العلومعلماء عبر التاريخ

أبو المنصور الموفق

اقرأ في هذا المقال
  • من هو أبو منصور؟
  • أشهر انجازات أبو منصور في الكيمياء.

من هو أبو منصور؟

أبو منصور الموفق بن علي الهروي، عالماً كيميائيّاً مسلماً، كان ممّن عاصرو الأمير منصور بن نوح الساماني كما أنّه كان الصديق المُقرب له، اشتهر الموفق بذكاءه وفطنته وحنكته، إلى جانب أنّه كان واحداً من عباقرة العلماء المسلمين الذين بزغوا في علم الكيمياء بشكلٍ خاص.

اهتم الموفق بشكلٍ رئيسي في جميع الأمور التي لها علاقة بحياة الإنسان اليومية، وقد ظهر هذا الإهتمام من خلال الحصول على مواد لاحمة يتم استخدامها في علاج العظام، أو من خلال اهتمامه بالمواد التي تُستخدم في صبغ الشعر وغيرها.

كان لأبو منصور مكانةً وقيمةً كبيرة عند العديد من العلماء، حيث قال عنه العالِم جورج سارتون في واحد من كتبه التي حققت نجاحاً كبيراً:” إنّ أبا المنصور الموفق كان رمزاً تاريخياً مشهوراً في زمانه وبعد وفاته، حيث نجح في إعطاء تعريفاً وافياً وشاملاً لكل من أكسيد النحاس والأنتيمون، كما أنّه بيّن كيفية استخدام كل منها في الحياة اليومية”.

كان أبو المنصور واحداً من العلماء الذين يهتمون بشكلٍ رئيسي بالحقيقة ولا يؤمنون بالخرافة؛ الأمر الذي جعله يُسلّط الضوء في أبحاثه وتجاربه على كل الأمور التي قد تُفيد الإنسان في حياته اليومية والعملية، إلى جانب ذلك فقد حاول أبو منصور أن يكون بعيداً كل البعد عن الخرافات والأساطير التي سيطرت في فترةٍ ما على علم الكيمياء.

هذا وقد حققت إسهامات وتجارب أبو منصور الموفق فائدةً كبيرة وعظيمة للإنسان وذلك من الناحية المادية والإجتماعية، ظهر ذلك من خلال أنّه إذا نجح في تجربةٍ ما قام بإخراجها إلى السوق مباشرةً وباعها للناس؛ الأمر الذي جعله يشتهر بسرعة كما أنّه حقق ثروةً كبيرة من خلال تلك التجارب.

كان أبو منصور الموفق عالماً بعلوم اليونان مُتحدثاً لغتها، كما أنّه كان ناطقاً لعدد من اللغات المُختلفة كاللغة الروسية والفارسية والهندية؛ الأمر الذي جعله يصل إلى هذه المكانة وهذه القيمة، اشتهر بصبره على طلب العلم والتدقيق، كما كان من العلماء الذين يتنقلون من مكان لآخر ومن بلد لأخرى بحثاً وطلباً للعلم؛ الأمر الذي جعله يُعدّ موسوعةً علمية ضخمة في علم الكيمياء.

أشهر إنجازات أبو منصور الموفق في الكيمياء:

حقق الموفق إنجازات كبيرة ساهمت في إحداث نقلةً نوعيةً كبيرة في علم الكيمياء، هذا وقد استمر أبو المنصور في دراساته وأبحاثه التي كانت وما زالت المصدر الرئيسي للعديد من العلماء والأطباء وحتى الطلبة، ومن أشهر تلك الإنجازات:

  • كان لأبو منصور الفضل الكبير في اكتشاف وصناعة العديد من الأدوية.

  • يُعدّ أبو منصور الموفق من أوائل العلماء الذين قاموا بتحضير مادة الجير الحي واستخدامها بشكلٍ رئيسي في تنظيف الجلد من الشعر.

  • نجح أبو منصور في اكتشاف مواد جديدة يتم استخدامها في لحام عظام الإنسان، كما أنّه تمكّن من اكتشاف مواد تدخل في علاج الكسور، حيث سمّى هذه المادة باسم كبريتات الكالسيوم التي عمل على تسخينها وخلطها بمادة زلال البيض.

المصدر
Abū Manṣūr Muwaffaq Ibn ʿAlī al- Harawī (09..-0976?)ابو منصور موفقabu mansur muwaffaq

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى