الحمل والولادةمشكلات الحمل الصحية

علاج حموضة المعدة للحامل

اقرأ في هذا المقال
  • أعراض حموضة المعدة للحامل
  • أسباب حموضة المعدة
  • تخفيف من حرقة المعدة
  • أطعمه يجب أن تتجنبها الحامل لمنع الإصابة بحموضة المعدة

حموضة المعدة والحرقة: هي عبارة عن حدوث تهيّج في المريء، ناتج عن المحتويات المرتدّة من المعدة، ممّا يؤدي إلى شعور المرأة بحرقة في الصدر، تشتكي معظم الحوامل من حموضة المعدة، كما تزيد هذه الحالة خلال الثّلث الثاني والثالث من الحمل. تُصاب المرأة الحامل بحموضة المعدة، نتيجة تغيّر الهرمونات خلال فترة الحمل.

أعراض حموضة المعدة للحامل:

تشعر المرأة الحامل بحرقة في الصدر مع ظهور الأعراض التالية:

  • سعال مزمن.

  • ألم في المعدة.

  • صعوبة في البلع.

  • الشعور بحرقة في الجزء العلوي من البطن.

  • التهاب الحلق المستمر خلال فترة الحمل.

  • الشّعور بالتقيؤ.

  • التهاب القصبات الهوائيّة.

أسباب حموضة المعدة:

هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى شعور الحامل بحرقة أو حموضة في المعدة، أهمها:

  • تغيّر في مستوى الهرمونات لدى الحامل، ممّا يؤدي إلى التأثير على عضلات المعدة.

  • نموّ الجنين في الرّحم، ممّا يؤدي تضخّم الرّحم إلى الضغط على المعدة ممّا يسبب الارتداد المريئي، ويسبب شعور الحامل في حرقة المعدة.

التخفيف من حرقة المعدة:

للتّخفيف من حرقة المعدة عليكِ اتباع الطّرق التّالية:

  • تقسيم الوجبات التي يجب تناولها خلال اليوم إلى عدّة وجبات صغيرة.

  • عدم الاستلقاء مباشرة بعد الأكل.

  • تجنّب شرب الكثير من المياه أثناء تناول الطّعام.

  • المحافظة على مستوى الراس أعلى من الجسم عند النّوم.

  • ارتداء الملابس الفضفاضة لتجنّب الضّغط على المعدة.

  • تجنّب حدوث الإمساك، عن طريق تناول الكثير من السوائل والألياف.

أطعمة يجب أن تتجنبها الحامل لمنع الإصابة بحموضة
المعدة:

يجب تجنّب تناول الأطعمه التالية، لمنع إصابة الحامل بحموضة المعدة:

  • العصائر الحمضية والبرتقال.

  • المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين.

  • الأطعمة الغنية بالتوابل.

  • الأطعمة المقلية والدهنية.

المصدر
كتاب غذاء الحامل/د.معين ريشاصحة الأم في فترة الحمل وما بعد الولادة/أ. جواد كاظمالغذاء المثالي للحامل/د. أيمن الحسيني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى