العلومعلوم الأرض والفلك

الدلتا

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الدلتا.
  • تكون الدلتا.
  • العوامل الرئيسية المؤثرة في تكوين الدلتا.
  • العوامل التي تُعيق نمو الدلتا.
  • طبيعة التربة التي تتكون عندها الدلتاوات.
  • أشكال الدلتا.
  • الدلتاوات التي تسيطر عليها عمليات المد والجزر.
  • أهمية الدلتا الإقتصادية.

مفهوم الدلتا:

تكوين أرضي، مثلثيِّ الشكل، ناتج من ترسيب المواد التي يحملها النهر، وهو سهل منخفض يتكون من الرمل والطين، يتم التحكُّم في حجم وشكل الدلتا عن طريق التحكم في عمليات جمع المياه التي تعمل على حجز وتصدير الرواسب، كما يتكون الدلتا عند وصول النهر إلى مصبّه ليلقي حمولته على شكل مُثلث، الأمر الذي يؤدي إلى انخفاض سرعة الأنهار وقدرته على حمل الرواسب.

تكوين الدلتا:

يعمل النهر على نقل حمولات كبيرة من الرواسب إلى المناطق التي تتجمَّع فيها المياه كالبحر أو المحيط أو حتى الخزانات، بحيث يجب أن تكون سرعة الجريان داخل المجرى أو النهر كبيرة حتى يتم نقل هذه الرواسب وجرفها باتجاه المصبِّ، وحتى تتكوّن الدلتا يجب أن يكون عمق البحر ضعيفاً وغير مُعرّض لحركة الأمواج بالإضافة إلى عدم وجود حركات المدِّ والجزر العنيفة.

العوامل الرئيسية المؤثرة في تكوين الدلتا:

  1. التغيُّرات والتقلبات المُناخية، كمعدل هطول الأمطار وارتفاع أو انخفاض درجات الحرارة، بالإضافة إلى حركات الرياح واتجاه هبوبها.
  2. المعالم الجيولوجية التي تكوَّنت على سطح الأرض وبالقرب من النهر.
  3. حجم النهر، بحيث تحتلف الدلتا من نهر لآخر حسب قدرة النّهر على حمل الرواسب والتحكّم في عمليات جمع المياه.
  4. أنماط وأشكال الفيضانات التي تصيب منطقة النهر.
  5. قوة حركة ونشاط البحار والمحيطات المجاورة.

العوامل التي تُعيق نمو الدلتا:

  1. كميّة الرواسب المحمولة: تقل قدرة النَّهر على الحمولة عند عدم وصوله إلى مسطّح مائي قليل العمق فبالتالي يلقي حمولته في البحر الضحل.
  2. طبيعة المسطّح المائي الذي يلقي فيه النهر حمولته: إذا القت مياه النهر حمولتها في مناطق عميقة أو في مناطق حركة الأمواج فيها كبيرة سيتم تطهير وخُلو النهر من الرواسب وبالتّالي لا تتراكم هذه الرواسب أمام مصبِّ النهر لتكوين الدلتا.
  3. عذوبة المياه الموجودة في المناطق التي تم تفريغ حمولة النهر فيها، حيث تعمل المياه المالحة على نمو الدلتاوات بشكل أسرع وافضل من المياه العذبة.

طبيعة التربة التي تتكون عندها الدلتاوات:

تكوّن تربة الدلتا تربة خصبة صالحة للزراعة، بحيث تسمح بنمو العديد من الخضراوات والفواكه كدلتا المسيسبي، كما تنمو حقول الأرز في دلتا نهر الإيراوادي.

أشكال الدلتا:

  • الدلتاوات الحقيقية مثلثية الشكل، حيث يتم تفريغ الرواسب عند مصب النهر على شكل مثلث.
  • الدلتاوات القوسية أو ذات الشكل المروحي وهي أكثر الأنواع شيوعاً.
  • الدلتاوات المصبية الخليجية الموجودة عند نهاية الأنهار.

الدلتاوات التي تُسيطر عليها عمليات المد والجزر:

يعمل المدّ والجزر على تطهير النهر من الرواسب، الأمر الذي يؤدي إلى عدم تكوين دلتا، كما ينعدم تكوين الدلتا في المناطق الساحلية التي تعرّضت لحركات هبوط مفاجئة ممّا أدى إلى طغيان مياه البحر، وفي دلتا المد والجزر يتم تشكيل توزيعات وأنواع جديدة مثل الفيضانات.

أهمية الدلتا الاقتصادية:

يتم استخراج الرمال والحصى من الدلتاوات القديمة التي تدخل في بناء المباني والمنشآت والطرق، كما تحتوي الدلتا على مناطق صناعية وتجارية، عدا عن الأراضي الزراعية التي يتم من خلالها إنتاج الأغذية، كما تعتبر مناطق الدلتا مناطق سكنية مأهولة بالسكان.



المصدر
Self-organization of tidal deltasGeomorphology Volume Geomorphology Biogeomorphic controls on sedimentation and substrate on a vegetated tidal freshwater delta in upper Chesapeake BayHydrometeorological controls on water level in a vegetated Chesapeake Bay tidal freshwater deltaTHE WORLD DELTA DATABASEWave-dominated river deltas

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى