لا تزال الثدييات الحيوانات الأكثر شهرة والأكثر قوة بين جميع الحيوانات البرية التي تتعايش في العديد من المناطق التي يتواجد فيها البشر، ولعل الغزلان من الحيوانات الثدية كبيرة الحجم التي تمتاز بالعديد من السلوكيات الهامة التي من شأنها أن تجعل من هذه الحيوانات كبيرة العدد ومتنوعة ملفتة للنظر بسبب جمال أشكالها وسلوكياتها الملفتة، فما هي أبرز السلوكيات التي تميّز غزال الموظ عن غزال المها العربية؟

 

أبرز الفوارق السلوكية ما بين غزال الموظ وغزال المها العربية

 

1. أبرز السلوكيات الخاصة بحيوان غزال الموظ

 

يعتبر غزال الموظ من أكبر أنواع الثدييات حجماً وأكبر أنواع الغزلان في الحجم، فهي حيوانات قوية وتعيش في الجزء الشمالي من الكرة الأرضية في القارة الأمريكية الشمالية وفي أجزاء من القارة الأوروبية على وجه التحديد، وهي حيوانات يمكن لها أن تتعايش على أكل أوراق الأشجار فقط نظراً إلى حجمها الهائل وعدم قدرتها على إخفاض رؤوسها لأسفل، وتعتبر من الحيوانات الثدية القوية التي يصعب على الحيوانات المفترسة الأخرى أن تحصل عليها دون مساعدة الجماعة.

 

لا يستطيع غزال الموظ الضخم أن يعيش في درجات الحرارة المرتفعة، كما ويعتبر من الحيوانات التي تمتلك قروناً متفرعة ضخمة تساعده في التنافس مع الذكور الأخرى وخاصة في موسم التكاثر للحصول على الإناث، وتعتبر هذه الحيوانات من الحيوانات التي يمكن لها تحمل درجات الحرارة المنخفضة للغاية.

 

2. أبرز السلوكيات الخاصة بغزال المها العربية

 

يعتبر غزال المها العربية من أنواع الغزلان كبيرة الحجم المهددة بالانقراض التي تمتاز بلونها الأبيض الموشح ببعض السواد، وهي تمتلك قروناً قوة طويلة معقوفة أو مستقيمة تساعدها على التنافس والدفاع عن النفس، وتعتبر المها العربية من الحيوانات التي يمكن لها التعايش في المناطق الجافة وشبه الجافة، وهي قوية ويمكن لها العناية بصغارها بحذر شديد بعيداً عن أعين الحيوانات المفترسة الأخرى.

 

في الختام لا يوجد الكثير من الفروقات السلوكية بين غزال الموظ الأمريكي وغزال المها سوى في الموئل وطبيعة الحياة، فغزال الموظ يتعايش في المناطق الباردة التي تسهّل عليه توفر الأشجار التي يتغذى على أوراقها على العكس من غزال المها العربية التي يمكن له العيش في المناطق الصحراوية الجافة وشبه الجافة بعيداً عن أعين الحيوانات المفترسة والحصول على الغذاء من خلال أكل النباتات الصحراوية والأعشاب.