العلومعلماء عبر التاريخ

الطبري

اقرأ في هذا المقال
  • من هو الطبري.
  • أشهر صفات الطبري.
  • أشهر ما قيل عن الطبري.
  • وفاة الطبري.

من هو الطبري:

هو محمد بن جرير بن يزيد بن كثير بن غالب، كان معروفاً في زمانه بإسم الإمام أبو جعفر الطبري، اشتهر بعلمه ومعرفته، إلى جانب أنّه كان مؤرخاً ومُفسراً وفيلسوفاً وفقيهاً، كان يُلقب بإمام المُفسرين، عمل على تحقيق العديد من الإسهامات والإنجازات التي ساعدت في نمو وازدهار وتطور الدولة العربية والإسلامية.

اشتهر الطبري بكثرة سفره وتنقله وترحاله، حيث كان ينتقل من مكان لآخر بهدف تطوّر نفسه وتقدمها، كما أنّه جاب مُعظم بلاد ومناطق العالم، ففي بداية حياته استقر في البصرة ومن ثم انتقل إلى الري وبغداد والكوفة حتى تمكّن من الحصول على العديد من المعلومات والأفكار، ومن ثم قرر الإنتقال إلى مصر وهناك بدأ يطوّر من نفسه واستمر بالبحث حتى عُرف عنه أنّه كان يأخذ عن العديد من شيوخ وعلماء وأدباء تلك المنطقة، ومن ثم قرر العودة إلى بغداد ليفيد أهلها وشعبها، إلى جانب رغبته في إزدهار وتقدّم تلك الدولة.

إلى جانب أنّ الطبري كان فيلسوفاً وفقيهاً فقد عُرف عنه أنّه كان صاحب دين حافظ للقران عالماً بالسنة النبوية والأحاديث الشريفة؛ الأمر الذي جعله يتولى العديد من المناصب والمهام التي جعلت مكانته وقيمته تزداد في زمانه وحتى بعد وفاته.

أشهر صفات الطبري:

تميّز الطبري بزهده وذكائه، كما أنّ ذكاءه كان خارقاً، له عقل مُتقدم ومُنفتح، وذهنه حاد وعقله كبير، إضافةً إلى أنّه يتمتع بحافظةٍ نادرة؛ مما دفع والده إلى العناية به وتوجيهه إل طلب العلم، إضافةً إلى أنّه حرص على وضعه في أفضل المدارس، كما أنّه خصص له مبلغاً من المال حتى ينفقه على دراسته وسفره.

هذا وقد عُرف عن الطبري أنّه كان سريع الحفظ، يجمع بين العلوم المُختلفة، ويحفظ كل المعلومات والموضوعات التي تتعلّق بها، كما عُرف عنه أنّه كان بديهياً لدرجة تجعله يحفظ كل الأدلة والشواهد والعنواين التي تظهر أمامه؛ حيث ظهر هذا الأمر بشكلٍ واضح من خلال العديد من الكتب والمؤلفات التي لا يزال جزءاً موجوداً حتى يومنا هذا.

أمّا عن أخلاق الطبري فقد عُرف عنه أنّه كان عفيف اللسان لا يؤذي أحداً، لا يقوم بأي عمل لا يُليق بأهل العلم والعلوم، كما أنّه كان شديد التواضع لا يتكبر بمكانته أو يتعالى في علمه على طلابه أو أصحابه، إلى جانب ذلك فلم يكن الطبري يعرف للحقد والحسد مكاناً في حياته، حيث كان يتجاوز عن أخطاء كل من أخطأ بحقه، كما أنّه كان يُعرف بسماحة النفس والعفو والصفح لا يسكت على باطل مُنصراً للظالم على المظلوم.

أشهر مؤلفات الطبري:

قدّم الطبري كغيره من العلماء العديد من الإسهامات والإنجازات التي حققت نجاحاً كبيراً في زمانه، كما أنّها زادت من مكانته وقيمته العلمية والعملية في حياته وبعد وفاته، إضافةً إلى أنّه قدّم العديد من المؤلفات والكتب التي لا يزال جزءاً كبيراً منها قائماً حتى يومنا هذا، ومن أشهر تلك المؤلفات: كتاب تفسير الطبري، وكتاب تاريخ الطبري، إضافةً إلى كل من كتاب آداب النفس الجيدة والأخلاق النفيسة، وكتاب اختلاف علماء الأمصار في أحكام شرائع الإسلام.

أشهر ما قيل عن الطبري:

بعد أن حقق الطبري العديد من النجاحات والإسهامات التي جعلت منه شخصيةً مرموقة لها مكانة عظيمة في نفوس العديد من العلماء استطاع أن يحظى بثناء العلماء والأدباء الذين عاصروه وأخذو عنه وأخذ منهم، ومن أشهر ما قيل عنه على لسان العديد من الشيوخ والعلماء:

  • قال عنه الإمام النووي:” أجمعت الأمة على أنّه لم ولن يأتي مثل الطبري”.

  • كما قال عنه الياقوت الحموي واصفاً إياه:” أبو جعفر المُحدّث، الفقيه، المُقرئ، المؤرخ، المعروف والشهير”.

  • أمّا العالم أحمد بن خلكان فقد قال عنه:” العلم المجتهد عالم العصر صاحب التصانيف الحديثة البديعة الذي كانت له كل الثقة كما أنّه كان صادقاً حافظاً رأساً في التفسير، وإماماً في الفقه والإجماع”.

وفاة الطبري:

بعد أن قضى الطبري مُعظم حياته في سبيل ازدهار وتقدّم الدولة العربية، وبعد أن حقق العديد من النجاحات التي جعلته واحداً من أهم وأشهر العلماء الذين مروا في تاريخ الحضارة العربية والإسلامية، تدهورت حالته الصحية وبدأت بالتراجع شيئاً فشيئاً إلى أن وافته المنية في شهر شوال في حوال عام”310″ للهجرة.

دُفن الطبري في حديقة في مدينة بغداد كانت في ذلك الزمان تُسمى بحديقة الرحبي، ولكن ومع مرور الوقت هُدمت جميع المساكن والمباني التي كانت تُحيط بتلك الحديقة، ولكن وتقديراً للجهود التي بذلها الطبري فقد تم تحديد قبره حتى أصبح ظاهراً للعيان، وهو حالياً يُعدّ واحداً من الأماكن الأثرية التي يؤمها السياح من مُختلف مناطق العالم والموجود في شارع العشرين في مدينة الأعظمية الموجودة في بغداد.

المصدر
كتاب الوافي بالوفيات للكاتب الصفدي، صفحة 212الإمام الطبريترجمة الإمام الطبريالطبري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى