الحمل والولادةمراحل الحمل

وضعيات الجنين في الرحم

اقرأ في هذا المقال
  • وضعيات الجنين في الرّحم
  • تغيّر وضعيات الجنين
  • في حال الحمل بتوأم

يمرّ الجنين في الرّحم بالعديد من التغيّرات خلال فترة الحمل، وتُعتبر وضعيات الجنين مع اقتراب موعد الولادة من أهم النقاط، حيث يدل على طبيّعة الولادة وصحتها.

وضعيات الجنين في الرّحم:

وضعية الجنين الخلفيّة:

في هذه الوضعية يكون رأس الجنين إلى الأسفل، لكن يكون وجهه مقابل المعدة، بدلاً من ظهر الأم، إن زيادة وجود الجنين فترة طويلة في الحمل يزيد من طول فترة الولادة، مع الشعور بألم الولادة الشديد في الظهر.

وضعية الجنين المقعدي:

في هذه الوضعية يقوم الجنين بالجلوس باستخدام الأرداف والمؤخّرة ووضعهما من ناحية حوض الأم.

هناك ثلاث أنواع من الجنين المقعدي:

  • الجنين المقعدي الكامل: يكون اتجاه الأرداف والمؤخرة باتجاه عنق الرحم، ويقوم الجنين بطي الساقين والركبتين على بطنك.

  • الجنين المقعدي الصريح: تكون الأرداف بالقرب من عنق الرّحم، وتكون الساقين مستقيمتان إلى الأعلى نحو جسمه، بحيث تكون الأرجل بالقرب من وجهه.

  • الجنين المقعدي القدمي: في هذه الوضعية تكون إحدى أو كلا قدمي الجنين متجهة إلى الأسفل، نحو فتحة الولادة.

وضعية الرقود المستعوض:

حيث يرقد الطّفل في الرّحم بشكل أفقي، وهو أمر نادر الحدوث، يقوم الطبيب في هذه الحالة بإجراء ولادة قيصرية، بسبب وجود احتمال خروج الحبل السّري من الرّحم قبل الجنين.

وضعية الجنين الأمامي:

يكون رأس الطّفل متجهاً إلى الأسفل، وجهه في مواجهه ظهر الأم، ويدخل الجنين ذقنك في صدرة، ورأسة إلى الأسفل، باتجاة منطقة الحوض، استعداداً لمرحلة الولادة.

تغيّر وضعيات الجنين:

يتّم محاولة تغيّر وضعيات الجنين في الرّحم لتسهيل عملية الولادة، من خلال اتباع بعض الطرق منها:

  • الجلوس بوضعية القرفصاء.

  • ممارسة رياضة المشي لمدّة ساعة يومياً وبشكل منتظم.

  • عدم ممارسة الأعمال المرهقة والتي تتطلّب بذل مجهود بدني كبير.

  • التأكد من أن الفخدتين أعلى من الركبتين أثناء الجلوس.

في حال الحمل بتوأم:

  • في حال كان رأس الجنينين إلى الأسفل يقوم الطبيب بالولادة الطبيعية.

  • إذا كان رأس إحدى الجنينين إلى الأسفل فقط يقومون بتوليده، من ثم القيام بتحفيّز الجنين الآخر بالالتفاف، وإذا فشلت محاول الالتفاف يتم إجراء الولادة القيصرية.

  • عندما يكون وضع الجنينّان في الوضع المقعدي، يتم في هذة الحالة إجراء ولادة قيصرية.

المصدر
Pregnancy, Childbirth and postpartum care/د. تومريس تورمنكتاب الحمل/الدكتور نورمان سميثMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan PincombeObstructed Labor/د. نوران صادق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى