العلومعلماء عبر التاريخ

مؤلفات الزهراوي

اقرأ في هذا المقال
  • أشهر مؤلفات الزهراوي.
  • رأي العلماء في الزهراوي.

أشهر مؤلفات الزهراوي:

اشتهر الزهراوي بكتاباته التي حققت نجاحاً كبيراً في عصره وحتى بعد وفاته، ومن أشهر تلك المؤلفات:

  • كتاب التصريف عن العجز في التأليف: يُعتبر هذا الكتاب من أهم الكتب التي قام الزهراوي بتأليفها، حيث حقق نجاحاً كبيراً؛ وذلك نظراً لإعتباره موسوعةً متكاملةً في مجال الطب، كما أنّه كان من أكبر التصانيف التي قام بها الزهراوي، هذا وقد كان هذا الكتاب مصدراً رئيسياً للعديد من العلماء، حيث قال فيه ابن أبي أصيبعة بأنّه كتاب تام في معناه.



    إلى جانب ذلك فقد تحدّث الزهراوي في كتابه هذا عن كل ما يتعلّق بتشوهات الفم وسقف الحلق، حيث خصص له فصلاً كاملاً بيّن فيه كيفيّة خلع الأسنان بطرق لطيفة غير مؤذية، كما أنّه كتب عن طرق استخراج جذور الضرس وتنظيف الأسنان.


    هذا وقد كان وما زال كتاب الزهراوي ذلك موسوعةً أساسيّة للطب عند العديد من الجراحين في الغرب والشرق، كما أنّه بقيّ المرجع الرئيسي والمهم للعديد من الطلبة الذين يدرسون الطب في الجامعات الأوروبية.



  • إلى جانب ذلك فقد كان للزهراوي العديد من الكتب التي شكّلت تاريخياً عريقاً في ذلك العصر، ومن أشهر تلك الكتب كتاب” تفسير الأكيال والأوزان” وكتاب” مقالة في عمل اليد” إضافةً إلى كتاب” مُختصر المفردات وخو اصها”.

رأي العلماء في الزهراوي:

حقق الزهراوي شهرةً عظيمة وواسعة في زمانه وحتى وفاته، حيث أنّ هناك العديد من العلماء الذين أخذو عنه وتأثّرو فيه، إلى جانب ذلك فقد وصفه العديد من العلماء بالعديد من الصفات، كما أنّهم أشادوا بعلمه وكتبه وإنجازاته التي اعتبروها من أهم ما توصل إليه التاريخ، ومن هؤلاء العلماء:

  • العالِم الكبير ابن حزم: وصف ابن حزم الزهراوي بأنّه من أعظم الأطباء التاريخين الذين بزغوا في سماء الأندلس.

  • الحميدي: ذكر الحميدي العالِم الزهراوي في العديد من كتبه، حيث وصفه أنّه من أهل الفضل والعلم والدين، كما أنّه أخذ عنّه العديد من الصفات والمؤلفات، هذا وقد ظهر تأثير الحميدي بالزهراوي واضحاً في العديد من كتبه ومؤلفاته.

  • دونالد كامبل: ذكر هذا العالِم مدى تأثير الزهراوي في العالم الغربي والأوروبي، حيث قال عنه أنّ الطُّرق التي اتبعها في الطب والجراحة كانت أفضل من الطُّرق التي اتبعها جالينوس، كما أنّ هذه الطرق هي التي زادت من مكانة وقيمة الجراحين في أوروبا.

  • المُسشترقة الألمانية سيغريد هونكه: تُعتبر سيغريد هونكه من أهم من تحدّث عن الزهراوي، حيث ذكرت أنّه كان أول من نجح في محاولته لوقف نزيف الشرايين وذلك باستخدام طرق جديدة وناجحة.

  • المؤرخ جورج سارتون: نجح جورج سارتون في وصف الزهراوي، حيث قال عنّه أنّه أكبر جرّاح في الإسلام.

  • جوستاف لوبون: وهو مؤرّخ فرنسي قام بوصف علم الجراحة على أنّه يدين بشكلٍ خاص إلى العرب، كما أنّه ذكر أن الزهراوي واحداً من أهم الأطباء والعلماء الذين حققوا نجاحاً كبيراً في مجال الطب والجراحة.

المصدر
Al_zahrawiAbbas al-Andalusi al-ZahrawiEl Zahrawi (Albucasis) - father of surgery

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى