طائر الكركي أو الطائر الكركي الياباني طائر عادة ما يعيش في اليابان على وجه الخصوص، وفي باقي قارات العالم على وجه العموم، وهو طائر ذو حجم ضخم يعتبر من أكبر الطيور حجماً، كما ويعتبر هذا النوع من الطيور النهارية المقيمة في بعض أنواعه والمهاجرة في أنواع أخرى، وهو طائر يمتلك ساقين طويلين ورقبة طويلة وجسد وتاج ملون أعلى رأسه، وهو يعيش في المناطق الرطبة وهو طائر يمكنه الطيران والتنقّل بحثاً عن طعامه على شكل مجموعات، فما هي أبرز السلوكيات التي يمتاز بها طائر الكركي الياباني؟

 

أبرز السلوكيات التي يمتاز بها طائر الكركي

 

1. سلوك طائر الكركي في التعايش

 

يعدّ طائر الكركي من أكبر الطيور حجماً إذ يبلغ طولها حوالي متر ونصف، ويبلغ طول الجناحين حوالي مترين ونصف وبوزن يزيد على العشر كيلو غرامات، وهو طائر يعيش في مختلف قارات العالم باستثناء القارة الأمريكية الجنوبية وفي القطب الجنوبي، وهي طيور قادرة على تغيير نظام غذائها بناءً على توفّره في المكان الذي تتواجد فيه.

 

بعض أنواع هذه الطيور يعتبر مقيماً لا يهاجر إلى أي مكان آخر، وبعضها الآخر يعيش على شكل مجموعات كبيرة مهاجرة قادرة على التنقّل من مكان لآخر بحثاً عن الطعام والأجواء المعتدلة، وهي طيور عادة ما تعيش في السهول الواسعة التي يتوافر فيها المياه العذبة وفي المستنقعات المائية.

 

2. سلوك طائر الكركي في الحصول على الطعام

 

طائر الكركي طائر ضخم يحتاج إلى الكثير من الطعام، وهو طائر قادر على صيد فرائسه باستخدام منقاره الصلب وقدرته على الغوص داخل المياه لاصطياد الأسماك، كما وأنه قادر على اصطياد القوارض والحشرات والديدان، وفي أوقات أخرى يمكنه أن يأكل الحبوب وبعض أنواع الفواكه إذا لم تتوفر الفرائس اللازمة للبقاء والتعايش.

 

3. سلوك طائر الكركي في التزاوج

 

يعتبر سلوك هذا النوع من الطيور اجتماعياً إلا عندما يتعلق الأمر بالحصول على الشريك وفي الحفاظ على العش، فإنّ سلوكه يصبح عدوانياً يختلف باختلاف طبيعة العدو المحتمل، وهذا النوع من الطيور يتزاوج مع شريك واحد فقط على مدار حياته التي قد تصل لغاية ثلاثين عام، وهي طيور تشترك في بناء العش ورعاية الصغار.