الحمل والولادةمشكلات الحمل الصحية

التهاب الأذن أثناء الحمل

اقرأ في هذا المقال
  • أعراض التهاب الأذن الوسطى خلال الحمل
  • نصائح عامة يمكن القيام بها لتجنب حدوث التهاب في الأذن

بسبب التغيّرات الهرمونية التي تحدث للحامل، من الممكن أن تؤدّي إلى حدوث التهاب في اللّثة، بحيث أيضاً من الوارد حدوث التهاب في الأذن وهو في الأغلب التهاب الأذن الوسطى.

التهاب الأذن الوسطى: هو التهاب يحدث نتيجة انسداد في النفير. بحيث أن النفير عبارة عن قناة تصل بين الأذن الوسطى والبلعوم، وهذا الأمر يؤدي إلى تراكم السوائل في الأذن الوسطى، حيث إنه قدّ يزيد من احتمالية تلوث السائل بعدوى جرثومية أو فيروسية تأتي من البلعوم، وقد ينتج عنه التهاب حاد أو مزمن.

أعراض التهاب الأذن الوسطى خلال الحمل:

  1. حدوث دوخة أو دوار بشكل مفاجئ.

  2. ارتفاع في حرارة الجسم.

  3. وجود رغبة في الهرش أو حدوث تهيج داخل الأذن.

  4. خروج إفرازات من الأذن.

نصائح عامة يمكن القيام بها لتجنب حدوث التهاب في الأذن:

  • تجنّب استخدام العصا القطنية، لتنظيف الأذن في حال وجود التهاب، بسبب احتمال وجود مادّة شمعية متراكمة داخل الأذن، وعند حدوث عملية التّنظيف؛ ممّا يسبب إلى دفع هذه الكتل وتزيد من الانسداد الموجود.

  • ابتعدي عن إدخال الماء بكميات كبيرة داخل الأذن، خاصّة وقت الاستحمام حتى لا يزيد الالتهاب.

  • للحصول على بعض الراحة، حضّري ماء دافئ في زجاجة بلاستيكية وغطيها بقطعة قماش صغيرة ثم وضعيها على الأذن الملتهبة من الخارج، هذا يخفف الإحساس بالألم.

المصدر
Pregnancy, Childbirth and postpartum care/د. تومريس تورمنكتاب الحمل/الدكتور نورمان سميثMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan Pincombe

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى