العلوم الحياتيةعلوم الحيوان والبيطرة

مرض انفجار فتحة التهوية في الدواجن

اقرأ في هذا المقال
  • التعريف بمرض انفجار فتحة الهواء في الدواجن
  • مسبب مرض انفجار فتحة التهوية في الدواجن
  • أعراض مرض انفجار فتحة التهوية في الدواجن
  • العلاج والوقاية من مرض انفجار فتحة التهوية في الدواجن

التعريف بمرض انفجار فتحة الهواء في الدواجن:

 

مرض انفجار فتحة التهوية له أسماء أخرى: الانهيار المغرقي، هبوط فتحة التهوية يحدث هبوط المرق عندما تبرز الأنسجة الداخلية لجسم الدجاجة للخارج من خلال الفتحة. قد تحدث الحالة بشكل ثانوي للإجهاد المزمن من وضع البيض أو احتلال كتل البطن، ويعد التعرف المبكر على التدلي أمرًا ضروريًا، كلما طالت مدة بقاء الأنسجة خارج جسم الدجاجة، زاد خطر الإصابة بعدوى بكتيرية ثانوية وتلف الأنسجة، وقد تجذب الأنسجة المتساقطة أيضًا انتباه أفراد القطيع الآخرين، الذين يمكن أن يتسببوا في تلف الأنسجة بشدة.

 

عندما توضع البويضة، ينتقل المهبل من خلال مجرور ليخرج البويضة، وإذا كانت هناك إصابة في المهبل مثل بيضة كبيرة أو صفار مزدوج، أو إذا كانت الدجاجة دهنية فقد لا يتراجع المهبل على الفور، مما يتركه مكشوفًا لفترة قصيرة هذا قد يؤدي إلى حدوث مشكلة كبيرة.

 

عندما ينقر العضو البارز من قبل دجاجات أخرى، قد يتم سحب قناة البيض الكاملة وأجزاء من القناة المعوية المجاورة من تجويف البطن (peckout)، لوحظ نزيف من فتحة التهوية نتيجة النقر، بدلا من ذلك، يتضخم المهبل ولا يمكن أن يتراجع، ويظل متدليًا “انفجار” وتموت الدجاجة من الصدمة.

 

المرض عبارة عن شذوذ في الطيور حيث يتم قلب فتحة الدجاجة ودفعها إلى الخارج من الجسم. غالبًا ما يتميز بمجموعة من الأنسجة الحمراء المتدلية من مؤخرة الدجاجة، ويمكن علاج فتحة التدلي بسهولة. هناك ظروف يمكن أن تظهر فيها مضاعفات ويمكن أن تصبح الحالة شديدة، لكن عند اكتشافها وعلاجها في المراحل المبكرة، فإن معظم الدجاجات تتعافى تمامًا.

 

يمكن أن يتحول الدجاج المصاب بفتحة التهوية إلى مسعى مخيف، خاصة إذا لم تصادفه من قبل. المرض يسبب خسائر اقتصادية عالية تعكس على المزرعة، بسبب النسيج المتشقق حول الفتحة، والنفوق في بعض الحالات الصعبة في المجموعة التي تعاني من المرض.

 

مسبب مرض انفجار فتحة التهوية في الدواجن:

 

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تدلي فتحات التهوية في الدجاج، في حين أن كل حالة فريدة من نوعها، وفيما يلي بعض الأسباب الأكثر شيوعًا:

 

1- تأثير البيض:

 

يعد وضع البيض أحد الأسباب الأكثر شيوعًا لانخفاض التنفيس في الدجاج، يُعرف أيضًا باسم “الانفجار”، وهو شائع عند الدجاج الذي يبدأ في وضع البيض مبكرًا جدًا في الحياة، وبالمثل، إذا حاولت الدجاجة تمرير بيضة كبيرة فقد ينتج عن ذلك انفجار، ويجب مراقبة تنفيس التدلي عن كثب في الدجاج عندما يبدأ في وضع البيض لأول مرة وعندما يتقدم في العمر؛ لأن هذه الأوقات تكون فيها أكثر عرضة للإصابة.

 

2- السمنة في الدجاج:

 

تتعرض الدجاجات ذات الوزن الزائد لخطر أكبر للإصابة بقناة البيض المتساقطة بسبب عدم قدرتها على النهوض أثناء وضع بيضة، إذا كانت الدجاجة تعاني من السمنة المفرطة بحيث لا تتحمل وزن جسمها، فقد تمارس ضغطًا شديدًا أثناء تمرير البويضة، مما يؤدي إلى انهيار فتحة التهوية. يُنصح بتجنب السلالات التي تميل إلى السمنة، ويجب مراقبة النظام الغذائي عن كثب جنبًا إلى جنب مع التمارين الرياضية كطرق للتحكم في الوزن.

 

3- النقص الغذائي:

 

الكالسيوم جزء مهم من عملية وضع البيض، إذا كانت الدجاجة تعاني من نقص في الفيتامينات والمعادن، وخاصة الكالسيوم، فقد يؤثر ذلك سلبًا على عملية وضع البيض مما يؤدي إلى انفجارها، يحتاج الدجاج وخاصة الدجاج الذي يضع البيض بانتظام، إلى مكملات غذائية بالإضافة إلى الأطعمة الغنية بالمغذيات.

 

4- مشكلة معوية:

 

يُعد تراكم البراز عاملاً رئيسياً آخر في تدلي فتحة التهوية. إذا تأثرت الدجاجة ولم تتمكن من إخراج البراز، فإن الجهد المبذول لإخراج البراز يمكن أن يتسبب بسهولة في انكشاف العباءة، يعد الحفاظ على نظافة حظيرة الدجاج أفضل ممارسة لتشجيع الدجاج على التبرز بانتظام.

 

أعراض مرض انفجار فتحة التهوية في الدواجن:

 

كما هو الحال مع معظم مشاكل الطيور، ستكون هناك أعراض عامة للألم والمعاناة يجب أن تلفت انتباهك. فيما يلي قائمة جيدة بعلامات التحذير السلوكية العامة التي يجب أن تنتبه لها في النشاط اليومي للدجاجة: قلة الشهية، عدم الرغبة في تناول الطعام، العزلة الذاتية وعدم الرغبة في الاختلاط، الخمول ونقص الطاقة ونفث الريش.

 

عندما يتعلق الأمر بـ (Vent Prolapse)، لا توجد علامة أكثر وضوحًا من النتوء المرئي لقناة البيض المنتفخة للدجاجة التي تسقط من خلال فتحة التهوية، وتدلي فتحة التهوية، والتي يشار إليها أيضًا باسم “الانفجار”، تميل إلى أن تكون رسوميًا بشكل واضح ولا يمكن التغاضي عنها بسهولة.

 

ستكون الدجاجة الخاصة بك في حالة ألم ملحوظ وقد تكون مترددة في التحرك. بالإضافة إلى ذلك، ستكون دجاجتك متقلبة وسريعة لتجنب الاتصال بسبب الطبيعة الحساسة لهذه المشكلة المؤلمة، يبدو (Prolapse Vent) كما لو أن أحشاء الدجاجة تتساقط منها، لا يوجد أي خطأ في فتحة التهوية، وبمجرد رؤيتها لن يكون هناك شك في أن لديك مشكلة خطيرة على يديك. ستكون الأنسجة حمراء ومنتفخة، وستبدو كما لو أن الدجاجة قد أخلت بعض أنسجتها الداخلية.

 

العلاج والوقاية من مرض انفجار فتحة التهوية في الدواجن:

 

هناك عدة علاجات لتدلي فتحة التهوية، وتجدر الإشارة إلى أن الرعاية البيطرية هي دائمًا خيار جيد، إذا لم تكن متأكدًا مما تفعله أو كيف تتعامل مع الوضع الطبي مع الدجاج، فاطلب الرعاية الطبية المهنية المناسبة.

 

أحد أهم الإجراءات التي يمكنك اتخاذها من أجل سلامة الدجاجة هو إخراجها من القطيع. إن حالات تدلي الفتحات تنذر بالخطر بشكل خاص بالنسبة إلى الدجاجات الأخرى، وقد تؤدي إلى مهاجمة المجموعة للطائر المصاب. عندما تُصاب إحدى الدجاجات بشكل واضح، فإن غريزة الآخرين هي مهاجمة الدجاجة المصابة لإنشاء أمر نقر، لن يتلقى الطائر المهاجم تقرحات نقر فحسب، بل يمكن أن تتفاقم حالته بسرعة وقد تؤدي إلى الوفاة.

 

بالإضافة إلى ذلك، قد يكون النسيج المتدلي بمثابة إغراء لدواجن الفناء الخلفي الأخرى للنقر عليها وزيادة تفاقم الأنسجة المكشوفة، يمكن أن يؤدي ذلك إلى نزع أحشاء الدجاجة على الأقل، التسبب في مضاعفات مؤلمة تتطلب عناية طبية إضافية، في الحالات القصوى من المعروف أن دجاج الفناء الخلفي، يأكل الدجاج الذي يعاني من تدلي فتحة التهوية.

 

حتى بعد اتخاذ الخطوات اللازمة لعلاج التدلي، لا يزال يتعين عليك إبقاء الدجاجة منفصلة لمدة يوم أو يومين. مع تدلي فتحة التهوية يكون خطر الإصابة مرة أخرى ممكنًا دائمًا، وغالبًا ما يتفاقم خلال الـ 48 ساعة الأولى، وتجدر الإشارة إلى أنه بمجرد أن تعاني الدجاجة من تدلي فتحة التهوية، فإنها معرضة بشكل كبير لخطر نوبات تدلي فتحة التهوية المتكررة.

 

بقدر ما قد يبدو الأمر مخيفًا  فإن فتحة التهوية هي واحدة من أسهل مشاكل الدجاج للتعامل مع نفسك في المنزل إذا كان لديك أي شك، فاتصل بطبيب بيطري للطيور، بالنسبة لأولئك الذين يرغبون في رعاية دجاجاتهم بأنفسهم هذا ملخص سريع لكيفية علاج الحالة:

 

1- أخرج الدجاج من الحظيرة يجب عزل الدجاج، بالإضافة إلى ذلك فإن الطبيعة الهادئة لبيئة منفصلة، ستساعد الدجاج على الشعور براحة أكبر أثناء العملية.

 

2- نظف الدجاجة والمنطقة المصابة، النظافة لها أهمية قصوى عند معالجة تدلي فتحة التهوية، كما يجب التعلم من القراءة حول أسباب تدلي التنفيس، غالبًا ما تكون هذه الحالة مصحوبة ببراز أو بقايا البيض، ويجب غسل أي حطام أو مادة عالقة بالأنسجة المصابة أو المنطقة المحيطة.

 

3- أفضل طريقة لتنظيف الدجاجة هي ملء حوض بماء دافئ، انقع النصف السفلي من الدجاجة في الماء الدافئ لتنظيف النتوء، الماء الدافئ له فائدة إضافية تتمثل في إرخاء الأنسجة.

 

4- تطبيق مضادات الميكروبات للدواجن، بالنسبة للجزء الأكبر لا تصاب فتحات التدلي بالعدوى، إذا كنت تخشى أن تكون المنطقة مصابة فتوقف عن الرعاية المنزلية واتصل بطبيب بيطري. إذا لم تكن هناك علامة واضحة للعدوى فإن مضادات الميكروبات الموضعية هي أفضل حل للصرف الصحي، رش كمية صغيرة من محلول مضادات الميكروبات على الفتحة المتساقطة للقضاء على البكتيريا.

 

5- ارتدِ قفازات مطاطية واستعد لإعادة الإدخال، باستخدام زيوت التشحيم ذات الأساس المائي، قم بتدليك الأنسجة برفق مرة أخرى داخل الفتحة وفي مكانها.

 

6- منع إنتاج البيض، بمجرد إعادة إدخال العباءة بنجاح، يجب عزل الدجاجة الخاصة بك ومراقبتها، من المهم إبقاء الدجاجة في بيئة تمنع الرغبة الطبيعية في وضع البيض. قلل تعرض الدجاجة للضوء (أقل من 12 ساعة في اليوم) واحتفظ بها في مكان أصغر من المعتاد.

 

المصدر
CLOACAL PROLAPSE See more at: http://www.poultrydvm.com/condition/cloacal-prolapseWhat is Prolapse Vent in Chickens?Prolapse of the Oviduct in PoultryCLOACAL PROLAPSE

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى