرن الخامس عشر على يد العثمانيون الذي يعتبر من أقدم الأماكن في المدينة، ذلك الحي القديم يستقطب الكثير من الزوار بشكل يومي، كما أنه يتميز بوجود العديد من المعالم الأثرية القديمة التي تعود إلى القرون الوسطى، بالإضافة إلى المحلات لبيع التحف والهدايا التذكارية ووجود المطاعم والمقاهي وساحة الحمام والأسواق الشعبية الرائعة وغيرها.

 

2- مسجد غازي خسرو بيك:

 

مسجد غازي خسرو بيك الذي يوجد في مدينة سراييفو في حي بشارشيا التاريخي، وهو مسجد تاريخي يعود تاريخ بناءه إلى القرن السادس عشر على يد العثمانيون، حيث يعتبر من أهم المعالم الأثرية في المدينة الذي يتميز بالفن المعماري على الطراز العثماني الأنيق من خلال فنائه الواسع المفتوح ونافورته ومدخله الرئيسي المزين بتصاميم وأنماط إسلامية، بالإضافة إلى القباب التي تعد من السمات النموذجية للمساجد العثمانية، كما يعتبر مسجد الغازي خسرو بك أكبر مسجد تاريخي في بلاد البوسنة والهرسك، كما أنه مركز التجمع الإسلامي في مدينة سراييفو.

 

3- الجسر اللاتيني:

 

الجسر اللاتيني الذي يوجد في مدينة سراييفو حيث يعود تاريخ بناءه إلى القرن الخامس عشر الذي شهد الكثير من الأحداث التاريخية، وهو جسر عثماني قديم ومن أهم الأماكن الأثرية في المدينة، وقد كان هو الشرارة الأولى للحرب العالمية الأولى، من ثم تم تدميره عدة مرات وأعيد ترميمه من جديد ليظل صامداً حتى اليوم، حيث يمكنك زيارة الجسر اللاتيني الذي يروي حكاية هذه المدينة العتيقة التي عاصرت الكثير من الأحداث العصيبة، حيث هنا ملتقى العشاق، ملتقى محبي الهدوء والشجن، هنا الجسر اللاتيني العظيم.

 

4- نفق الحرب في سراييفو:

 

نفق الحرب الموجود في مدينة سراييفو الذي يعرف باسم نفق الحياة، حيث تم حفره في الحرب البوسنية الذي يعبر عن ملامح الحرب، كما أنه حفر من أجل نقل الطعام والشراب والأسلحة إلى المدينة خلال الحصار الصربي، حيث ساهم في إعادة الحياة إلى المدينة من جديد، عند زيارتك للنفق ستتعرف على مراحل حفره من خلال عرض مرئي، كما ستتعرف على الأسلحة التي استخدمها الجيش البوسني في فترة الحرب.

 

5- سبيل الماء في سراييفو:

 

سبيل الماء الذي يوجد في حي بشارشيا في مدينة سراييفو حيث يعود تاريخ بناءه إلى القرن الثامن عشر في عام 1753 على يد العثمانينن، وهو من أجمل التحف المعمارية التي تتميز بالفن المعماري على الطراز العثماني الإسلامي، حيث يعتبر سبيل الماء من أهم الأماكن في سراييفو، عند ذهابك إلى سبيل الماء ستجد عشرات المقاهي التاريخية ومجموعة متنوعة من المطاعم البوسنية الأنيقة، وهو أحد رموز المدينة الذي يتميز أيضاً بجذبه للكثير من الحمام حيث تتجمع في محيطه وهذا ما دفع زوار المكان لتسمية الساحة التي يتواجد فيها بساحة الحمام.

 

6- المتحف الوطني للبوسنة والهرسك:

 

المتحف الوطني الذي يوجد في مدينة سراييفو حيث يعود تاريخ بناءه إلى القرن التاسع بعهد الإمبراطورية النمساوية، وهو من أهم الأماكن الجاذبة للزوار الذي يتميز بالفن المعماري على طراز عصر النهضة، حيث يضم مجموعة من الكنوز الثقافية والتاريخية، فكل متعطش للتعرف على المجتمع البوسني عن قرب سيجد ضالته بهذا المتحف العريق، الذي يضم أربع أجنحة تحتوي على أثار وملابس قديمة وحلي تقليدية تعود لمئات السنين وكتب ومجلات وصحف بوسنية قديمة، بالإضافة إلى تلك المجموعة الأثرية يضم المتحف حديقة نباتية، حيث تضم عينات نباتية بوسنية ترجع لمئات السنين.

 

7- مجلس مدينة سراييفو:

 

مجلس مدينة سراييفو الذي يعود تاريخ بناءه إلى عام 1898، حيث يتميز المجلس بروعة الفن المعماري على يد الإمبراطورية المجرية النمساوية الذي يضم الكثير من التصاميم المطلية والمنحوتات المعقدة والزجاج الملون، بالإضافة إلى الأروقة والنوافذ والسلالم التي تتميز بتفاصيلها الهندسية الرائعة.

 

8- برج الساعة:

 

برج الساعة الذي يوجد في حي بشارشيا في مدينة سراييفو حيث يعود تاريخ بناءه إلى القرن السادس ميلادي، وهو من أهم المعالم التاريخية التي تعود للعهد العثماني، حيث يوجد برج الساعة بالقرب من مسجد غازي خسرو بيك، كما أن الساعة تعمل بانتظام منذ عشرات السنين في سراييفو وعلى أساس قمري عكس الأساس الشمسي المعمول به في بقية أنحاء العالم.

 

9- المدينة القديمة باسكارسييا:

 

المدينة القديمة التي تسمى باسكارسييا وهي موجودة في قلب مدينة سراييفو، كما أنها مدينة تعود للعصور القديمة التي مرت على المدينة وهي غنية بالمعالم الأثرية والأزقة القديمة، بالإضافة إلى المطاعم والمقاهي الشعبية والأسواق المختلفة، حيث أن هذا المكان هو القلب النابض لمدينة سراييفو، يطلق بعض السياح على هذه المنطقة اسم ميدان الحمام الزاجل بسبب وجود ساحة كبيرة يتجمع فيها عدد كبير من الطيور و يقوم الناس بإطعامهم.

10- مسجد الإمبراطور:

 

مسجد الإمبراطور الذي يوجد في مدينة سراييفو حيث يعود تاريخ بناءه إلى عام 1457، وهو مسجد تاريخي عظيم وكان في البداية عبارة عن مسجد خشبي يسع عدد قليل من السكان، أما الآن يتسع لحوالي 500 شخص، حيث تم ترميمه في عام 2015.

 

11- نصب شعلة النصر الخالدة:

 

نصب شعلة النصر الخالدة الذي يوجد في مدينة سراييفو، حيث تم بناء هذا النصب في نهاية شارع المشاة فرهاديا بالقرب من السوق القديم، الذي يحيي الأشخاص الذين قدموا أرواحهم دفاعاً عن المدينة والأرواح التي فقدت في الحرب العالمية الأولى، حيث تم تخصيصه لهذا الغرض في عام 1946.

 

المصدر
SarajevoLife in SarajevoSarajevoSarajevo

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى