الحمل والولادةمشكلات الحمل الصحية

دوالي المهبل خلال فترة الحمل

اقرأ في هذا المقال
  • تعريف دوالي المهبل
  • أعراض دوالي المهبل والرحم
  • أسباب دوالي المهبل
  • كيف يمكن حماية نفسك من دوالي المهبل؟
  • دوالي المهبل خلال فترة الحمل
  • علاج دوالي المهبل خلال فترة الحمل

تعريف دوالي المهبل:

دوالي المهبل: هو عبارة عن تضخم وتوسع في الأوعية الدموية، بحيث تكون مليئة بالدم في المنطقة التناسلية الخارجية للمرأة. يكون السبب وراء حدوث دوالي المهبل هو خلل في الأوردة الدموية الوريدية، خاصة خلال فترة الحمل بحيث أنّه قد تُصاب بدوالي المهبل تقريباً 10٪ من النساء و15٪ الحوامل، يكثر خلال فترة الحمل بسبب ضغط الجنين على الأوردة في منطقة الحوض.

أعراض دوالي المهبل والرحم:

  • الشعور بحكة وألم في المنطقة الحساسة، هذا ما يخص دوالي المهبل وقد تزداد هذه الأعراض عند الوقوف أو خلال الجماع.

  • الآم شديدة في منطقة أسفل البطن، مع غزارة في الدورة الشهرية هذا ما يدل على وجود دوالي الرحم.

أسباب دوالي المهبل:

  1. الحمل، والحمل المتكرر.

  2. الوقوف طويلاً بشكل مستمر.

  3. التغييرات الهرمونية.

  4. ممارسة الجنس لفترات طويلة.

  5. ممارسة الرياضة بعنف.

  6. عوامل الشيخوخة.

  7. السمنة.

  8. العوامل البيئة والتغذية.

  9. تاريخ عائلي وراثي.

كيف يمكن حماية نفسك من دوالي المهبل:

لا يوجد إجراء وقائي نهائي في الوقاية من الإصابة بالتهاب المهبل خاصة إذا كان السبب عامل وراثي، لكن هناك بعض العوامل التي قد تساهم في الوقاية من الإصابة بدوالي المهبل ومنها:

  • ممارسة الرياضة الخفيفة بشكل منتظم.

  • المحافظة على الوزن المثالي.

  • الابتعاد عن الوقوف طويلاً.

  • الحفاظ على نظام غذائي متوازن وصحي، خاصة يكون غني بالألياف.

  • تغيير وضعية الجلوس من وقت لآخر.

دوالي المهبل خلال فترة الحمل:

تعاني معظم السيدات الحوامل ما يقارب 15٪ من حدوث دوالي المهبل، خلال فترة الحمل خاصة مع بداية الشهر الخامس من الحمل وبالإضافة إلى تكرار الحمل قد يؤدي إلى حدوث دوالي المهبل.

ومن المعروف أنّ دوالي المهبل هي عروق فرجية بحيث تكون مستهدفة هرمونات الحمل لكن لا تظهر في الحمل الأول، قد تظهر في الحمل الثاني ويتكرر مع تكرار الحمل، بالإضافة إلى أن هذه العروق تختفي مع الولادة، وقد لا تؤثر على الحمل والجنين في أغلب الحالات.

علاج دوالي المهبل خلال فترة الحمل:

يعتمد علاج دوالي المهبل خلال فترة الحمل إلى التقليل من أعراضها ومضاعفاتها، بحيث يكون هناك العديد من الإرشادات المهمة للتقليل من هذه الأعراض ومنها ما يلي:

  • تجنب الإصابة بالإمساك.

  • الابتعاد عن الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة.

  • استخدام الكمادات الباردة على الفرج عند الشعور بآلام أو الثقل.

  • رفع الجزء السفلي من الجسم خلال فترة النوم بحيث يكون أعلى من باقي الجسم.

  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة.

المصدر
كتاب الحمل/الدكتور نورمان سميثMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan PincombeFamily medicine/emma parryPregnancy, Childbirth and postpartum care/د. تومريس تورمن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى