أدوية الأمراض المزمنةالصيدلة

مضادات الهيستامين Antihistamines

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي مضادات الهيستامين - Antihistamines
  • ما هي استعمالات مضادات الهيستامين - Antihistamines
  • كيفية استعمال مضادات الهيستامين - Antihistamines
  • ما هي الآثار لمضادات الهيستامين - Antihistamines
  • ما هي أنواع مضادات الهيستامين - Antihistamines

الحساسية هي استجابة مناعية أو رد فعل للمواد (مسببات الحساسية) التي عادة ما تكون غير ضارة وتكون الاستجابة المناعية شديدة الحساسية عند شخص مصاب بالحساسية، وعندما يتعرف الجهاز المناعي على مسببات الحساسية فإنه يطلق استجابة (response)، ويتم إطلاق مواد كيميائية مثل الهيستامين وتسبب هذه المواد الكيميائية أعراض الحساسية.

 

ما هي مضادات الهيستامين – Antihistamines؟

 

  • مضادات الهيستامين: هي أدوية تعالج أعراض الحساسية عن طريق منع تأثيرات الهيستامين وتأتي مضادات الهيستامين على شكل أقراص وأقراص قابلة للمضغ وكبسولات وسوائل وقطرات للعين، هناك أيضاً أشكال قابلة للحقن تستخدم بشكل رئيسي في أماكن الرعاية الصحية.

 

  • توجد مستقبلات الهيستامين 1 في الممرات الهوائية والأوعية الدموية والجهاز الهضمي (المعدة والمريء)، تقاوم مضادات الهيستامين المهدئة تأثيرات الهيستامين على مستقبلات H1 في الدماغ وهذا هو السبب في أنها تسبب التخدير والنعاس.

 

ما هي استعمالات مضادات الهيستامين – Antihistamines؟

 

مضادات الهيستامين جيدة جداً في تخفيف أعراض الحساسية مثل:

 

  • وذمة (تورم).

 

  • التهاب (احمرار).

 

  • حكة.

 

  • عيون حمراء ومائية.

 

  • سيلان الأنف.

 

  • عطس.

 

كما أن مضادات الهيستامين فعالة للغاية في علاج:

 

  • التهاب الأنف التحسسي.

 

  • البرد.

 

  • أنفلونزا.

 

  • حساسية الطعام.

 

  • حمى الكلأ.

 

  • خلايا النحل (الشرى).

 

  • تفاعلات فرط الحساسية للأدوية.

 

  • لدغ الحشرات.

 

  • اللسعات.

 

تعمل مضادات الهيستامين من الجيل الأول أيضاً في الدماغ والحبل الشوكي وعلى مستقبلات أخرى، وهذا يجعل بعضها مفيداً أيضاً:

 

  • تحفيز النوم.

 

  • منع أو علاج دوار الحركة.

 

  • تقليل القلق.

 

  • في الأشخاص المصابين بمرض باركنسون غير القادرين على تحمل عوامل أكثر فعالية.

 

كيفية استعمال مضادات الهيستامين – Antihistamines:

 

ذلك يعتماد على أعراض المريض، حيث يمكن تناول مضادات الهيستامين:

 

  • يتم تناول مضادات الهستامين كل يوم، للمساعدة في السيطرة على الأعراض اليومية.

 

  • فقط عندما يكون لدى المريض أعراض.

 

  • قبل التعرض لأشياء غالباً ما تسبب أعراض الحساسية لدى الشخص، مثل حيوان أليف أو نباتات معينة.

 

  • بالنسبة للعديد من الأشخاص الذين يعانون من الحساسية، تكون الأعراض أسوأ في حوالي الساعة أربعة صباحاً حتى ستة صباحاً، وقد يساعد تناول مضادات الهيستامين في وقت النوم على الشعور بالتحسن في الصباح خلال موسم الحساسية.

 

ما هي الآثار لمضادات الهيستامين – Antihistamines؟

 

من الممكن أن تكون هناك احتياطات خاصة مضادات الهيستامين إذا كان لديى الشخص:

 

  • السكري.

 

 

 

  • أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم.

 

 

  • فرط نشاط الغدة الدرقية.

 

من الممكن أن تكون الآثار الجانبية لمضادات الهيستامين ما يلي:

 

  • تغيرات في الرؤية أو الرؤية الرؤية الضبابية.

 

  • قلة الشهية.

 

 

  • النعاس.

 

  • فم جاف.

 

  • الشعور بالتوتر أو الإثارة أو الانفعال.

 

تنويه: من المهم أن يكون مقدم الرعاية الصحية على علم وبشكل فوري في حال وقوع أي آثار أو أعراض جانبية أخرى، حيث أن هذه الآثار الجانبية أو الأعراض هي ليست جميع الآثار أو الأعراض التي من الممكن أن يتعرض لها المريض.

 

ما هي أنواع مضادات الهيستامين – Antihistamines؟

 

تأتي مضادات الهيستامين في أشكال مختلفة بما في ذلك الأقراص والكبسولات والسوائل وبخاخات الأنف وقطرات العين، حيث أن بعضها متاح فقط بوصفة طبية والبعض الآخر يمكن شراءه من غير وصفة طبية.

 

تشمل مضادات الهيستامين الموصوفة طبياً ما يلي:

 

  • قطرات أزيلاستين (التي تعرف أيضاً باسم دواء Optivar).

 

  • بخاخات الأنف من أزيلاستين (التي تعرف أيضاً باسم دواء Astelin أو Astepro).

 

  • دواء كاربينوكسامين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بالجيك)

 

  • دواء سيبروهيبتادين.

 

  • دواء ديسلوراتادين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء كلارينكس).

 

  • قطرات العين إيمداستين (التي تعرف أيضاً باسم دواء Emadine).

 

  • دواء هيدروكسيزين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أتاراكس أو دواء فيستاريل).

 

  • قطرات ليفوكاباستين (التي تعرف أيضاً باسم دواء ليفوستين).

 

تشمل مضادات الهيستامين التي تصرف بدون وصفة طبية ما يلي:

 

 

  • دواء سيتريزين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء زيرتيك).

 

  • دواء كلورفينيرامين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء كلور تريميتون).

 

  • دواء كليماستين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء تافيست).

 

  • دواء ديفينهيدرامين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بينادريل).

 

 

 

تعالج قطرات العين أعراض حساسية العين بما في ذلك حكة العيون الدامعة، وتجمع بعض الأدوية بين مضادات الهيستامين ومزيل الاحتقان لتخفيف الاحتقان.

 

المصدر
Chronic Disease Management, Jim NuovoDrug-device Combinations for Chronic Diseases, SuPing Lyu, Ronald Siegel Chronic Diseases: An Encyclopedia of Causes, Effects, and Treatments, Jean Kaplan TeichroewContinuing Care: The Management of Chronic Disease, John Hasler, Theo Schofield

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى