العناية بالجسمالعناية بالذات

نمو الشعر تحت الجلد

اقرأ في هذا المقال
  • الشعر تحت الجلد
  • أسباب ظهور الشعر تحت الجلد

الشعر تحت الجلد:

 

هو الشعر الذي ينمو مرة أخرى داخل الجلد، بدلاً من أن يرتفع إلى الأعلى، وفي بعض الأحيان قد يعمل هذا الجلد الميت على سداد بصيلات الشعر، كما يؤدي بدوره إلى إجبار وتوجيه الشعر على النمو جانبياً تحت الجلد، بدلاً من أن ينمو لأعلى أو الخارج، أو إذا تم قص الشعر المجعد بشكل طبيعي بشكل قصير جدًا، يمكن أن يتم اختراق نهاية الشعر الحادة للبشرة، مما قد يتسبب بدوره في نمو الشعر تحت الجلد.

 

أسباب ظهور الشعر تحت الجلد:

 

حيث يعمل الشعر الناشئ على تهييج البشرة، يمكن ملاحظة وجود نتوء أحمر مرتفع (أو مجموعة من النتوءات)، والذي يشبه البثرة الصغيرة مثيرة الحكة والتي تسبب عدم ارتياح للشخص، أو قد يظهر الشعر الموجود تحت الجلد هو الذي يُسبب المشكلة، غالبًا ما يظهر الشعر الناشئ في المناطق التي يتم حلاقتها بما في ذلك الوجه، الرقبة، الأرجل، الإبط ومنطقة العانة.

 

تظهر مشكلة الشعر تحت الجلد بشكل أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين يمتلكون شعر مجعد أو أصحاب الشعر الخشن، كما أنه من المرجح أن ينحني الشعر المجعد للخلف ويعود إلى الجلد، خاصة بعد حلق أو قص الشعر.

 

كما يمكن للأشخاص الذين يكون عندهم ارتفاع في مستويات الهرمونات الجنسية أن يحصلوا على شعر أكثر من غيرهم، مما يجعلهم أكثر عرضة لنمو الشعر تحت الجلد، خاصة بعد الحلاقة، كما يعاني الكثير من الأشخاص الذين يمتلكون شعر كثيف أو مجعد من نوع من الشعر يُسمى التهاب جريبات، والتي عادة ما تظهر بشكل واضح في منطقة اللحية بعد حلاقة المنطقة أو تنظيفها باستخدام الشمع أو غيرها لإزالة الشعر، كما أن الشعر الذي ينمو مرة أخرى له حافة أكثر حدة بحيث يمكن بسهولة أكبر أن يخترق الجلد ويعلق تحت السطح.

 

عادة ما يختفي الشعر تحت الجلد من تلقاء نفسه، ولكن في حال لم يحدث ذلك يمكن الحصول على عدوى، جلد داكن وندوب، حيث يعتقد بعض الأطباء أن الشعر الناشئ قد يُسبب أيضًا الخراجات الشعرية، وعادة ما تحدث جيوب الشعر والجلد هذه في منطقة بين الأرداف، والتي يمكن أن تكون متورمة ومؤلمة والتي قد تحتاج إلى جراحة حتى يتم معالجتها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى