لا شكّ أن الشهرة الواسعة التي اتسمت بها النسور لم تأتي من فراغ، فالنسور من الطيور الجارحة بل أنها تتربع على عرش أكثر الطيور قوة وأكثرها شراسة، ولعل النسور التي تنتشر في العديد من دول العالم تمتاز بالعديد من السلوكيات الهامة المتعلقة في طبيعتها وطريقة حصولها على الغذاء، ويعتقد الكثير منّا بأن النسور طيور ضخمة لا تتغذى إلا على الحيوانات الميتة والجيف، وهذا أمر غير صحيح ولعله من الفوارق السلوكية ما بين النسور الأفريقية والفلبينية، فما هي أبرز هذه الفوارق؟

 

ما الفرق السلوكي ما بين النسر الأفريقي والنسر الفلبيني

 

1. أبرز السلوكيات الخاصة بالنسر الأفريقي

يعتبر النسر الأفريقي أبيض الظهر ذو الرأس الأصلع من أكثر النسور شهرة، ويتم تصنيفه بأنه من نسور العالم القديم كونه يمتاز بعدد من الصفات الشكلية والسلوكية المعروفة لدى معظم أنواع النسور التي عاشت ولا تزال تعيش منذ ألاف السنين، ويعتبر النسر الأفريقي من النسور القوية التي تمتاز بجسد كبير ومنقار ضخم معقوف في غاية القوة يساعدها على قتل الحيوانات وأكل الجيف واختراق الجلود القوية للغاية.

 

النسور الأفريقية تعيش بصورة عامة في القارة الأفريقية جنباً إلى جنب رفقة الحيوانات المفترسة الأخرى مثل النمور والأسود والضباع، وهي قادرة على أن تثبت قوتها وتنتزع غذاءها من مخالب النمور والأسود، وهي قوية بالقدر الذي يسمح بها بأن تأكل كلّ ما يمكن كله وخاصة بقايا الحيوانات والجيف، وهي حيوانات نهارية أحادية الزواج تعيش في المناطق الأفريقية بصورة عامة.

 

2. أبرز السلوكيات الخاصة بالنسر الفلبيني

 

يعتبر النسر الفلبيني من نسور العالم الحديث وهي أقرب ما تكون بالصفات الشكلية بالصقر، كما وتعتبر النسور الفلبينية من النسور التي تتعايش في القارة الأسيوية على وجه التحديد وهي قوية وكبيرة الحجم وتعتبر من الطيور النهارية التي تتكاثر بالبيوض والتي تعتمد في نظام غذاءها على الصيد فقط، فالنسور الفلبينية من النسور التي لا تأكل الجيفة كما هي الحال لدى النسور الأفريقية وهي ليست صلعاء الرأس والرقبة ولا تنافس الحيوانات المفترسة على أكل ما يتبقى خلفها من غذاء.

 

في الختام تعتبر النسور من أكثر الحيوانات قوة وشراسة وهي قوية بالقدر الذي يمكنها من الطيران ورصد الهدف من مسافات بعيدة، وتعتمد النسور الأفريقية صلعاء الرأس على أكل الجيف وبقايا الحيوانات الميتة في نظامها الغذائي، بينما النسور الفلبينية فهي قوية وقادرة على الصيد وهي تعتمد في نظامها الغذائي على صيد الطيور والثدييات الصغيرة وأكل البيض فقط.